الخميس 11 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

محافظات

محافظ الفيوم يتابع الموقف التنفيذي لمشروعات "حياة كريمة" بقرى إطسا ويوسف الصديق

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تابع الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، الموقف التنفيذي لمشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق كمرحلة أولى، للوقوف على سير العمل بها ونسب الإنجاز، وما تم اتخاذه من إجراءات حيال التداخلات بين القطاعات، ومعدلات الاستجابة من قبل الشركات المنفذة للمشروعات لتلافي ملاحظات مسئولي دار الهندسة، مؤكداً على التركيز على الأولويات الحتمية والاستغلال الأمثل لكافة الإمكانيات حفاظاً على المال العام.

وجاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد بديوان عام محافظة الفيوم، بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، واللواء عبدالفتاح تمام سكرتير عام محافظة الفيوم، والمهندس أيمن عزت السكرتير العام المساعد، والمهندس محمد عبد الجليل رئيس شركة الفيوم لمياه الشرب والصرف الصحي، والمهندس أيمن نضر وكيل وزارة الموارد المائية والري، والمهندس روبى محمود السيد رئيس الجهاز التنفيذي لمشروعات الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى بالفيوم، والمحاسب كمال سلومة رئيس مركز ومدينة يوسف الصديق، وخالد فراج رئيس مركز ومدينة إطسا، والمهندسة نسرين رفعت مدير إدارة المتابعة بهيئة الأبنية التعليمية بالفيوم، وممثلي جهاز تعمير القاهرة الكبرى، ومسئولي شركات الخدمات والمرافق، وممثلي المديريات الخدمية والهيئات والأجهزة، ومهندسي شركة دار الهندسة، ومسئولى المكاتب الهندسية، والشركات المنفذة لأعمال مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق.

وتناول الاجتماع، استعراض نسب ومعدلات تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" التى يتم تنفيذها بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق، والوقوف على معدلات الاستجابة من قبل الشركات المنفذة للمشروعات للملاحظات التى تم رصدها من قبل مسئولي دار الهندسة على الأعمال، والعمل على وضع آليات لتجاوز معوقات التنفيذ للأسراع بتنفيذ المشروعات تبعاً للجداول الزمنية، فضلاً عن وضع آليات إيجابية لتكثيف العمالة، وفك التشابكات بالتنسيق بين جميع القطاعات خاصة في تنفيذ عدد من الكباري.

كما تناول الاجتماع، متابعة آخر الإجراءات والحلول المقترحة، لفك التشابكات والبدء فى أعمال عدد من الكباري  خاصة بقرى مركز إطسا بعد معاينتها على الطبيعة، من قبل اللجنة التى أوصى بها محافظ الفيوم خلال الاجتماع السابق والتي ضمت: ممثلين عن الري، والكهرباء، ومياه الشرب والصرف الصحي، والطرق والكباري، ومهندسي دار الهندسة، وممثلي الشركات المنفذة، ومسئولي مجلس المدينة، والتى شملت  كوبري حوض الغرب بقرية منية الحيط، وكوبري مصرف الشحات بقرية مطول، وكوبري مصرف الحجر بقرية الحجر، لسرعة وضع الحلول الإيجابية لإحلال وتجديد هذه الكباري بما يخدم المواطنين القاطنين بمحيطها.

وخلال الاجتماع، وجه المحافظ، بسرعة مراجعة كافة الطرق الرئيسية الرابطة بين مركزى إطسا ويوسف الصديق من جانب ومدينة الفيوم من جانب آخر، وكذا الطرق الرئيسية بين القرى الأم بالمركزين لفك أى تداخلات تمهيداً لرصفها، تيسيراً لتنقلات المواطنين، من خلال لجنة مشكلة من مسئولى الطرق، ومجالس المدن، وممثلي شبكات المرافق، للتأكد من انتهاء البنية التحتية لكافة المرافق "صرف صحي، مياه شرب، اتصالات، غاز"، مؤكداً على رئيس جهاز الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي بالفيوم، بتحديد الموقف التنفيذى لأعمال الهيئة  المتداخلة مع كافة الطرق الرئيسية الواقعة بنطاق مركزى إطسا ويوسف الصديق وقراهما، كما وجه المحافظ، سكرتير عام المحافظة المساعد، بعقد لقاء مع كافة مسئولى المرافق والتنسيق فيما بينهم، لتحديد الطرق ذات الأولوية لرصفها، بع التأكد من الانتهاء من أعمال شبكات المرافق بها، والعمل على سرعة الانتهاء من الرفع المساحى لطريق الفيوم / إطسا.

كما شدد محافظ الفيوم، على الشركات المنفذة لأعمال مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، بوضع ملاحظات شركة دار الهندسة حيز الاهتمام والعمل على سرعة تلافيها أولاً بأول، واستبعاد المقاولين المتخاذلين واستبدالهم بمقاولين أكثر جدية، للانتهاء من تنفيذ المشروعات بمواعيدها المقررة، موجهاً بمراجعة معدلات تنفيذ الشركات القائمة على الأعمال، والتركيز على الأولويات والعمل على مبدأ الحتميات، والاستغلال الأمثل لكافة الإمكانيات المتاحة خلال عمليات تنفيذ المشروعات، كما وجه المحافظ رئيس شركة الفيوم لمياه الشرب والصرف الصحي، للبدء في تركيب الوصلات المنزلية، بالمواقع التى تم الانتهاء من أعمال الصرف الصحي بها بنسبة 50%.

ووجه المحافظ، بتشكيل لجنة مكونة من مسئولى مجالس المدن، ومديرية الصحة، وممثلي دار الهندسة، والمكاتب الاستشارية، والشركات المنفذة، على أن تبدأ عملها من الغد، للتسليم الإداري لكافة الوحدات الصحية التى تم الانتهاء من أعمالها، مع رصد الملاحظات على الأعمال الإنشائية بتلك الوحدات من قبل مسئولى دار الهندسة لتلافيها قبل الاستلام المبدئي، لتكون جاهزة بالمواعيد المقررة لتقديم الخدمات للمواطنين، ولفت محافظ الفيوم إلى أنه تم تحديد منتصف شهر يونيو القادم موعداً، للانتهاء من كافة أعمال المجمعات الخدمية والزراعية ومراكز الشباب، وأعمال تأهيل الوحدات الصحية عدا الجديدة، كما وجه المحافظ، مسئولي فرع هيئة الأبنية التعليمية بالفيوم، بسرعة توفير الخامات وتجهيز أسوار عدد من المدارس بقرى المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" بمركزي إطسا ويوسف الصديق، استعداداً لتنفيذ مشروعات تخرج طلاب كلية التربية النوعية بجامعة الفيوم على تلك الأسوار.

وخلال الاجتماع، استعرض مسئولو القطاعات بعضاً من المعوقات والتداخلات بقطاعات: مياه الشرب والصرف الصحي، والطرق والكباري، والري، والأبنية التعليمية، والمجمعات الخدمية والزراعية، والشباب والرياضة، والصحة، والإسعاف، والغاز الطبيعي، والاتصالات، والمجمعات الصناعية، والتضامن الاجتماعي، كما استعرض مسئول وحدة حياة كريمة بديوان عام محافظة الفيوم، نسب تنفيذ المشروعات وبعض التشابكات بكل قطاع من القطاعات على حدة، إضافة لاستعراض مسئولي دار الهندسة لملاحظاتهم على المشروعات، ونسب استجابة الشركات المنفذة لها. 

وفي هذا الصدد أكد المحافظ، على مسئولى دار الهندسة بإعداد بيان مؤرخ بمعدلات الاستجابة لتلافي الملاحظات، من قبل الشركات المنفذة لأعمال مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" بقرى مركزى إطسا ويوسف الصديق.

IMG-20220518-WA0008
IMG-20220518-WA0008
IMG-20220518-WA0007
IMG-20220518-WA0007