رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

محافظ البحيرة: افتتاح 4 مساجد جديدة بتكلفة 5 ملايين و 370 ألف جنيه

محافظ البحيرة يؤدي
محافظ البحيرة يؤدي صلاة الجمعة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكد اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، أن وزارة الأوقاف تقوم بدور كبير فى البناء والتشييد وعمارة المساجد بالإضافة إلى نشر صحيح الدين والتوعية ومواجهة الأفكار المغلوطة والفكر المتطرف.

وأشاد المحافظ، بالجهود الذاتية والمشاركات المجتمعية فى تشييد وعمارة المساجد بمدن ومراكز المحافظة للتيسير على المواطنين فى إقامة الشعائر الدينية والحصول على خدمات التوعية الدينية والخدمات الأخرى، الصحية والتثقيفية والتعليمية التي تقدمها المساجد.

 وأشار إلى أنه منذ عام ٢٠١٨ م وحتى الآن تم بناء وإفتتاح أكثر من ٣٢٥ مسجد بتكلفة تجاوزت ٤٤٠ مليون جنية فى طفرة كبيرة لتكون أبلغ شاهد ورد بإتجاه الدولة للبناء والتشييد والتقدم والنمو فى ظل القيادة الحكيمة  للرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية .

جاء ذلك خلال أدائه لصلاة الجمعة بمسجد عطا بدمنهور يرافقه المهندس حازم الأشموني - السكرتير العام واللواء محمد شوقي بدر، السكرتير العام المساعد والعمد أركان حرب أحمد السويدي - المستشار العسكري، وكامل غطاس - رئيس مدينة دمنهور، بالتزامن مع إفتتاح ٤ مساجد جديدة بمراكز الدلنجات وكفر الدوار والمحمودية بتكلفه إجمالية بلغت ٥ مليون  و٣٧٠ ألف جنية وتلك المساجد هى، " مسجد "الرحمن" بقرية سكران بالدلنجات، والمقام بالجهود الذاتية بإشراف وزارة الأوقاف على مساحة ٤٥٤ م٢ بتكلفة إجمالية ٢ مليون و٢٧٠ ألف جنيه، مسجد "علي محارب" بقرية أبو شوشة العرقوب بكفر الدوار، جهود الذاتية بإشراف وزارة الأوقاف على مساحة ٢٧٠ م٢ بتكلفة إجمالية مليون و٣٠٠ ألف جنيه، مسجد "التوحيد" بسيدي شحاتة بكفر الدوار، والمقام بالجهود الذاتية بإشراف وزارة الأوقاف على مساحة ٣٤٠ م٢ بتكلفة إجمالية مليون و٣٠٠ ألف جنيه، مسجد "الرحمن" بقرية الزهيري القبلي بالمحمودية، والمقام بالجهود الذاتية بإشراف وزارة الأوقاف (صيانة وترميم) على مساحة ٢٤١ م٢ بتكلفة إجمالية ٥٠٠ ألف جنيه".  

وتناولت خطبة الجمعة اليوم والتى جاءت تحت عنوان "العمل شرف" أن الإسلام قد نظر إلى العمل نظرة تعظيم وتمجيد فهو سبيل الرقي والتقدم والمتأمل في القرآن الكريم يجد فيه دعوة صريحة للعمل الذي يتحقق به إعمار الكون، كما أن السنة النبوية المطهرة زاخرة بالدعوة إلى العمل والجد فيه بإعتباره شرفاً يحفظ للإنسان كرامته.