الأربعاء 19 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

العالم

انطلاق قمة ثلاثية في إسرائيل تضم قبرص واليونان

الرئيس القبرصي نيكوس
الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

استقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، الثلاثاء، كل من رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس والرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس، وذلك لبحث مناقشة مختلف الفرص والتحديات في الشرق الأوسط، وتعزيز التعاون في مجال الطاقة، والسياحة، ووباء كورونا.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، إن العلاقات بين بلاده وقبرص "أقوى من أي وقت مضى".

جاء ذلك في بيان مشترك لبينيت والرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس بعد لقاء جمعهما في مكتب الأول بالقدس، وفق ما أفادت به صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية.

وقال بينيت: "في الوقت الذي تحاول فيه القوى المدمرة (لم يحددها) أن تكون أكثر تدميرا، من المهم أن نعمل نحن القوى الإيجابية معا لضمان الازدهار والأمن والاقتصاد في الشرق الأوسط".

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي: "أعتقد أن العلاقة بين بلدينا تتجاوز مصالحنا المشتركة، فنحن نشترك في قيم مشتركة وفي بعض الأحيان مشاكل مشتركة".

من جانبه، أشار أناستاسيادس في البيان إلى العلاقات الإسرائيلية القبرصية، قائلا إنها "قريبة جدا وفي كل مرة نتقدم أكثر".

وبحسب وسائل إعلام عبرية، فأن القمة الثلاثية ناقشت أيضا مشروع مد خط الغاز الطبيعي بين إسرائيل وأوروبا عبر المياه الإقليمية والأراضي القبرصية واليونانية.

في سياق أخر، أعرب وزير الاستخبارات الإسرائيلية، أليعازر شتيرن، عن ثقته في أن تستخدم الولايات المتحدة كل الوسائل المتاحة لعدم تمكين إيران من حيازة قنبلة نووية.

وشدد شتيرن، اليوم، على قدرة بلاده "على منع إيران من الحصول على أسلحة نووية"، مشيرا إلى أن إسرائيل "ستبذل كل ما هو مستطاع لضمان ألا تكون الوحيدة التي تتحرك في سبيل هذا الهدف".

وكان بينيت، قد قال يوم الأحد، إنه على إيران الشروع في دفع ثمن انتهاكاتها.

ودعا بينيت الدول المشاركة في محادثات فيينا إلى التمسك بخط الهجوم أمام طهران، والتشديد على إيران لاستحالة تخصيب اليورانيوم والتفاوض في آن واحد.