الإثنين 15 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

ثقافة

غدا.. "ذوي الهمم والتحول الرقمي فى ظل الجمهورية الجديدة" بثقافة القاهرة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تنطلق فعاليات مؤتمر اليوم الواحد للتمكين الثقافي تحت عنوان "ذوي الهمم والتحول الرقمي فى ظل الجمهورية الجديدة"، صباح غد الأحد بفرع ثقافة القاهرة التابع لإقليم القاهرة الكبرى وشمال الصعيد الثقافي برئاسة الفنان جلال عثمان، بقاعة سينما الحضارة بدار الأوبرا المصرية، وبرعاية وزارة الثقافة.

تترأس المؤتمر الدكتورة أماني سعيدة سيد، أستاذ ورئيس قسم علم النفس التربوي ووكيل كلية الدراسات العليا للتربية جامعة القاهرة، والأمين العام الدكتورة نورا عبد العظيم.

يبدأ المؤتمر بجلسة افتتاحية برئاسة محمد فوزي حجاج مدرب دولى معتمد باتحاد الإذاعات الأوروبية لبرامج ذوي الهمم، يعقبها الجلسة الأولى بعنوان "ذوي الهمم والتحول الرقمي فى ظل الجمهورية الجديدة " برئاسة الدكتورة سهير عبد القادر، رئيس ملتقى أولادنا لذوي الهمم، بمشاركة الدكتورة هدى علي متولي، مدرس أول بمدرسة النور للمكفوفين، والتي تتحدث عن "التأهيل الشامل لذوي الهمم من المكفوفين فى ظل أهداف التنمية المستدامة، وتتحدث الدكتورة جيهان حسن، مدير عام فرع ثقافة القاهرة، عن "التحديات الراهنة لذوي الهمم ووجهات النظرية المستقبلية والشمول المالي".

وتتحدث نور الهدى أحمد، مسؤول متابعة ديوان عام وزارة التربية والتعليم، عن"معلم ذوي الهمم والتحول الرقمي"، وتتحدث الدكتورة عبير الزغبى، أستاذ الفلسفة التربوية، عن "الذكاء الاصطناعي وذوي الهمم فى ضوء التنمية المستدامة، وتتحدث الدكتورة داليا جمال مدرس بكلية التربية للطفولة المبكرة جامعة القاهرة، عن "متطلبات تطوير حضانات الدمج فى مصر".

أما الجلسة الثانية تأتي برئاسة الدكتورة جهاد إبراهيم عضو مجلس النواب، ولايف كوتش تحفيزي بعنوان "قصص واقعية لمتحدي الإعاقة"، يتحدث فيها كل من: الدكتور إبراهيم الخولي، والدكتور كريم أحمد، والفنانة التشكيلية أمل عبد الله، وبطل السباحة محمد حسين.

وتتناول الجلسة الختامية إعلان التوصيات، ثم تسليم التكريمات.

كما يُقام على هامش المؤتمر  معرض حرف لذوي الهمم، مع  فقرة غنائية لفريق إدراك لذوي الهمم التابع لمركز الحضارة والإبداع.