الأحد 26 يونيو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

حوادث وقضايا

المؤبد والمشدد 10 سنوات لمتهمين تاجروا بالبشر وتسببوا في وفاة فتاة بإمبابة

ارشيفية
ارشيفية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة في التجمع الخامس برئاسة المستشار محمد الجندي، بمعاقبة المتهمة "ملك .ح" بالسجن المؤبد ومعاقبة "بلال .ا" بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات لاتهامهم في تجارة البشر بفتاة وتعذيبها وحرمانها من الطعام والشراب مما أدى إلى وفاتها وإلقاء جثتها بمنطقة إمبابة بالجيزة.

وصدر الحكم برئاسة المستشار محمد أحمد الجندى وعضوية المستشارين أيمن عبدالخالق ومحمد أحمد صبرى.

وكشف أمر إحالة المتهمين إلى محكمة الجنايات بأنهم بدائرة قسم إمبابة في محافظة الجيزة ارتكبوا جريمة الاتجار بالبشر قبل المجني عليها الطفلة هدى حسين والبالغة من العمر 16 سنة من عمرها، حال كونهم مسئولين عن ملاحظتها وتربيتها بأنه ولما استأمنهم والدها عليها خانوا الأمانة والعهد وضلوا السبيل بأن استخدموها في خدمتهم قسراً والتسول بالطرقات جبرا وإتيانها كرها بالتعدي عليها ضربا وتعذيبها وتهديدها قتلا مستغلين قلة حيلتها وضعفها وهواها على الناس، ولما ضاقت ذرعاً بحالها ومالها المسلوب غصبا همت بالفرار من مسكن الشرار شاكية رب العباد فلاحقوها وردوها متوعدينها ضربا بالأيدي وما استطالته أيديهم من عصي وتهديدا بالقتل والعذاب والحرمان من الأكل والشراب منفذينها عليها لإجبارها للانصياع لهم، فلما زادت في رفضها زادوا في تعذيبها عشرة ليال سويه فأحدثوا إصاباتها الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت لوفاتها على النحو المبين بالتحقيقات .

وأكد أمر الإحالة أن المتهمين احتجزوا المجنى عليها سالفة الذكر دون وجه حق و دور أمر من أحد الحكام المختصين بذلك و في غير الأحوال التي يصرح بها القانون بالقبض على ذوي الشبهه على النحو المبين بالتحقيقات ، كما احرزوا أسلحة بيضاء (عصي خشبيه و حديديه) مما تستخدم في الإعتداء على الأشخاص دون مسوغ من الضرورة المهنية والشخصية أو الحرفية على النحو المبين بالتحقيقات.

وأوضح أمر الإحالة أن المتهمين واقعا المجني عليها سالفة الذكر بغير رضاها بأن هددوها بإلحاق الأذى بها وهدودها بالقتل حال كونهم من المسؤولين عن ملاحظتها وتربيتها على النحو المبين بالتحقيقات.

وتضمنت أدلة الشهود بالقضية حيث شهدت سعاد حسين بائعة متجولة بأنها بانتقالها وشقيقتها المجني عليها الإقامة طرف المتهمون عقب وفاة والدتهم، وقيام المتهمة الأولى باعتياد التعدي على المجني عليها بقوة شديدة وحرض عليها المتهم الثاني على مواقعتها بغير رضاها لإجبارها على الانصياع لرغبتها في أداء أعمال الخدمة المنزلية والتسول بالشوارع واستثمرت المتهمة الأولى بما تحصلت عليه المجني عليها من أموال لقاء عملها جبرا عنها.

وكشفت شهادة رائد شرطة ورئيس مباحث قسم شرطة إمبابة بأن تحرياته السرية توصلت لقيام المتهمة الأولى بإجبار المجني عليهـا علـى التسول بالطريق العام و حال اعتراضها على ذلك قام المتهمون بتعذيبها ضرباً ومواقعتها كرهاً بمعرفة المتهم الثاني وبتاريخ الواقعة هربت المجني عليها من مسكن المتهمين لما ضاقت ذرعاً بحالها فلاحقها المتهمون وأعادوها لمسكنهم عنوة متعدين عليها ضرباً حارمين إياها من الطعام والشراب محدثين إصاباتها عابثين بمصيرها، وما أن فارقت الحياة حتى ألقى المتهم جثمانها بمكان العثور عليها .