الثلاثاء 27 فبراير 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

بوابة العرب

رئاسة شئون الحرمين: أكثر من 10 آلاف موظف لخدمة ضيوف الرحمن في موسم الحج

حج
حج
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أعلنت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أن هناك أكثر من 10 آلاف موظف وموظفة لموسم حج هذا العام لخدمة حجاج بيت الله ليؤدوا مناسكهم بكل يسر وأمن وأمان في ظل ما تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين لهم من تسهيلات متعددة وخدمات تقنية متكاملة.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس)، اليوم السبت، أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أعطت أولوية لرقمنة جميع خدماتها في حج هذا العام وإدخال التقنيات الحديثة والتطبيقات الذكية والأنظمة الملاحية والروبوتات الآلية ومصاحف برايل الإلكترونية لتمكين القاصدين وتسهيل أداء مناسكهم، حيث أطلقت العديد من التطبيقات الذكية والمنصات الإلكترونية التي تسهم في التسهيل على القاصدين وإثراء تجربتهم، بالإضافة إلى تجاوز عدد المستفيدين من الخدمات الرقمية للرئاسة إلى 160 مليون مستفيد.

وأضافت الوكالة أن الخطة الأساسية هذا العام ترتكز على تخصيص صحن المطاف ليكون للحجاج فقط إلى جانب مصليات خاصة في قبو المطاف والدورين الأول والأرضي لأداء سنة الطواف، ووضع باب الملك فهد وباب السلام لدخول الحجاج والمعتمرين، فيما تم تخصيص 144 بوابة لدخول قاصدي بيت الله الحرام.

وأشارت إلى أن الرئاسة تقدم يوميا 3 ملايين عبوة لماء زمزم المبارك، وأكثر من 25 ألف حافظة موزعة في جنبات المسجد الحرام، كما تقوم بعمليات التعقيم للمسجد الحرام ومرافقه الداخلية عشر مرات يوميًا لتظل بيئة الحرمين الأكثر تعقيمًا في العالم، فيما تقدم الرئاسة لكبار السن وذوي الإعاقة 1800 عربة كهربائية.

كما تسخر رئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أكثر من 500 كادر هندسي لصيانة منظومتها التشغيلية والكهربائية وأنظمة التبريد والأنظمة الصوتية لضمان جودتها خلال الحج، على مدار الساعة بالإضافة إلى إعداد الرئاسة برامج علمية ودروس توعوية يقوم عليها كوكبة من هيئة كبار العلماء وأئمة ومدرسي المسجد الحرام، تعنى بإجابة السائلين وتقديم الفتاوى وتصحيح التلاوة بما يسهم في إثراء تجربة قاصدي المسجد الحرام، حيث إن جميع خدمات الرئاسة ودروسها العلمية ومحاضراتها التوجيهية يتم ترجمتها إلى 10 لغات عالمية.

كما أعدت الرئاسة سلسلة من البرامج العلمية والثقافية التي تقدمها مكتبات المسجد الحرام، ومجموعة من المعارض النوعية التي تقدمها الرئاسة لتسليط الضوء على البعد التاريخي للحرمين الشريفين فضلا عن إعداد الرئاسة مواد إعلامية متخصصة، بالتعاون مع وزارة الإعلام السعودية، لإبراز جهود المملكة، وتوعية القاصدين، وتعريفهم بالخدمات المختلفة المعدة لهم في الحرمين الشريفين.