الخميس 27 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

حجز قضية سفاح الإسماعيلية للحكم بجلسة 9 ديسمبر

سفاح الإسماعيلية
سفاح الإسماعيلية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قررت محكمة جنايات الاسماعيليه برئاسة المستشار أشرف محمد على تو حسين رئيسًا وعضوية المستشار ولاء محمد مجدى الطاهر والمستشار ياسر حسنى مدبولى، وأحمد سرى الجمل وسكرتارية هيثم عمران حجز  قضية سفاح إلى جلسة 9 ديسمبر الجاري للنطق بالحكم ,

وكانت محكمة جنايات الاسماعيليه استأنفت اليوم في جلستها الثانية نظر القضية. 

وخلال الجلسة طالب المدعى بالحق المدني الحاضر عن المجني عليه احمد صديق تطبيق أقصى عقوبة على المتهم بعد ثبوت جميع الأدلة ضد المتهم بالإضافة إلى أقوال الشهود .

وطالب المحامي الحاضر عن المجنى عليه الثاني محمود احمد ابراهيم تعويض 100 الف جنيه عن مالحق بموكلها من أضرار أثر الحادث الذي تعرض له على يد المتهم بالاعتداء عليه وإصابته إصابات بالغه

واكد المحامي الحاضر عن المتهم عبد الرحمن نظمي أن المتهم يطالب برؤية ذويه وطالب الدفاع مناقشه شهود  الإثبات واستجابة المحكمة لطلب الدفاع برؤية المتهم لوالدته وخلال اللقاء داخل قاعه المحكمه قال المتهم لوالدته ماتزعليش هذا أمر الله 

وتساءل دماغ المتهم والدته منذ متى يتعاطى المتهم عبد الرحمن مخدر الشابو وماهي الأعراض التي تظهر عليه وأجابت أنها لا تعلم بالتحديد لكن الأعراض التي تظهر عليه مثل السحر لكنه في الحقيقة هو بتاع ربنا ومظلوم وعقب ذلك دخلت الى قاعه المحكمه شقيقه المتهم اسماء نظمي لرؤيه شقيقها وخرت باكيه أمام هيئة المحكمه وفي أقوالها أمام المحكمة قالت لم اعلم متى بدأ تعاطي الشابو لكنه في البداية تغيرت ملامحه وتم الحاقه في مصحه للعلاج وبعد ذلك خرج بسبب قله الإمكانيات المادية .

واكد دفاع المتهم انتفاء القصد الجنائي الخاص بقتل المجني عليه واقر بصحه أمر الإسناد الذي جاء من النيابة العامة في حق المتهم ونفى ماجاء في أمر الإثبات بما جاء في جريمه القتل والمقترن بالقصد مؤكدا أن المتهم أثناء ارتكاب الجريمة كان متعاطي لمخدر الشابو .

من جانبها قالت النيابة العامة في مرافعتها نحمل امانه تحقيق العدالة مطالبين بقضاء عاجل مشيرا إلى المتهم الذي ارتكب جريمته على مسمع ومرئ الجميع حيث تعدى على حرمه النفس التي حرم الله قتلها الا بالحق مؤكدا أن الجريمه التي تحملها الاوراق مزقت العيون بكاءا لم نجد لها مثيلا تلتهم معاني الإنسانية .

وأضافت :" أقبل شاب على فعل جريمته واستهان بقتل النفس بل وقام بالتمثيل بحثه المجنى عليه معتديا عليه حيا وميتا ونزعت عنه الرحمه اقدم على جريمته أمام العالم كله وفي صبيحة يوم الواقعة معترفا أنه تناول المواد المخدرة كعادته وحمل اسلحه بيضاء لقتل المجنى عليه ولم يهاب أحد واقدم على نحر عنقه بعد عده طعنات وحمل رأس المجني عليه مترجلا أمام الجميع تمثيلا بالجثه مهددا كل من يقترب منه كما شدد طعنات ضد المجنى عليه الثاني محمود احمد ابراهيم كما سدد المجنى عليه عليه سليمان عايد محمد عايد طعنه استقرت في صدره مؤكدا أن المتهم اعترف بجريمته واقر بتفاصيل الواقعة وقال خلال اعترافاته عن سبب الواقعه هي طلبت معايا كده عشان كنت شارب واستكمل اعترافاته بارتكابه بواقعتين اخرتين وهي الشروع في قتل اثنين آخرين .
 واستعرضت النيابة العامة خلال الجلسه أقوال شهود الإثبات حول الواقعة بالإضافة إلى شهادات أهل المتهم وجيرانه من اعتياد المتهم تناول المواد المخدرة وهو ماثبت في تحاليل المتهم كما تم عرض المتهم على لجنه من المركز الإقليمي للصحة النفسية والتي أكدت أنه لا يحمل أي أعراض نفسيه سواء وقت الواقعه أو بعدها مما يجعله مسئولا عن ارتكاب الواقعة 

وطالبت النيابة العامة تطبيق أقصى عقوبة على المتهم وهي الإعدام شنقا جزاء ماقام به مختتما مرافعته بقول الله تعالى ولم في القصاص حياه يااولى الالباب لعلكم تتقون .