الأحد 23 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تليفزيون البوابة

فيديو معلوماتي| في الليلة الختامية لمولد السيدة نفيسة.. بماذا أوصى الرسول زوجها بعد وفاتها؟

مولد السيدة نفيسة
مولد السيدة نفيسة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

يحتفل الآلاف من المريدون من الطرق الصوفية ومحبي آل البيت  بذكرى ميلاد السيدة نفيسة بنت الحسن بن زيد بن الحسن بن علي بن أبي طالب" من سيدات أهل البيت، ولدت في مكة المكرمة، وجاءت القاهرة مع زوجها إسحق وأبنائها القاسم وأم كلثوم في رمضان عام 193 هـ.

وأقبل عليها الأهالي يلتمسون العلم ورحبوا بها ترحاباً شديداً، فقد عرف عنها زهدها وحسن عبادتها، وكانت شديدة الحق أيضاً لا تهاب الأمراء.

عرفت باسم "أم العزائم"، لأنها كانت تقوم الليل وتصوم النهار، وذاكرة ومجاهدة.

وقيل أنها حفرت قبرها الذي دُفنت فيه بيديها، وكانت تنزل فيه وتصلي كثيرًا، وقرأت فيه المصحف 190 مرة وهي تبكي بكاءً شديدًا، وحجت أكثر من ثلاثين حجة .

توفيت في رمضان عام 208هـ، وعقب وفاتها أراد زوجها أن يدفنها في البقيع، واجتمع أهل مصر عند الوالي واستجاروا به عند زوجها لدفنها في مصر ، لكنه رفض فجمعوا المال وترجوه لكنه رفض.

وباتوا في ألم عظيم حتي الصباح و لكن تبدل قراره واستجاب لرغبتهم، وعندما سُأل عن السبب، قال رأيت رسول الله صلي الله عليه وسلم وهو يقول لي: "رد على أهل مصر أموالهم وأدفنها عندهم".