الأربعاء 17 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

الأخبار

بالصور .. مكافحة الإدمان يبدأ تنفيذ برنامج "الأسر القوية"‪ ‬داخل المناطق المطورة

مكافحة الإدمان يبدأ
مكافحة الإدمان يبدأ تنفيذ برنامج "الأسر القوية"‪
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

نظم صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي برئاسة الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة  الصندوق سلسلة من الفعاليات تضمنت بدء التنفيذ العملي لبرامج "الأسر القوية" و"الحركة بركة" بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة والذى يستهدف بناء المهارات لدى الأسر في المناطق المطورة” بديلة العشوائيات " لحماية الأبناء من الوقوع فى براثن الإدمان، وذلك بمنطقة حي الأسمرات، بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات ، وبحضور الدكتور عمرو عثمان مساعد وزير التضامن الاجتماعي ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي وميرنا بو حبيب نائب الممثل الإقليمي لمكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة  .

 ويأتي ذلك في إطار سلسلة اللقاءات التي ينظمها الصندوق بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة إساءة استعمال المخدرات والاتجار غير المشروع بها والذى يحتفى به العالم يوم 26 يونيه من كل عام‪ .‬
 
ووجهت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، بتكثيف البرامج التوعوية للأطفال عن أضرار التدخين وتنفيذ أنشطة ثقافية ورياضية تتماشى مع المراحل العمرية للأطفال وبشكل جذاب بالتعاون مع الجهات المعنية كذلك تنفيذ برامج توعوية للشباب والفئات المختلفة لحمايتهم من الوقوع في براثن الإدمان خاصة في المناطق المطورة " بديلة العشوائيات " ذلك ضمن المبادرات التي تنفذها وزارة التضامن الاجتماعي داخل هذه المناطق للارتقاء بحياة المواطنين المقيمين بها ،تنفيذا لتكليفات  فخامة رئيس الجمهورية لوزارة التضامن بتنفيذ برامج الحماية من المخدرات بالمناطق السكنية الجديدة ‪"‬بديلة العشوائيات‪" ‬والذى يتم تنفيذها حاليا في العديد من المناطق مثل الأسمرات والمحروسة وروضة السيدة وحدائق أكتوبر وبشاير الخير في الإسكندرية وحى الضواحى بمحافظة بورسعيد‪.‬

وحرص  الدكتور عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن الاجتماعي ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي   على مشاركة الأسر فى 6 مناطق مطورة " الاسمرات ،المحروسة ، حدائق أكتوبر ، اسطبل عنتر ، بشاير الخير ، حى الضواحى فى بورسعيد "خلال  بدء التطبيق العملي لبرنامج  "الأسرة القوية " والحركة بركة " بمنطقة الأسمرات والذى يتم تنفيذه بالتعاون  مع مكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة ، وتستهدف تنفيذ أنشطة توعوية  لدعم ووقاية الشباب من العنف والجريمة والمخدرات باستخدام قوة الرياضة والفن والدعم النفسي الاجتماعي لحماية الشباب من الوقوع في براثن الإدمان  .

كما تم إطلاق مهرجان "الاسرة والطفل" للتوعية بخطورة مشكلة المخدرات  بمنطقة الأسمرات " ضمن المبادرات التوعوية التي ينفذها الصندوق في المناطق المطورة "بديلة العشوائيات"، والتي تتضمن أيضا زيارات منزلية للأسر وتعريفهم بآليات الاكتشاف المبكر للتعاطي وكيفية التواصل مع الخط الساخن "16023" لعلاج مرضى الإدمان مجانا وفى سرية تامة ، حيث شارك في المهرجان 200 أسرة بحضور السيدات وربات الأسر  بمنطقة حي الأسمرات وتم تنفيذ العديد من الجلسات والأنشطة التوعوية بهدف تعزيز الوعي والتثقيف الأسرى بما يكفل تمكين الأسر في هذه القرى من مواجهة مشكلة المخدرات وتعريفهم بآليات الاكتشاف المبكر للتعاطي، وسبل المواجهة، والتعريف بخدمات "الخط الساخن 16023" على مستوى المشورة والدعم النفسي والعلاج والتأهيل، وحث أي مريض إدمان على التقدم للعلاج المجاني الذى يقدمه الصندوق في سرية تامة ووفقا للمعايير الدولية.

وأطلق صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى ماراثون رياضي تحت عنوان " أنت أقوى من المخدرات "لتوعية الشباب بأضرار تعاطى المخدرات  في إطار حملة  " أنت أقوى من المخدرات" وشارك في الماراثون  المتطوعين لدى الصندوق  حيث يستهدف الماراثون  إلقاء الضوء على الخدمات التي يقدمها الخط الساخن لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان "16023"، وكذلك دور الأسر في الاكتشاف المبكر للتعاطي ومراحل العلاج  مجانا  وفى سرية تامة من خلال المراكز العلاجية التابعة صندوق مكافحة الإدمان و الشريكة مع الخط الساخن "16023" والبالغ عددها 28 مركزا علاجيا  في 17 محافظة حتى الآن .
وأوضح الدكتور عمرو عثمان مساعد وزير التضامن ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي انه بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة يتم تنفيذ العديد من الانشطة لدعم وتوعية الشباب والفتيات لمواجهة تعاطى المخدرات والجريمة والعنف والمشاكل ذات الصلة ،كذلك مساعدتهم من أجل الاستمتاع بشبابهم بمنأى عن المخاطر التي تسببها المخدرات وكذلك الفئات المعرضة للخطر ،لتوفير حياة أكثر أمنا وتعرضاً للخطر، وتمكينهم اقتصادياً في مجتمعات تخلوا من المخدرات والجريمة والعنف، وتستدف البرنامج التوعوية  بشكل الساسي الاطفال والشباب والفتيات الذين تتًراوح أعمارىم من 15 و29 عاماً، وكذلك الملتحقين بالمؤسسات التعليمية من أجل المشاركة في العديد من الانشطة للوقاية من المخدرات والعنف

وأشادت ميرنا  بو حبيب نائب الممثل الإقليمي لمكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة  بجهود وزارة التضامن الاجتماعىُ وصندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطى بمنطقة الاسمرات من حيث تنفيذ برامج توعوية لحماية الشباب من الوقوع فى براثن الإدمان  معربه عن سعادتها بما شاهدته فى منطقة الاسمرات ضمن المناطق  المطورة والتى نجحت الدولة المصرية فى الارتقاء بحياة  المواطن المصرى  فى هذه المناطق بعد نقلهم  من مناطق عشوائية الى مدن اشبه بالمدن العالمية مثل مدينة الاسمرات  التى تتمتع  بجمال التصميم وتوفير كافة الخدمات والانشطة المختلقة لابناء المنطقة ،لافته الى انها شاهدت  ذلك  خلال الجلسات التدريبية للشباب بحى الاسمرات حول برنامج "الاسر القوية والحركة بركة "  بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعىُ وصندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطى