الخميس 19 مايو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة التعليمية

قبل الجولة الثانية لماراثون أولى ثانوي.. مطالب عاجلة لانتظام الامتحانات

أولى ثانوي
أولى ثانوي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

يستأنف اليوم السبت طلاب الصف الأول الثانوي، امتحانات نهاية العام الدراسي 2022/2021، التي تستمر حتى الأربعاء 25 مايو الجاري.

ويؤدي الطلاب الامتحان في مادتي الكيمياء والجغرافيا،  ووجهت الإدارات التعليمية بالمحافظات، تعليمات مشددة للمدارس، بضرورة اتباعها في أثناء فترة الامتحانات، كالتالي:
١- يمنع تواجد المحمول داخل لجنة الامتحان سواء للطالب أو المراقب.
٢-  ممنوع تواجد التابلت مع الطالب في أثناء امتحان المقالي للصف الأول والثاني الثانوي.

٣- ورقة المفاهيم أثناء الفترة بين الامتحانات تكون لدى الملاحظ، وبعد اللجنة يتم تسليمها لمراقب الدور.
٤- التوقيع باسم الطالب وأسماء الملاحظين في ورقة المفاهيم.

وقبل ساعات من انطلاق الجولة الثانية للامتحانات اليوم، استمعت “البوابة نيوز”، لمطالب أولياء الأمور لتلاشي اخطاء امتحان اللغة العربية والذي شهد تعثر الالاف الطلاب من أداء الاختبار الالكتروني، مما اضطر اصدار قرر من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، لمنح الطلاب الدرجة الكاملة في الجزء الالكتروني لم لم يتمكنوا من الدخول على منصة الاختبار.. وجاءت الآراء كالتالي:

أميرة يونس

أميرة يونس ولي أمر طالب في الصف الأول الثانوي، مؤسس جروب  مصر والتعليم، على “فيس بوك”، طالبت بضرورة وجود أسئلة اختيارية للجزء المقالي،  والسماح للطالب في اختبار التابلت باصطحاب الكتاب المدرسي "أوبن بوك".

وأشارت "أميرة"، إلى أن  نجاح الطلاب ليس حلا مقابل سقوط السيستم، كما حدث في عربي، كما أن إعادة الاختبار لاحقا مرفوض.
ولفتت إلى أن الأفضل، يكون  الاعتماد على درجات الترم الاول اواجابات الاختبار المقالي فقط، حتي لايتساوي جميع لأن النتيجة درجات كما أعلنت وزارة التربية والتعليم.

وتابعت: توفير دخول الكتاب مهم، لان ورقه المفاهيم غير منصفة ابدا وليس بها اية معلومات كافية لنظام حديث الان ولابد من  ورقة بيضاء او notes للحل بالمسائل العملية مثل "ماث" وغيره.

شيماء نبيل

في السياق نفسه قالت شيماء نبيل، وهي ولي أمر لطالبة بالصف الأول الثانوي، إن وجود الكتاب المدرسي مع الطالب ضروري كما أعلنت الوزارة سابقا، فضلا عن وجود أوراق بيضاء تساعد على حل المواد العلمية.
وأضافت "شيماء": تضارب القرارات، وتطبيق أخرى وإعلانها في وقت متأخر قبل الامتحان بأيام أدى إلى توتر أبنائنا، لافتة إلى أن سقوط السيستم في بعض المدارس اهدر تكافؤ الفرص وتسبب في تشتيت الطلاب وقلقهم الدائم من "التابلت".

وكانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أعلنت الآتي حول الاختبارات: 

- تعقد الامتحانات "إلكترونيًا" أسئلة الاختيار من متعدد و"ورقيا" للأسئلة المقالية.
- تعقد الامتحانات بالمدرسة بلجان مراقبة ومؤمنة.
- تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية.
- على جميع الطلاب مراعاة الزمن المخصص للإجابة لكل مادة.

من جهته أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، أن الجزء المقالي والإلكتروني لأى مادة هو "امتحان واحد" وبالتالي التخلف عن الجزء المقالي يعتبر غيابا عن الامتحان ويعتبر الطالب راسبا في هذه المادة وعلى الطالب تأدية الاثنين.