الخميس 09 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

العالم

"إن بي سي" الأمريكية: مصر تعيد افتتاح طريق الكباش في حفل فخم وجذاب

افتتاح طريق الكباش
افتتاح طريق الكباش
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أبرزت شبكة "إن بي سي" احتفالية افتتاح طريق الكباش بالأقصر، والذى بدأ منذ قليل بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى جانب شخصيات عالمية ستشهد هذا الاحتفال المَهيب.

وقالت الشبكة الأمريكية فى تقرير لها: "بينما يستمتع الأمريكيون باستعراض كامل بمناسبة عيد الشكر بعد غياب لمدة بسبب فيروس كورونا، من المقرر أن تحيي مصر على بعد 6000 ميل تقريبًا تقليدًا ثقافيًا مختلفًا تمامًا لم نشهده منذ آلاف السنين".

وأضافت: "من المقرر أن تفتح مصر طريق الكباش الذي يبلغ عمره 3000 عام للجمهور، اليوم الخميس، في حفل بمدينة الأقصر فى الجنوب بعد عقود من جهود التنقيب، وكان الممر القديم، الذي يبلغ طوله حوالي ميلين وعرضه حوالي 250 قدمًا، يُسمى (موكب الآلهة)، ويربط معبد الأقصر بمعبد الكرنك، أعلى نهر النيل في الشمال".

وقال التقرير إنه من المتوقع أن يبدأ موكب مذهل على طول الطريق، الذي يصطف على جانبيه أكثر من 600 تمثال برأس كبش، وتماثيل بجسم أسد ورأس إنسان على غرار "أبو الهول"، مستكملًا: "وستشمل المسيرة مشاركين بالزي الفرعوني وأوركسترا سيمفونية وتأثيرات ضوئية وراقصين محترفين وقوارب على النيل وعربات تجرها الخيول وغيرها".

وأردفت "إن بي سي": "ودُفن الطريق تحت الرمال لعدة قرون حتى تم اكتشف أول ثمانية تماثيل للكباش أمام معبد الأقصر عام 1949.. استمرت جهود التنقيب عن الموقع وترميمه على مدى العقود السبعة التالية، وبدأ مشروع تطويره في 2007 وتوقف في 2011، ثم استؤنف العمل في 2017 حتى العام الجاري".

واختتمت: "يُعتقد أن الطريق قد تم تشييده للاحتفال بعيد الأوبيت السنوي في مدينة طيبة القديمة، المعروفة الآن باسم الأقصر. ويشمل الاحتفال موكبًا حمل تمثالًا لآلهة الطقوس من معبد الكرنك إلى معبد الأقصر".

وتستضيف مدينة الأقصر حدثا عالميا يتمثل في إعادة إحياء طريق المواكب الفرعونية بين معبدي الأقصر والكرنك المعروف بطريق الكباش، حيث شهدت الأقصر استعدادات مكثفة قبيل انطلاق حفل افتتاح طريق الكباش بمدينة الأقصر.

ويأتى افتتاح طريق الكباش بعد نجاح كبير حققه حفل المومياوات الملكية الذى أبهر العالم، حيث من المقرر أن يكون الحدث جاذبًا لكل الوفود التي ستحضر حفل افتتاح طريق الكباش ومبهرة جدا على غرار احتفالية نقل المومياوات الملكية.

وسيكون الحفل فكرة جديدة لإعادة إحياء الأعياد المصرية القديمة وعزف للموسيقى والطبول التي تعد من مظاهر الاحتفال الثابتة عند المصري القديم.

ومن المقرر أن تستخدم اللغة المصرية القديمة فى أغنية جديدة خلال الاحتفال وستكون مفاجأة لكل مشاهدي الاحتفال، الذى سيحضره شخصيات عالمية للمشاركة فى افتتاح طريق الكباش.