الخميس 18 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

تقارير وتحقيقات

وزير الزراعة يبحث مع سفير كوت ديفوار التعاون بين البلدين في المجالات الزراعية.. خبراء: التعاون مع الدول الإفريقية سيحقق طفرة كبيرة.. ولابد من وجود خطة لتقليل الواردات

 السيد القصير وزير
السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تسعى مصر في الفترة المقبلة في عقد عدة اتفاقيات مع الدول الإفريقية في مجال الزراعي لزيادة الإنتاج وعدم الحاجة للاستيراد حيث التقي السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، السفير ثيموتي ايزوان سفير جمهورية كوت ديفوار بالقاهرة والوفد المرافق له ‏ بحضور د سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية بوزارة الزراعة، لبحث تعزيز التعاون بين البلدين وزيارته إلى كوت ديفوار الشهر القادم للمشاركة في مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة التصحر (cop 15 ) نيابة عن الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

وإتفق وزير الزراعة وسفير كوت ديفوار على أهمية التكامل الزراعي بين دول القارة الإفريقية، والتركيز على قضية التصنيع الزراعي لتحقيق قيمة مضافة إلى الناتج القومي وتحقيق أقصى استفادة ممكنة من المواد الخام والموارد الطبيعية التي تزخر بها القارة الأفريقية.

وقال«القصير»، أن مؤتمر مكافحة التصحر القادم سيكون له أهمية كبيره للتعرف على الاليات اللازمة لمكافحة التصحر في دول افريقيا، موضحا إن زيارته لدولة كوت ديفوار للمشاركة في مؤتمر التصحر ستكون فرصة لمناقشة أوجه التعاون الثنائي بين البلدين في قطاع الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية مع وزيري الثروة الحيوانية والزراعة بجمهورية كوت ديفوار في ضوء توجيهات الرئيس السيسي بتعزيز سبل التعاون مع الدول الإفريقية.

 وأشار وزير الزراعة خلال اللقاء إلى متانة العلاقات التي تربط بين البلدين الشقيقين في جميع المجالات خاصة في قطاع الزراعة. مؤكدا على استعداد مصر لتقديم كافة أوجه الدعم الفني للأشقاء في كوت ديفوار والتعاون في كافة الأنشطة الزراعية المختلفة وكذلك في مجال التدريب وبناء القدرات

وفي هذا السياق قال خليل المالكي الخبير الزراعي، أن مصر تمر بأزمة كبيرة للغاية في المحاصيل الاستراتيجية خاصة من الحبوب الزراعية مثل القمح والذرة والفول والأرز وغيرهما من المحاصيل التي لا يمكن الاستغناء عنها بأي حال من الأحوال، لذلك فإن التعاون المشترك مع دول أفريقيا يصب في مصلحة الجميع لزيادة تلك المحاصيل. 

وأضاف المالكي، أن دول أفريقيا لديها إمكانيات ومساحات كبيرة من الأراضى الزراعية ولكن لا تجيد استخدامها بالشكل المطلوب لذلك فإن التعاون بيننا وبينهم سيصب في مصلحة الجميع خاصة وأن مصر تملك الامكانيات والكوادر القادرة علي الاستفادة من ذلك التعاون. 

وفي نفس السياق قال الدكتور جمال صيام خبير الاقتصاد الزراعي، لابد وأن يكون هناك خطة مسبقة من قبل وزارة الزراعة بعمل بروتوكولات واتفاقيات تفيد مصر بالحبوب الزراعية من تلك الدول وعدم الحاجة للاستيراد من دول أوروبا خاصة وأن استيراد تلك المحاصيل يكلف خزينة الدولة مليارات الجنيهات. 

وأضاف صيام،يجب أن نسير في طريق استصلاح الأراضي الزراعي مثل توشكي وجنوب الوادي وغيرهما موضحا ام ذلك الطريق سيوفر لنا عدة عوامل سواء كان في زيادة الإنتاج ووجود اكتفاء ذاتي او تقليل نسب البطالة او غيرهما من الإيجابيات التي سيستفيد منها الجميع.