السبت 25 يونيو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تقارير وتحقيقات

قريبًا.. مصر تُصدر الغاز الطبيعي إلى لبنان عبر سوريا.. رمضان أبو العلا: لدينا فائض يزيد عن 4 مليار متر مكعب من الغاز.. كما تحولنا لـ"مركزًا اقليميًا لتداول الطاقة".. وخبير اقتصادي: مصر فرضت نفسها

البوابة نيوز
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

وقعت مصر ولبنان وسوريا مؤخرًا اتفاقية لتصدير الغاز الطبيعي من مصر إلى لبنان في إطار خطة تدعمها الولايات المتحدة لتخفيف أزمة نقص الكهرباء في البلاد، بحسب بيان للسفارة المصرية في بيروت. وبمقتضى الاتفاقية الموقعة، ستورد مصر 650 مليون متر مكعب من الغاز سنويا إلى لبنان عبر خط الغاز العربي الذي يمر عبر الأردن وسوريا إلى شمال لبنان ؛ ما اعتبره الخبراء خطوة هامة لتدعيم الدول العربية بتجاوز الأزمات الاقتصادية ويساهم في تحويل مصر لمركز اقليمي لتداول وبيع الطاقة علاوة عن تحقيق فائض من الغاز وتصديره له مردود إيجابي على الاقتصاد المصري.

الدكتور رمضان أبو العلا، أستاذ هندسة البترول

الدكتور رمضان أبو العلا، أستاذ هندسة البترول يقول: حققت مصر من الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي ولدينا فائض يتراوح من 4إلى 5 مليار متر مكعب، كما تُقدر الحصة التصديرية إلى "لبنان" الشقيق بأقل من نصف مليار ممتر مكعب من الغاز بشكل سنوي علاوة عن البعد العربي  عن طريق تكريس مصر لدعمها للدول العربية الشقيقة ودعمها اقتصاديًا خاصة في الظرف الاقتصادي السيئة وتأتى هذه الجهود بدعم من واشنطن التى تتبني أي تكلفة للبنية التحتية لتنفيذ هذه الاتفاقية.

ويضيف أبوالعلا للبوابة نيوز: الظروف الدولية تدفع بمصر لأن تكون مركزًا اقليمًا لتداول الطاقة بحيث ليس بشرط أن يكون الغاز الذى يتم تصديره مصري ولكن كل الغاز الصادر من  حقول منطقة شرق المتوسط سيتم خلال البنية التحتية المصرية الواصلة من المياه العميقة حتى محطات الاستقبال في بورسعيد ثم اسالته فى محطتي "إدكو ودمياط" تمهيدًا لتصديره.

في الوقت ذاته، ينتظر البنك الدولي تطبيق بيروت لإصلاحات قطاع الكهرباء قبل أن يوافق على تمويل الاتفاقية التى تسمح بتوفير كميات من الطاقة تسمح لمحطة توليد الكهرباء في دير عمار بإنتاج ما يصل إلى 450 ميجاوات إضافية بحسب  وليد فياض وزير الطاقة اللبنانى.

وليد فياض وزير الطاقة اللبنانى

ولم يكشف الجانبان عن المبلغ الذي سيدفعه لبنان مقابل الغاز، لكن رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) مجدي جلال قال إن مصر ستقدم "سعرا مناسبا وتفضيليا لأشقائنا في لبنان".

من جانبها تقول الدكتورة وفاء علي، أستاذة الاقتصاد وخبير أسواق الطاقة: لاشك أن انعكاسات التعاون فى مجالات تصدير الطاقة وتحديدا الغاز تلعب دورا هاما فى تعزيز مكانة مصر الدولية والإقليمية فقد فرضت مصر نفسها كرقم مهم فى معادلة الطاقة الدولية وفاعلا قويا في استراتيجيات الأحلاف السياسية والاقتصادية حيث لعبت دورا محوريا فى المنطقة بعواملها الجيوسياسية التى تبنتها فى تحولها لمركز اقليمى لتداول الطاقة ولذلك تم توقيع إتفاقية تصدير الغاز الطبيعي إلى لبنان عبر الأراضى السورية عبر الخط العربى وكانت مذكرة التفاهم قد تم توقيعها فى فبراير الماضى مع الإعلان عن تفعيلها فى الأيام المقبلة.

الدكتورة وفاء علي، أستاذة الاقتصاد وخبير أسواق الطاقة

وتضيف وفاء للبوابة نيوز:  بموجب الاتفاقية ستضخ مصر  الغاز عبرخط أنابيب إلى محطة كهرباء دير عمار فى شمال لبنان حيث يمكن أن تضيف حوالى ٤٥٠ ميجا وات إلى الشبكة أى مايعادل حوالى أربع ساعات إضافية من الكهرباء يوميا وتنتظر لبنان ومصر وسوريا فى الأيام المقبلة موافقة البنك الدولى للتمويل بجانب استثناء مصر  من العقوبات المفروضة على النظام السوري، ويعد تصدير الغاز المصرى رسالة واضحة لتفعيل الخط العربى بعد توقفه لعدة سنوات خصوصا بعد تحول مصر من الاستهلاك إلى الإكتفاء الذاتى ثم التصدير وارتفاع انتاج مصر يوميًا إلى 7،8 مليار قدم مكعب من الغاز على أثر الاكتشافات الغازية بالمتوسط وخطة الدولة المصرية لتحويله إلى وسيلة لخدمة السلام الاقتصادي وشعوب المنطقة فالغاز هو همزة الوصل بين موردى الغاز ومستهلكيه المنفصلين جغرافيا مع دعم القيادة السياسية المصرية لدعم  الاشقاء فى لبنان من خلال امدادهم بما يحتاجون إليه من الغاز لتخطى الأزمة الحالية.

جدير بالذكر فتعاني لبنان نقصا حادا في الكهرباء بعد أن رفع مصرفه المركزي الدعم عن الوقود العام الماضي، في الوقت الذي تواجه فيه البلاد أزمة اقتصادية طاحنة. وأدى انهيار سعر العملة والنظام المالي المنهك إلى تراجع قدرة البلاد على استيراد ما يكفي من الوقود لتشغيل محطات الكهرباء، كما أدى انقطاع التيار وارتفاع تكاليف الوقود إلى تعطيل الخدمات الحيوية مثل المستشفيات في بعض الأحيان. وستسمح شحنات الغاز بتوليد طاقة تكفي لأربع ساعات إضافية من الكهرباء في اليوم.