الأربعاء 26 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بنوك

المعهد المصرفي يستعرض آخر أنشطته لتطوير رأس المال البشري في قارة أفريقيا

المعهد المصرفي المصري
المعهد المصرفي المصري
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أعلن المعهد المصرفي المصري EBI – الذراع التدريبي للبنك المركزي استكمل تنفيذ استراتيجيته بالتوسع في تقديم خدماته في إفريقيا وتحقيق هدفه في دعم وتطوير رأس المال البشري في القطاع المصرفي الإفريقي. 

ونفذ المعهد عددا من الأنشطة والشراكات مع مجموعة من الهيئات المعتمدة بالإضافة لطرح برامج تدريبية متنوعة في القطاع المالي والمصرفي لمتدربي القارة الإفريقية.

وقال عبد العزيز نصير، المدير التنفيذي للمعهد المصرفي المصري EBI: "نضع الخريطة الإفريقية نصب أعيننا ونسعى دائمًا لخلق فرص تعاون وتنفيذ برامج تدريبية من شأنها الاستثمار في الرأس المال البشري الإفريقي في القطاع المالي والمصرفي. ومؤخراً قمنا بتنفيذ برنامج تدريبي عن القنوات التسويقية للخدمات المصرفية للمشرعات الصغيرة والمتوسطة من خلال التعاون مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية (EAPD) التابعة لوزارة الخارجية المصرية. 

عُقد هذا البرنامج بمقر المعهد المصرفي وشارك فيه 19 متدرب من 10 دول إفريقية وهم (السودان – جنوب السودان – سيراليون – مالاوي – ليبيريا – زامبيا – ناميبيا – موزمبيق – غينيا بيساو – غينيا الاستوائية).."

وأضاف نصير: "يهتم البرنامج بتحديد الاحتياجات المختلفة من المنتجات المصرفية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة مع التركيز على الأسس العلمية لتسويق تلك المنتجات وأهمية التعرف على السياسات والإجراءات الخاصة بالبنوك لتسويق المنتجات المصرفية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة. كما يتم تحديد عوامل النجاح وأفضل الممارسات الدولية للتمويل الناجح للمشروعات الصغيرة والمتوسطة."
ولإثراء البرنامج التدريبي وتعريف المشاركين الأفارقة بتاريخ القطاع المصرفي المصري ودوره الحيوي على مر العصور، فقد تم تنظيم زيارة للمتدربين من القارة الأفريقية إلى متحف بنك مصر، وذلك بهدف زيادة الوعي لدى المتدربين بقيمة التراث المصرفي المصري وللتأكيد على دور مصر الاقتصادي الرائد في المنطقة.

يأتي هذا البرنامج استمراراً لمسيرة المعهد المصرفي المصري في المجال التدريبي والتعليمي، حيث نفّذ المعهد الشهر الماضي 9 برامج تدريبية شارك فيها 66 متدرب من 6 دول أفريقية وهي: (السودان – جنوب السودان – الصومال – جيبوتي – نيجيريا – سيراليون).

وفي إطار الشراكة الاستراتيجية بين المعهد وبنك السودان المركزي، فقد عقد المعهد عددًا من البرامج التدريبية للمساهمة في تطوير الموارد البشرية بالبنك، ومن هذه البرامج على سبيل المثال لا الحصر: برنامجي "التجربة المصرية في إصلاح سعر الصرف والسياسة النقدية"، " إعداد السياسة النقدية في ظل النظام المصرفي التقليدي “بمشاركة إجمالي عدد 12 متدرب من بنك السودان المركزي. ويهدف البرنامجين إلى تعريف المتدربين بدور البنك المركزي في إدارة السياسة النقدية، وتجربة الدولة في تحرير سعر الصرف، بالإضافة إلى برنامج الإصلاح المحلي في مصر.

هذا فضلاً عن تنفيذ برنامج "الإطار العام لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب" لعدد 10 متدربين من بنك السودان المركزي ويهدف هذا البرنامج إلى إكساب المتدربين المعرفة اللازمة بغسل الأموال، مخاطره، وعلاقته بتمويل الإرهاب، مع ايضاح الجهات الدولية المنوط بها مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب والمعايير الصادرة عنها. كما تم توضيح النظام المصري لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وتحديد الأطراف الرئيسة لمنظومة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب المصرية وادوارها الأساسية.