الأحد 26 يونيو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بوابة البرلمان

بعد تكرار حالات الانتحار.. النائبة سمر سالم توجه عددًا من الرسائل للشباب

تطالب باخصائي نفسي في المدراس والجامعات

.
.
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

وجهت النائبة الدكتورة سمر سالم، عضو مجلس النواب، عددا من الرسائل للشباب، وذلك بعد حالات إقدام شباب على الانتحار  وقتل النفس.
وقالت عضو مجلس النواب في تصريحات خاصة للبوابة نيوز أنه بعد مشاهدة حالات الانتحار عند الشباب والحالات الصعبة التي نراها وهي ظاهرة غير طبيعية، بأنها نادت أكثر من مرة بأن يكون في كل مؤسسة تعليمية بداية من سن الأطفال وكي جي حتى الثانوية وفي الجامعات أن يتم توفير إخصائي اجتماعي، وإن لم يكون إخصائي نفسي، مشيرة إلى أن هذا الأمر مهم لأننا في عصر يحتاج الأولاد أن يسمعوا ويكون لهم قدوة ويكون لهم اشخاص يتحدثون معهم مثل الأب أو الأم أو الإخصائي النفسي أو الطبيب النفسي.

وأضافت النائبة أن الحياة أصبحت صعبة حاليا، نظرا لتأثير  الحروب الروسية الأوكرانية  على الاقتصاد العالمي، فأثرت على الوضع الاقتصادي فأثرت على الدخل والأسعار، ونرى القنوات المفتوحة والعصور الإلكتروني والسوشيال والتواصل الاجتماعي أصبح أسلوب حياة، ولذلك ينبغي غرس معاني روحانية داخليه في النشء الجديد، وخاصة معاني نفسية تمس العقيدة، لأننا نرى مواقف بسيطة وبها شخص يؤذي آخر، وذلك نتيجة التخلي عن المبادئ في لحظة من اللحظات. 
ووجهت الدكتورة سمر سالم بعض الرسائل للشباب، قائلة ممكن يرجع الشاب عن الانتحار وبكلمة تحيى شاب أو فتاة وبكلمة تساعد أم أو أب لعلها تحدث تغير. 
وأول رسالة :
١.انصح الشباب أنها تتعلم تحكي مشاعرها لصديق أو الأب أو الأم أو لطبيب نفسي أو إخصائي نفسي أو أي قدوة للشاب.
٢_ الإيمان، لابد أن تتقرب إلى الله لأنه القوى الذي يحميك، ولابد أن نبني أنفسنا داخليا، ولابد من ترسيخ مفاهيم وقيم وعقيدة، والسعى والأخذ بالأسباب، وهذا يقوي في تحدي كافة المصاعب التي تواجه الشاب. 
٣. اشتغل على نفسك واتقن العمل وبكل ما أوتيت من قوة. 
واختتمت النائبة:"نصيحه الآباء احتواء الأبناء ويتعلموا مع أولادهم، والأب الصديق والأم الصديقة نتمنى عودتهم مرة أخرى للأسرة المصرية، وعلى الآباء والأمهات عدم الحديث السلبي مع الأبناء لأنهم يرون أنفسهم في الأب والأم ، والإعلام دور نعرف ما يقدمه للشباب لأنه كله أمانة.