الأربعاء 17 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

العالم

وول ستريت جورنال: دبي تبرز كمركز تكنولوجي في العالم العربي

■■ لوموند: استعراض لأهم أخبار الحرب في أوكرانيا ■■ ntv الألمانية: بوتين يقول إن ضربات روسيا دقيقة ضد البنية التحتية العسكرية لآوكرانيا ■■ وول ستريت جورنال: الحرب في أوكرانيا أدت إلى زيادة التضخم في المزارع الأمريكية ومحلات السوبر ماركت ولدى تجار التجزئة

نافذة على العالم
نافذة على العالم
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

«نافذة على العالم».. خدمة يومية تصطحبكم فيها «البوابة نيوز»، في جولة مع أبرز ما جاء بالصحف العالمية عن أهم القضايا ليطلع القارئ على ما يشغل الرأي العام العالمي، ويضعه في بؤرة الأحداث.

العناوين:

وول ستريت جورنال: دبي مركز تكنولوجي في العالم العربي

لوموند: استعراض لأهم أخبار الحرب في أوكرانيا  

لوموند: محكمة العدل الدولية تبدأ فى نظر شكوى أوكرانيا 

لوفيجارو: إمدادات الغاز قد تكون مشكلة في الصيف، بحسب تحذير مجموعة إنجى الفرنسية 

فرانس برس: الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يناقشان حظر واردات النفط الروسية وفق رؤى مختلفة

لوبوان: فاتورة بحوالي 22 مليار يورو فى الطاقة لتعويض التضخم، كما يقول وزير الاقتصاد الفرنسى

ntv الألمانية: بوتين يقول إن ضربات روسيا دقيقة ضد البنية التحتية العسكرية لآوكرانيا

وول ستريت جورنال: الحرب في أوكرانيا أدت إلى زيادة التضخم في المزارع الأمريكية ومحلات السوبر ماركت وتجار التجزئة 

 Ntv الألمانية: 3000 أمريكي إلى الحرب من أجل أوكرانيا

Ntv الألمانية: بوتين يصدر قانونًا جديدًا للحجز على حسابات الأثرياء الروس 

جيروزاليم بوست: رئيس إسرائيل في طريقه لزيارة تركيا هذا الأسبوع

 

التفاصيل:

تسارع النمو في صناعة التكنولوجيا في دبي

وول ستريت جورنال: دبي تبرز كمركز تكنولوجي في العالم العربي

صناعة التكنولوجيا في دبي آخذة في النمو، مدفوعة بوباء كورونا، حيث تجذب الشركات الناشئة اهتمام كبرى الشركات الدولية، بما في ذلك SoftBank Group Corp  وSequoia Capital.

أبقت دبي حدودها مفتوحة إلى حد كبير، وتم تطعيم  السكان على نحو واسع وقدمت تأشيرات وغيرها من السياسات التي اجتذبت قوة عاملة دولية متنقلة بشكل متزايد. 

مع إطلاق الكثير من دول أوروبا وآسيا عمليات الإغلاق من خلال موجات متعددة من كوفيد-19، خلقت سياسات دبي في مكافحة الفيروسات والضرائب المنخفضة ولوائح الأعمال الخفيفة نسبيًا، بيئة جذابة للشركات التكنولوجية الناشئة.

قال آشر صديقي، صاحب رأس المال الاستثماري لنحو 500 شركة ناشئة في سان فرانسيسكو، وحاليًا يتخذ من دبي مركزًا لأعماله، إن الشي الوحيد الذي تغير هو وباء كورونا الذي ساهم في تسريع التغيير البيئي بنحو 5 سنوات.

رالف جلابيشنيج، مستثمر ومؤسس Crypto Oasis، وهي منظمة تساعد الشركات الناشئة في مجال العملات المشفرة في دبي، انتقل العام الماضي إلى المدينة التي يسميها المركز الأسرع نموًا على مستوى العالم لتكنولوجيا التشفير. 

تقول مجموعة Crypto Oasis إنها ساعدت 200 شركة ناشئة على تداول العملات المشفرة أو بناء أعمال تجارية على blockchain في دبي. ولهذا فقد أنشأت أكبر بورصة للعملات المشفرة في العالم "Binance" مكاتب لها في دبي.

تعد دبي الآن موطنًا لثلاث شركات ناشئة في مجال التكنولوجيا لا تقل قيمتها عن مليار دولار. قال دومينيك بيركس، الرئيس التنفيذي لشركة هامبرو بيركس الاستثمارية ومقرها لندن، والتي أطلقت صندوقًا للاستثمار في الشركات الناشئة في الشرق الأوسط: "هذه نقطة تحول".

انتقل ثلاثة من المديرين التنفيذيين في سيكويا كابيتال من الهند إلى دبي أثناء الوباء، حيث حصلوا على تصاريح طويلة الأجل للتنقل بحرية داخل وخارج المدينة، وفقًا لأشخاص مطلعين على هذه الخطوات.

منطقة في إيربين، بأوكرانيا 

لوموند: استعراض لأهم أخبار الحرب في أوكرانيا

في اليوم الثاني عشر من القتال، يواصل الجيش الروسي هجومه الشامل على أوكرانيا اليوم الاثنين، 7 مارس، حيث قصف مدينة خاركيف الثانية في البلاد، وتتم محاولة تطويق العاصمة كييف، حيث دقت صفارات الإنذار فجرًا.

في إيربين، على مشارف كييف، قُتل ثمانية أشخاص حاولوا الفرار من القتال برًا يوم الأحد، بحسب عمدة المدينة. ذكر بيان للإليزيه أن فلاديمير بوتين "نفى أن يكون جيشه يستهدف المدنيين"، بعد محادثة هاتفية جديدة يوم الأحد بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره الروسي.

انخفاض جديد في أسواق الأسهم الأوروبية عند الافتتاح

تراجعت أسواق الأسهم الأوروبية مرة أخرى عند افتتاحها اليوم الاثنين، في مواجهة العواقب الاقتصادية لغزو أوكرانيا من قبل روسيا، بما في ذلك ارتفاع أسعار النفط الذي قد يؤدي إلى زيادة التضخم المرتفع بالفعل.

وانخفضت بورصة فرانكفورت 3.67٪، وباريس 2.88٪، وميلانو 2.45٪، وخسر سوق لندن، الذي كان أكثر مرونة منذ بداية هذه الأزمة، 1.05٪ في البورصات الأولى.

وزير الخارجية الصيني وانغ يي 

بكين: الصداقة الصينية الروسية "متينة للغاية"

أكد وزير الخارجية الصيني وانغ يي اليوم الاثنين أن الصداقة بين بكين وموسكو "متينة كالحجر"، على الرغم من الإدانة الدولية للغزو الروسي لأوكرانيا.

وصرح وانغ للصحفيين بأن "الصداقة بين الشعبين متينة كصخرة وآفاق التعاون المستقبلي هائلة"، مضيفا أن الصين مستعدة للمشاركة "إذا لزم الأمر" في الوساطة الدولية لحل النزاع في أوكرانيا.

التقى الرئيسان فلاديمير بوتين وشي جين بينغ في بكين قبل أيام من بدء الحرب في أوكرانيا، وأقاما صداقة "لا حدود لها". منذ ذلك الحين، تجنبت الصين الانتقاد الصريح للحرب، وأعربت عن تعاطفها مع روسيا ورفضت الانضمام إلى العقوبات الغربية.

النفط والذهب لا يزالان مشتعلين، وأسواق الأسهم الآسيوية تنهار

واصلت أسعار النفط ارتفاعها اليوم الاثنين، وكذلك سعر الذهب الذي تجاوز لفترة وجيزة 2000 دولار للأوقية (حوالي 1835 يورو)، فيما تراجعت أسواق الأسهم الآسيوية في مواجهة تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية على الاقتصاد العالمي.

اقترب سعر برميل خام برنت من بحر الشمال من 140 دولارا يوم الأحد قرب منتصف الليل ليقترب من الرقم القياسي المطلق البالغ 147.50 دولارا الذي سجله في يوليو 2008. ثم تراجعت أسعار الذهب الأسود مرة أخرى قبل أن ترتفع بوتيرة سريعة: بعد الساعة 7:20 صباحًا، قفز سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 9.04٪ إلى 126.14 دولارًا، وارتفع سعر برميل برنت من بحر الشمال بنسبة 10.12٪ إلى 130.06 دولارًا. مع تصاعد الحرب في أوكرانيا، لم تعد العقوبات المباشرة على صادرات موسكو من الهيدروكربونات مفهومًا محظورًا.

توافد المستثمرون على الذهب، الملاذ الآمن النهائي، والذي تجاوز 2000 دولار للأوقية في التعاملات الآسيوية صباح اليوم الاثنين، للمرة الأولى منذ أغسطس 2020. وعادت الأوقية إلى حوالي 1983 دولارًا في حوالي الساعة 7:40 صباح اليوم الأثنين.

على العكس من ذلك، شربت أسواق الأسهم من الكأس: في بورصة طوكيو، أغلق مؤشر نيكاي الرئيسي منخفضًا 2.94٪، عند 25221.41 نقطة، وهو أدنى مستوى له منذ نوفمبر 2020. تم القضاء على جميع قطاعات الأعمال على مؤشر نيكاي، باستثناء، بشكل غير مفاجئ، الطاقة. كانت الخسائر في بورصة هونج كونج أسوأ، حيث انخفض مؤشر هانغ سنغ بنحو 3.5٪ في حوالي الساعة 7:30 صباحًا. في الصين القارية، خسرت شنغهاي وشينزن أكثر من 2٪. 

مبنى تليفزيون أوكرانيا بكييف اعتبره الجيش الروسى هدفًا عسكريًا

لوموند: محكمة العدل الدولية تبدأ فى نظر شكوى أوكرانيا 

لتبرير غزوها، أعلنت روسيا أنها أرادت تجنب "الإبادة الجماعية" في منطقتي دونيتسك ولوهانسك. مبرر ترد عليه أوكرانيا اعتبارًا من اليوم الاثنين في لاهاي، على أمل الحصول على قرار من المحكمة لصالحها.

المعركة القانونية التي تلوح في الأفق أمام محكمة العدل الدولية يمكن أن تحرج روسيا. الاثنين 7 مارس والثلاثاء 8 مارس، روسيا وأوكرانيا ستترافعان أمام قصر السلام في لاهاي، حيث تتولى محكمة الأمم المتحدة هذه مسؤولية تسوية النزاعات بين الدول. كييف تتهم موسكو بإساءة استخدام اتفاقية منع الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها من أجل تبرير عدوان أوكرانيا. تدعي كييف أن العملية العسكرية الروسية تقوم على كذبة. لذلك فهى غير قانونية.

فيما يتعلق بالأسس الموضوعية، طلبت كييف من المحكمة أن تعلن عدم ارتكاب أوكرانيا أي أعمال إبادة جماعية في منطقتي دونيتسك ولوهانسك وأن روسيا لا يمكنها اتخاذ أي إجراء "على أساس مزاعم كاذبة بوقوع إبادة جماعية". كما يطلب من القضاة الثمانية عشر أن يعلنوا أن الاعتراف باستقلال جمهوريتي لوهانسك ودونيتسك اللتين نصبتا ذاتيا، والذي أعلن فلاديمير بوتين الاعتراف بهما عشية الحرب، "يستند إلى ادعاء كاذب بالإبادة الجماعية".

أثناء انتظار المحكمة للبت في موضوع القضية، وهو إجراء قد يستغرق سنوات، طلبت أوكرانيا من القضاة اتخاذ تدابير وقائية عاجلة. 

ليست هذه هي المرة الأولى التي تواجه فيها أوكرانيا وروسيا بعضهما البعض أمام قضاة هذه المحكمة. في عام 2017، تقدمت أوكرانيا بالفعل إلى محكمة العدل الدولية وشجبت انتهاكات روسيا لاتفاقية التمييز العنصري في القرم، بعد ضم شبه الجزيرة، واتفاقية تمويل الإرهاب، لدعم موسكو للانفصاليين الموالين لروسيا في دونباس. لكن كييف لم تخرج منتصرة بالكامل من القضية التي لا تزال جارية. وقد طعنت روسيا في اختصاص المحكمة ويمكنها أن تفعل ذلك مرة أخرى. 

سيبدأ القضاة مداولاتهم بعد جلسات الاستماع في 8 مارس. لا يوجد حد زمني محدد لإصدار القرارات الخاصة بها.

مجموعة إنجى

لوفيجارو: إمدادات الغاز قد تكون مشكلة في الصيف، بحسب تحذير مجموعة إنجى الفرنسية 

من خلال حرمان أوروبا تمامًا من الغاز الروسي، ستواجه أوروبا مشكلة حقيقية تتمثل في "ملء التخزين في الربيع والصيف، استعدادًا لفصل الشتاء 2022-2023"، حسبما تحذر الرئيس التنفيذي للمجموعة الفرنسية.

قالت كاثرين ماكجريجور الرئيس التنفيذي للمجموعة الفرنسية: "المشكلة الحقيقية تكمن في ملء المخازن في الربيع والصيف، استعدادًا لفصل الشتاء 2022-2023". "سيكون من الصعب للغاية العثور على الأحجام اللازمة وتزداد الصعوبة في حالة نزاع طويل في أوكرانيا".

أدى الخوف من تعطل الصادرات من روسيا، التي تزود 40٪ من واردات الغاز الأوروبية، إلى ارتفاع سعره في أوروبا إلى أعلى مستوى جديد على الإطلاق. يمثل الغاز الروسي 20٪ من إمدادات إنجي. وتتفاوض المجموعة على واردات إضافية مع النرويج وهولندا والجزائر والولايات المتحدة "لكن علينا أن نكون واضحين"، كما شددت السيدة ماكجريجور: "الرافعات التي في أيدينا محدودة النطاق. لن تكون كافية لاستبدال كل الغاز الذي يأتي من روسيا اليوم لتوفير احتياجات الصيف".

موقع روسى لاستخراج النفط

فرانس برس: الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يناقشان حظر واردات النفط الروسية وفق رؤى مختلفة

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين يوم الأحد على قناة CNN، إن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي "يناقشان بنشاط شديد" إمكانية حظر واردات النفط الروسي ردا على غزو أوكرانيا. وقال: "إننا نتحدث مع شركائنا الأوروبيين وحلفائنا للنظر، بطريقة منسقة، في فكرة حظر استيراد النفط الروسي مع ضمان وجود إمدادات كافية من النفط في الأسواق العالمية".

وردا على سؤال لشبكة CNN يوم الأحد، كانت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين أكثر حذرا. اعتبرت أن على الاتحاد الأوروبي "التخلص من اعتماده على الوقود الأحفوري الروسي". وأوضحت "لذلك نحن نناقش في الاتحاد الأوروبي نهجًا استراتيجيًا حول كيفية تسريع الاستثمارات في الطاقات المتجددة، وكيفية تنويع إمدادات الطاقة لدينا"، دون أن تذكر حظرًا على الواردات من روسيا.

هذا السؤال أكثر تعقيدًا بالنسبة لأوروبا، التي تزود روسيا منها 40٪ من الغاز، مقارنة بالولايات المتحدة، وهي منتج رئيسي للنفط، حيث تزود روسيا حوالي 8٪ فقط من واردات الولايات المتحدة من المنتجات البترولية الروسية، الخام أو المكررة. 

وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير

لوبوان: فاتورة بحوالي 22 مليار يورو فى الطاقة لتعويض التضخم، كما يقول وزير الاقتصاد الفرنسى

 قال وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير اليوم الإثنين، إنه في مواجهة ارتفاع أسعار الطاقة، تخطط الحكومة الفرنسية لإنفاق حوالي 22 مليار يورو على إجراءات لدعم القوة الشرائية.

وأوضح على قناة RMC / BFM TV أن أسعار الغاز المتجمد يجب أن تكلف "على الأرجح 10 مليارات يورو على مدار عام 2022 بأكمله"، مقابل 1.2 مليار يورو المدرجة في الميزانية حتى الآن.

وأوضح الوزير أن "سقف أسعار الكهرباء" كلف "8 مليارات يورو وتعويض التضخم 4 مليارات يورو". وخلص إلى أن "إجمالي الفاتورة يصل إلى أكثر من 20 مليار يورو لحماية مواطنينا وحدهم من ارتفاع أسعار الطاقة".

وأكد برونو لو مير أن الحكومة مستعدة لاتخاذ "المزيد" من الإجراءات لدعم القوة الشرائية للأسر، ولكن إذا لزم الأمر، ستكون هذه استجابات "مستهدفة".

وأضاف برونو لو مير: "سوف نقدم استجابة لجميع الفرنسيين الأكثر تضررًا من الأزمة،  بحيث تستهدف أولئك الذين هم في أمس الحاجة إليها".

وفيما يتعلق بالشركات الفرنسية، تحدث برونو لومير يوم الجمعة عن "دعم هادف وكبير للقطاعات التي تحتاجه". 

مبنى الكرملين

ntv الألمانية: بوتين يقول إن ضربات روسيا دقيقة ضد البنية التحتية العسكرية لآوكرانيا

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دعوته لوقف إطلاق النار في مكالمة هاتفية مع رئيس الكرملين فلاديمير بوتين. 

وبحسب الكرملين أبلغ بوتين أردوغان بمسار العملية العسكرية.    وقال بيان الكرملين "تم التأكيد على أن العملية الخاصة تسير وفقا للخطة والجدول الزمني".  

تقول القوات المسلحة الروسية انها تبذل قصارى جهدها لحماية حياة وسلامة المواطنين المسالمين هناك.. والإصابات محددة "حصريا لأهداف البنية التحتية العسكرية"، وبحسب بيان الكرملين فإن الجماعات القومية والنازية الجديدة تتقدم في المنطقة بوحشية "يقصفون المدن والبلدات في دونباس مستخدمين الناس كدروع حية بما في ذلك الأجانب الذين يؤخذون رهائن".

وأكد بوتين استعداد روسيا للحوار مع القيادة الأوكرانية و"الشركاء الأجانب" بهدف حل النزاع ولا يمكن إنهاء العملية الخاصة إلا إذا أوقفت كييف الأعمال العدائية واستوفت الشروط الروسية وهذا يشمل على سبيل المثال، الاعتراف باستقلال منطقتي لوهانسك ودونيتسك وانتماء شبه جزيرة القرم في البحر الأسود إلى روسيا، ولطالما رفض الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي هذه المطالب.

وبحسب مكتبه الرئاسي،  دعا بوتين أوكرانيا أيضًا إلى تغيير سلوكها في المحادثات المباشرة المقبلة، وقال الكرملين بعد محادثات بوتين مع أردوغان: "نأمل أن يظهر ممثلو أوكرانيا نهجًا بناء أكثر في الجولة المقبلة من المفاوضات المزمعة، ويأخذون بشكل كامل في الحسبان الواقع الناشئ حديثًا".

مصنع للمعادن فى أوكرانيا

وول ستريت جورنال: الحرب في أوكرانيا أدت إلى زيادة التضخم في المزارع الأمريكية ومحلات السوبر ماركت وتجار التجزئة 

سلسلة التوريد العالمية بطيئة، لكن التداعيات الاقتصادية لحرب أوكرانيا ترفع الأسعار بسرعة للمنتجين والمستهلكين في جميع أنحاء العالم. 

مهّدت العملية الروسية فى أوكرانيا لارتفاع أسعار المستهلكين بشكل أسرع، حيث أدت فوضى الحرب إلى ارتفاع تكاليف تصنيع المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية والآلات في أماكن بعيدة عن ساحة المعركة. 

يؤكد الصراع على سلسلة التوريد العالمية المتوترة بالفعل، ومن المرجح أن يكون تأثيره الاقتصادي محسوسًا من الأسر في جميع أنحاء العالم، في محلات السوبر ماركت وتجار التجزئة ومحطات البنزين والغاز.

قالت كاثي بوستانسيك، كبيرة الاقتصاديين الأمريكيين في أكسفورد إيكونوميكس: "الحرب عكست كل شيء بعد التحسن الذي كنا نشهده". 

سجلت أسواق الحبوب مؤخرًا أعلى مستوى لها في 14 عامًا تحسبًا لانخفاض الحصاد في أوكرانيا، مما قد يرفع التكاليف لإطعام الماشية والدواجن في العالم. 

ارتفعت أسعار الألومنيوم تحسبا لفرض عقوبات على روسيا، وهي مورد رئيسي للمعدن المستخدم في علب الصودا والطائرات والإنشاءات، فضلًا عن مخاوف من أن موسكو قد توقف الصادرات. 

قالت روسيا، وهي من أكبر موردي الأسمدة في العالم مثل البوتاس والنيتروجين، يوم الجمعة، إنها قد تعلق الصادرات. سيتحمل المزارعون والمستهلكون تكلفة أي نقص طويل الأمد.

قالت مجموعة إنجكا، التي تمتلك وتدير متاجر ايكيا العملاقة للأثاث، يوم الخميس أن الأسعار سترتفع أكثر من المتوقع هذا العام بعد أن قالت أن الحرب في أوكرانيا تتسبب في اضطرابات خطيرة في سلسلة التوريد. 

قالت ايكيا إن أسعارها العالمية سترتفع بنحو 12 بالمئة بدلا من التقديرات السابقة البالغة 9 بالمئة.

يحذر بعض المحللين ومسؤولي الشركات من أنه من السابق لأوانه معرفة الآثار طويلة المدى للحرب على الاقتصاد العالمي، ولا يعتقد الجميع أن الصراع في أوكرانيا سيكون له تأثير كبير على سلاسل التوريد.

ارتفعت معدلات الشحن والشحن الجوي. إن ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء ليس سوى نقاط الضغط الأكثر وضوحًا بالنسبة للمستهلكين. قالت بوستانسيك: "الآن بعد أن نشهد زيادات في السلع الأخرى، مثل الألمنيوم والبلاديوم والنحاس، فإن هذا سيغذي إلى حد ما أسعار المستهلك أيضًا".

تقول الشركات التي تستخدم الفولاذ المقاوم للصدأ وسبائك الصلب الأخرى المقاومة للحرارة والتآكل المحتوية على النيكل إنها تستعد لارتفاع الأسعار واحتمال تعطل شحنات النيكل من روسيا، وهي مصدر كبير. 

يستخدم النيكل أيضًا في بطاريات الليثيوم أيون التي تشغل الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية والسيارات الكهربائية. ارتفع سعر النيكل إلى 29800 دولار للطن المتري، هو أعلى مستوى في 14 عامًا، بزيادة حوالي 19 ٪ في بورصة لندن للمعادن منذ اندلاع القتال في أوكرانيا. 

أغلقت مصانع قطع غيار السيارات الصغيرة في أوكرانيا التي تزود صناعة السيارات الأوسع نطاقًا، بينما تعيق العقوبات وطرق التجارة المقطوعة الشحنات المتعلقة بالسيارات من وإلى روسيا.

من المفترض أن يزرع المزارعون الأوكرانيون محاصيلهم الربيعية قريبًا. ومع ذلك، حتى لو توقف القتال، فقد لا يكون لديهم ما يكفي من الأسمدة والمبيدات الحشرية.

يحذر المسؤولون التنفيذيون في الصناعة الزراعية من انخفاض المحاصيل في أوكرانيا، التي تمتلك عادةً بعضًا من أكثر المجالات إنتاجية في العالم.

"يمكن أن تنخفض العائدات بنسبة 50٪. تمثل أوكرانيا 8٪ و13٪ على التوالي من صادرات القمح والذرة العالمية"، وفقًا لبيانات وزارة الزراعة الأمريكية. 

وأضافت: "بالنسبة لأجزاء معينة من العالم، فهذا يعني غذاء أكثر تكلفة ومناطق آخري يعني الحصول علي الطعام، مسألة حياة أو موت".

الشهر الماضي، ارتفعت العقود الآجلة للقمح إلى أعلى مستوى لها في 14 عامًا وارتفعت بأكثر من 40٪ خلال الأسبوع الماضي. ارتفعت أسعار الذرة وفول الصويا خلال الشهر الماضي بنسبة 21٪ و15٪ على التوالي. 

من المحتمل أن تؤدي تكاليف السلع المرتفعة إلى تضخم أسعار المواد الغذائية الأساسية مثل الحبوب وزيت الطهي، وكذلك لحوم الأبقار واللحوم الأخرى، لأن المنتجين يعتمدون بشدة على الحبوب لإطعام الماشية والدواجن.

أدى ارتفاع تكاليف الحبوب والذرة إلى القضاء على بعض الأمل في أن التضخم قد يستقر في النصف الثاني من العام. 

جنود من أوكرانيا فى مدينة إيربين

 Ntv الألمانية: 3000 جندى سابق بالجيش الأمريكي يتجهون إلى أوكرانيا

بعد وقت قصير من دخول القوات الروسية لاوكرانيا، يريد آلاف المحاربين القدامى من الولايات المتحدة وحدها خوض الحرب ضد روسيا.  

كتبت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الأوكرانية على فيسبوك "انضم إلى فيلق الدفاع الدولي وساعدنا في الدفاع عن أوكرانيا وأوروبا وبقية العالم".

تجتمع مجموعات صغيرة من المحاربين القدامى في جميع أنحاء الولايات المتحدة للتخطيط لرحلتهم، كما كتبت صحيفة نيويورك تايمز في تقرير عن الجنود الأمريكيين السابقين الذين يريدون مساعدة أوكرانيا.  

ذكرت صحيفة "صوت أمريكا" وهى المعادلة الأمريكية لدويتشه فيله نقلًا عن ممثل السفارة الأوكرانية في واشنطن، أن 3000 أمريكي وافقوا على الانضمام إلى الجيش المتطوع، يقال إن العديد من المقاتلين الآخرين قدموا تقارير من دول أخرى معظمهم يأتون من جمهوريات سوفيتية سابقة مثل بيلاروسيا أو جورجيا. 

بوتين

Ntv الألمانية: بوتين يصدر قانونًا جديدًا للحجز على حسابات الأثرياء الروس 

وفقًا للتلفزيون الحكومي، وقع رئيس الكرملين بوتين مرسومًا يسمح له بالحجز علي حسابات مواطنيه الأثرياء ولكن بشرط أن يكون المال قد تم الحصول عليه بطريقة غير مشروعة.

القانون الجديد يسمح بمصادرة الأموال من موظفي الدولة في ظل ظروف معينة، ومعيار تطبيقه هو أن الودائع المصرفية للمتضررين أعلى من الدخل المعلن رسميًا خلال السنوات الثلاث الماضية وأن الأصول قد تراكمت بشكل غير قانوني. 

إسحاق هرتسوج

جيروزاليم بوست: رئيس إسرائيل في طريقه لزيارة تركيا هذا الأسبوع

زيارة رئيس إسرائيل لتركيا هذا الأسبوع، تفتح الباب أمام تحسين العلاقة بحيث لا يخسر الاثنان أي شيء في محاولة إعادة بناء العلاقات، حسبما قال السفير الإسرائيلي السابق لدى تركيا ألون ليل في مقابلة مع جيروزاليم بوست.

في العام الماضي، مد المسؤولون الأتراك أغصان الزيتون إلى إسرائيل على أمل إعادة بناء العلاقات. 

وقال ليل، إن العزلة الإقليمية المتزايدة لتركيا نتيجة لسياسات أردوغان دفعته إلى البحث عن سبل للخروج من هذا الحبس. 

وأضاف أن هناك متغير مع انتخاب الرئيس إسحاق هرتسوج في يوليو 2021.. منذ وصوله إلى منصبه، تحدث هرتسوج مع أردوغان ثلاث مرات عبر الهاتف وتواصل مع الرئيس التركي لتأمين إطلاق سراح زوجين إسرائيليين كانا في إجازة في اسطنبول بعد اعتقالهما بتهمة التجسس. 

وقال ليل، من خلال تنمية هذه العلاقة، ساعد هرتزوج في تشكيل وجهة نظر في إسرائيل بأن التقارب مع تركيا يستحق المتابعة.