السبت 13 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

البوابة لايت

بسبب تغير المناخ.. تحذير من انقراض بعض أنواع الطيور بحلول 2080

تعبيرية
تعبيرية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

نشرت دورية "بروسيدنجز أوف ذا رويال سوسيتي بي"، دراسة حديثة توقّع فيها مجموعة من علماء الأحياء من جامعة "دورهام" بالمملكة المتحدة، ومركز "سينكينبرج" للتنوع البيولوجي وأبحاث المناخ بألمانيا، أن مجتمعات الطيور ستتغير في جميع أنحاء العالم في عام 2080 بسبب تغيّر المناخ.
 

ووفقاً لما جاء في الدراسة، فقد قيّم الباحثون البيانات لما مجموعه 8768 نوعاً من الطيور على مستوى العالم للتنبؤ بعدد السلالات المختلفة التي يمكن أن تُفقد إقليمياً، أو تُضاف، حيث تستجيب الأنواع لتغير المناخ عن طريق تغيير توزيعاتها.

وعلى الرغم من أن الباحثين يتوقعون أن خسائر الأنواع هي الأكثر شيوعاً في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية، فمن المتوقع أن تحدث إعادة هيكلة التطور لمجتمعات الأنواع في جميع أنحاء العالم.

وتؤكد الدراسة أن الحفاظ على التنوع الوراثي المحلي يمكن أن يكون مفتاحاً لمقاومة التنوع البيولوجي للتغيرات البيئية.

وبالنسبة لتوقعات مجتمعات الطيور حتى عام 2080، ربط فريق العلماء توزيعات الطيور السابقة بالبيانات المناخية، ثم طبّق هذه العلاقات على سيناريوهين مناخيين مستقبليين، استنادًا إلى انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المنخفضة والمتوسطة، للتنبؤ بالتغيرات في توزيع الأنواع.

ودرس الباحثون كيف يمكن لمجتمعات الطيور في جميع أنحاء العالم أن تتغير في المستقبل، واكتشفوا أن تغير المناخ لن يؤثر فقط على أعداد الأنواع، ولكن سيكون له أيضا تأثيرات عميقة على التنوع النسبي وتكوين المجتمع.

وتشمل الأمثلة على أنواع الطيور التي تعمل حالياً على زيادة التنوع الوراثي في المملكة المتحدة، والتي ربما تكون مدفوعة إلى حد كبير بتغير المناخ، آكلات النحل الأوروبية، ونوع من الطيور التي تأكل الحشرات، والركائز ذات الأجنحة السوداء، وكلها تتكاثر عادةً جنوباً في أوروبا، ولكن الآن تتكاثر في بعض الأحيان في المملكة المتحدة.

الأنواع التي تم تكاثرها حديثاً مثل منقار الملعقة والركائز ذات الأجنحة السوداء أضافت إلى التنوع التطوري للطيور في المملكة المتحدة في السنوات الأخيرة.