السبت 02 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة القبطية

بالفيديو.. الأنبا بيجول يشارك مطران الكرسي الأورشليمي في قداس إلهي بكنيسة القيامة

جانب من الصلاة
جانب من الصلاة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

ترأس الأنبا أنطونيوس مطران الكرسي الأورشليمي، اليوم الأحد، القداس الإلهي، من كنيسة القيامة بالقدس، وشاركه في صلاة القداس الأنبا بيجول أسقف دير المحرق العامر، وعدد من الرهبان والكهنة. 

الجدير بالذكر تقع كنيسة القيامة في وسط البلدة القديمة في القدس، وبالتحديد في الجزء الشمالي الغربي منها، في الحي المسيحي، ويحيط بمبنى الكنيسة مجموعة من المباني التاريخية والأثرية والتي تعود إلى فترات زمنية مختلفة بدءاً من العصر البيزنطي في القرن الرابع ميلادي ومروراً بمراحل زمنية لاحقة حتى وقتنا الحاضر. 

وتعود أهمية مبنى الكنيسة إلى ما ذكر في كتاب العهد الجديد "الإنجيل" عن مكان صلب المسيح (حسب التقليد المسيحي).

التطور التاريخي لمبنى كنيسة القيامة
تعود أولى المباني التي شيدت على نفس مكان كنيسة القيامة إلى فترة حكم الإمبراطور الروماني هدريان Hadrian (117-136م)؛ حيث أمر ببناء قبة على ستّة أعمدة فوق الجلجلة وكرسها لخدمة الإله فينوس Venus  والآلهة عشتار.  وبنى هدريان فوق القبر هيكلاً آخراً للآلهة الوثنية.
وعندما عقد المجمع المسكوني الأول في مدينة نيقيا  Nicaea عام (325م)، دعا أسقف القدس (مكاريوس Macarius قسطنطين) إلى تدمير الهيكل الوثني للبحث عن قبر المسيح. 
وهكذا فإن الهيكل الذي كان يهدف إلى القضاء على موقع القبر أدّى في حقيقة الأمر إلى الحفاظ عليه. ولم يبن قسطنطين شيئاً فوق الجلجلة؛ أمّا القبر المقدس فنظف من الأتربة وشيد قسطنطين فوقه بازيليكا Basilica.  وقد باشرت على الأعمال أمه(القديسة هيلانةHelena ) عام 325م وانتهى العمل عام 336م، حيث استمر حوالي 11 سنة. 


https://fb.watch/diWzIMSZek/?fs=e&s=cl