رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

طقس مطروح اليوم.. أمطار رعدية ثلجية ونشاط الرياح

أمطار رعدية غزيرة
أمطار رعدية غزيرة مطروح
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تعرضت مدينة مرسى مطروح، والساحل الشمالى الغربي للبلاد، اليوم الأربعاء، لموجة من الطقس الشتوي البارد وهطول الأمطار الثلجية الغزيرة مع نشاط ملحوظ للرياح الشمالية الغربية العكسية، حيث ظهرت السحب الكثيفة المحملة ببخار الماء، مما أدى لتساقط الأمطار الغزيرة مع البرق والرعد خاصة على السواحل الشمالية للبلاد. 

وكانت شوارع وبعض ميادين مدينة مرسى مطروح، قد شهدت تجمعات مياه نتيجة هطول الأمطار، وتأثرت المحافظة بهبوب الرياح العكسية الشمالية الغربية الرطبة القادمة من البحر المتوسط، وارتفاع الأمواج بالبحر قبالة سواحل المحافظة، والأجواء غير مناسبة لأعمال الصيد. 

من جانبها، أعلنت الأجهزة التنفيذية المعنية بالمحافظة مع التنسيق وشركة مياه الشرب والصرف الصحي بمطروح، حالة الطوارئ القصوى؛ لمواجهة موجة الطقس السيئ وإزالة تجمعات مياه الأمطار بسيارات الكسح. 

كانت محافظة مطروح قد نفذت التجربة الثانية لمواجهة الأمطار والسيول، حيث شمل طابور الاصطفاف عددًا من سيارات الكسح الكبيرة والصغيرة وطلمبات مختلفة المقاسات منهم وشفاطات مياه وسيارات الهيدروليك وسيارات وخزانات الإطفاء غيرها، كما شهد أعمال سحب المياه وتطهير شنايش المطر بعدد من المواقع. 

واطمأن اللواء خالد شعيب محافظ مطروح على مدى الجاهزية والاستعداد والحرص على تشغيل عدد من المعدات ومدى كفاءة وتعامل السائقين والعاملين على تلك المعدات، موجها بالاستعداد الدائم مع أى طارئ، والتنسيق بشأن النقاط والمواقع المتوقع بها تجمعات مياه أمطار والتجهيز والصيانة المستمرة للسيارات والمعدات، وموجها بالمتابعة المستمرة لأعمال التطهير والصيانة للسيارات والمعدات واستعداد جميع الجهات من مجالس مدن وحماية مدنية وغيرها من تجهيزات واستعدادات لموسم الشتاء.

وأوضح محافظ مطروح أنه يوجد 73 مخر سيول بالمحافظة منها 51 مخرًا بمدينة مرسى مطروح و8 مخرات بمدينة النجيلة، و6 بمدينة برانى، و5 بمدينة السلوم ومخرين بسيوة، ومخر بمدينة الضبعة، والتى تم تحديد وخط سيرها ووضعها على الخرائط وفقا لإحداثيات gps بمواقعها، وجارٍ إقامة سد وادى إسماعيل (وادى الشقوقة) بمنطقة الكيلو ٤ شرق مرسى مطروح، والذى تنفذه وزارة الري، كسد ركامى من الأحجار البيئية للحماية من أخطار السيول، كأول سد ضمن مخطط إقامة ٩ سدود، بمدينة مرسى مطروح التى شهدت سقوط أمطار كثيفة تحولت إلى سيول العام الماضي في بعض المناطق منها الكيلو ٤ ووضع حلول مستدامة تحقق الاستقرار للأهالي مع الاستغلال الأمثل لمياه الأمطار فى رى الزراعات وتوفير مصادر مياه دائمة ، ومنع خطر السيول خاصة مع التغيرات المناخية وتوقع سقوط مزيد من كميات الأمطار.

جاء ذلك تنفيذًا لتوجيهات اللواء خالد شعيب محافظ مطروح، برفع درجة الاستعداد بجميع مراكز ومدن المحافظة؛ لمجابهة الأزمات والاستعداد لمواجهة موسم الأمطار والسيول مع الجاهزية التامة للتعامل الفوري مع أي طارئ.

وشهدت مراكز ومدن محافظة  مطروح استعراضا لطابور اصطفاف السيارات والمعدات المشاركة فى مواجهة الأزمات والطوارئ والتأكد من جاهزيتها ومدى الاستعداد المبكر والجيد لموسم الأمطار، وذلك  بمشاركة  معدات شركة مياه الشرب والصرف الصحي، والحماية المدنية  وكافة الجهات المعنية بكل مركز.

كما قام رؤساء المدن بتفقد مواقع ومخرات السيول والتأكد من تطهيرها وعدم وجود أي عوائق أو شوائب عالقة بمجرى السيل خاصة على الطريق الدولى الساحلى وبالقرب من المناطق السكنية مع التأكد من توافر كافة مستلزمات الإغاثة اللازمة وقت الأزمات من خيام وأغطية وكفاءة كافة السيارات والمعدات.