الأربعاء 10 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

العالم

بايدن يرفع قيود السفر الخاصة بأوميكرون عن دول جنوب إفريقيا

فيروس كورونا
فيروس كورونا
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قال مسؤولان في الإدارة الأمريكية لشبكة "سي إن إن" الأمريكية، اليوم الجمعة، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن سيرفع القيود المفروضة على ثماني دول في جنوب إفريقيا والتي تم وضعها الشهر الماضي بعد اكتشاف متحور فيروس كورونا الجديد "أوميكرون" لأول مرة في جنوب إفريقيا.

وأوضح المسؤولان إن القيود سترفع في 31 ديسمبر الجاري الساعة 12:01 صباحًا بالتوقيت الشرقي للولايات المتحدة. 

وأمر بايدن بفرض القيود الخاصة بإبطاء انتشار متحور "أوميكرون" في أواخر نوفمبر الماضي بناءً على نصيحة مسؤولي الصحة العامة، وتم حظر السفر من جنوب إفريقيا وبوتسوانا وزيمبابوي وناميبيا وليسوتو وإسواتيني وموزمبيق وملاوي. وتم حظر دخول الرعايا الأجانب الذين كانوا موجودين في تلك البلدان إلي الولايات المتحدة. وتم إعفاء مواطني الولايات المتحدة والمقيمين الدائمين الشرعيين وغير المواطنين الذين هم أزواج مواطنين أو مقيمين دائمين.

وشدد بايدن وفريق الاستجابة لفيروس كورونا في ذلك الوقت على أن الإجراءات كانت تهدف لإبطاء انتشار متحور "أوميكرون" مؤقتًا، بالإضافة إلي منح المسؤولين الأمريكيين الوقت لتقييم المتحور الجديد والاستعداد لانتشاره في الولايات المتحدة. 

ونوهت الشبكة إلي أن تلك الإجراءات واجهت انتقادات بعد أن أصبح واضحًا أن متحور "أوميكرون" كان ينتشر بالفعل في العديد من البلدان غير الأفريقية قبل اكتشافه في جنوب إفريقيا، التي لديها نظام قوي لمراقبة الصحة العامة.

وخضعت القيود لمزيد من التدقيق في الأسابيع الأخيرة حيث تم رصد "أوميكرون" في الولايات المتحدة، وأصبح المتحور السائد في الأسبوع الماضي.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية للشبكة، أنه في الوقت الذي تم فيه وضع هذه القيود، كان من الواضح أنه كان هناك انتقال واسع النطاق للمتحور في جنوب إفريقيا، فضلاً عن قدر كبير من سفر الأشخاص عبر الحدود في المنطقة وقليل من المراقبة في العديد من البلدان القريبة من جنوب إفريقيا.

وأشارت الشبكة إلي أن بايدن قال يوم الثلاثاء الماضي إنه "يفكر" في رفع القيود وقال مسؤولون إنه تم حث الرئيس الأمريكي في الأيام الأخيرة على إلغاء حظر السفر.

وقال مسؤول كبير أخر في الإدارة الأمريكية للشبكة، إن "المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها أوصت برفع القيود لسببين رئيسيين، أولاً أن مسؤولو الصحة في بلادنا حققوا تقدمًا في فهم أوميكرون؛ والأهم من ذلك، أن لقاحاتنا الحالية فعالة ضد المتحور الجديد، خاصة في حالة الحصول علي جرعة معززة من اللقاح. ثانيًا، مع وجود أوميكرون الآن في جميع أنحاء الولايات المتحدة وعلى مستوى العالم، فإن المسافرين الدوليين من تلك البلدان لن يكون لهم تأثير كبير على اعداد الحالات المصابة بالفيروس في البلاد".

ولفتت الشبكة إلي أن الدول الثماني ستخضع الآن لنفس بروتوكولات السفر الخاصة بكورونا التي فرضتها الولايات المتحدة على البلدان الأخرى، والتي تتطلب التطعيم الكامل للأجانب وأن يحصل جميع المسافرين على اختبار كورونا سلبيًا في غضون يوم واحد من مغادرتهم إلى الولايات المتحدة.