الأربعاء 26 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة لايت

قصة مقتل "فيرساتشي" إمبراطور الموضة ومصمم أزياء الملكات

جاني فيرساتشي
جاني فيرساتشي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

جياني فيرساتشي مصمم أزياء إيطالي وواحد من أشهر مصممين الأزياء حول العالم استطاع خلال مشواره في عالم الموضة نقل عالم الازياء وبخاصة الموضة الإيطالية للقمة في عالم الموضوة العالمية، ولكن مشوار صاحب علامة الموضة الشهيرة "فيرساتشي" لم يكمل مشوار نجاحه حيث انتهى بالقتل وبمناسبة ذكرى ميلاده في مثل هذا اليوم 2 ديسمبر عام 1946، نبرز أهم المعلومات عن مصمم الأزياء العالمي وكيف انتهت حياته بالقتل.
كان أهم مايميز فيرساتشي عن مصممين الازياء في العالم هو لمساته الفنية المميزة وبخاصة في تصميم وتنفيذ الملابس الفاخرة التي ارتداها عدد كبير من الملوك والمشاهير حول العالم، حيث لقب بإمبراطور الموضة ومصمم أزياء الملكات، وعرضت أول مجموعة أزياء من تصميمه في ميلانو عام 1978، ومن أشهر تصميماته، الفستان الأسود الذي كان من أسباب شهرة النجمة، اليزابيث هيرلي، والذى ارتدته في العرض الافتتاحي لفيلم "أربع زيجات وتشييع واحد".
كما ارتدت له الأميرة ديانا فستان كان حديث العالم حيث ظهرت به على غلاف مجلة "بزار" للموضة، ومن ضمن تصمياته البارزة التي أصبحت حديث للموضة ووضعته على القمة اختيار جياني فيرساتشي، شخصية " ميدوسا "، وهى شخصية من ضمن شخصيات الأساطير اليونانية القديمة، بناء على إنها تمثل الجمال الذى يبهر من ينظر إليه، خاصة أنه واحد من رواد الموضة الذي كان يجمع القطع الفنية ويقدر الفن، وكان يستوحي بعض تصاميمه من لوحات الفنانين مثل الذي اخذه من لوحة للرسام اندي وارهول. 

وجاء رحيل فيرساتشي فى يوم 15 يوليو من عام 1997، قتلًا بالرصاص وهو بعمر خمسون عامًا، على يد شخص يدعى، أندرو كونانان، والذي أنتحر بعد ثمانية أيام بنفس البندقية، التي قتل بها فيرساتشى، وتضاربت الروايات حول أسباب قتل فيرساتشي، حيث نشرت بعض الصحف أن القاتل كان مثلي وادعى انه كان صديق للراحل ولكن عائلة فيرساتشي نفت وجود أي علاقة مع القاتل.

وتم حرق جثة فيرساتشي وحضر القداس الجنائزي في فيرساتشي، الذي أقيم في كاتدرائية ميلانو، أكثر من ألفي شخص، كان أبرزهم الأميرة ديانا التي كانت تعد من صديقات المصمم الراحل وجلست بجانب إلتون جون وستينغ وكارل لاغرفيلد وآنا وينتور، وأصدرت "ديانا" بيانا علنيا عقب مقتل جياني، قائلة: "لقد دمرني فقدان رجل عظيم وموهوب".