الأربعاء 10 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

اقتصاد

رئيس الاحتياطي الفيدرالي: رفع معدلات الفائدة لن يتسبب في ركود الاقتصاد الأمريكي

الفيدرالي الأمريكي
الفيدرالي الأمريكي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكد رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي جيروم باول، اليوم الأربعاء رفضه للتكهنات الدائرة بأن الزيادات القوية في أسعار الفائدة الفيدرالية قد تسببت في زيادة احتمالية حدوث ركود قوي بالاقتصاد الأمريكي.

ونوه إن البنك المركزي الأمريكي “ملتزم بقوة” بخفض التضخم الذي وصل الى أعلى مستوياته في 40 عامًا، وإن صانعي السياسة النقدية يتحركون “على وجه السرعة لعمل هذا.”

وتابع باول، في جلسة استماع في اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ الأمريكي: “من الضروري أن نخفض التضخم إذا أردنا أن يكون لدينا فترة مستدامة لأوضاع قوية لسوق العمل تعود بالنفع على الجميع”، مضيفًا أن البنك المركزي سيبحث في الأشهر المقبلة عن “أدلة مقنعة ” على انحسار ضغوط الأسعار.

وقال باول أيضًا إن “الاقتصاد الأمريكي قوي جدًا وفي موقف جيد للتعامل مع تشديد السياسة النقدية.”

وأشار رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلى أن معظم المؤشرات الرئيسية للتضخم تشير إلى تسريع وتيرة زيادات الفائدة، وأوضح أن استقرار الأسعار هو الركيزة الأساسية للاقتصاد وندرك نطاق مشكلة التضخم.

كما رفض باول التكهنات الدائرة بأن الزيادات القوية في أسعار الفائدة الفيدرالية قد تسببت في زيادة احتمالية حدوث ركود قوي بالاقتصاد الأمريكي.

يذكر أن الفيدرالي الأمريكي قد رفع الفائدة بمقدار 150 نقطة أساس منذ مارس الماضي، وهي أسرع وتيرة منذ عقود، حيث يحاول إعادة السياسة النقدية بوتيرة سريعة إلى مستوى طبيعي بعد عامين من تدني مستويات الفائدة بالقرب من الصفر لدعم الاقتصاد خلال جائحة “كوفيد-19”.