الخميس 02 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة التعليمية

"التعليم" تبحث إقامة مدارس فرنسية جديدة فى مصر

وزير التعليم مع سفير
وزير التعليم مع سفير فرنسا
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

استقبل الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، اليوم، مارك باريتي، السفير الفرنسي بالقاهرة والوفد المرافق له؛ لمناقشة أوجه التعاون المشترك فى مجال تطوير التعليم.

أعرب  طارق شوقى عن سعادته بالتعاون مع الحكومة الفرنسية، وحرصها على تقديم كافة أوجه الدعم للتعليم المصري، مؤكدًا وجود العديد من فرص التعاون المستقبلية بين البلدين.

وأشار الوزير إلى أن العلاقات بين مصر وفرنسا شهدت تطورًا كبيرًا خلال السنوات الأخيرة، وذلك انعكاسًا للعلاقات المتميزة بين البلدين، خاصة فى مجالات التعاون والتبادل التعليمي وتعزيز اللغة الفرنسية في قطاع التعليم.

ومن جانبه، أشاد مارك باريتي، بالعلاقات الاستراتيجية التي تربط بين مصر وفرنسا، قائلًا إن الحضارة المصرية تمتد عبر التاريخ، ومؤكدًا أهمية الدور الريادى لمصر في قيادة المنطقة والحفاظ على استقرارها، وسيرها بخطى ثابتة نحو تطوير التعليم، والإصلاحات الكبيرة التى تحققت في هذا المجال.

وأكد سفير فرنسا بالقاهرة الأهمية التي توليها بلاده لتقديم كافة أوجه الدعم لوزارة التربية والتعليم المصرية؛ لتطوير اللغة الفرنسية التي يتم تدريسها داخل المدارس للارتقاء بمستوى الطلاب فى اللغة؛ لتتناسب مع مستوى جودة اللغة العالمي من خلال الخبراء المتخصصين.

شهد اللقاء استعراض المشروعات المشتركة بين الجانبين، ومن بينها: مشروع برنامج دعم وتطوير المناهج والمواد التعليمية باللغة الفرنسية في المدارس الرسمية المصرية والذى يتم بالتعاون بين الوزارة وسفارة فرنسا بمصر، وتخطيط أنشطة التدريس وتطوير الأدوات التعليمية، وتدريب معلمي اللغة الفرنسية ورفع الكفاءات اللغوية والتربوية لديهم، واستكمال التعاون فى ترجمة المناهج الجديدة للغة الفرنسية، بالإضافة إلى توفير المزيد من المحتوى والمواد التعليمية الرقمية باللغة الفرنسية تستهدف الطلاب والمعلمين وأولياء الأمور وإتاحتها على بنك المعرفة، ومصادر التعلم المختلفة التى تتيحها الوزارة، وإقامة مدارس فرنسية جديدة فى مصر مع التأكيد على الحفاظ على الهوية المصرية.

كما ناقش الجانبان الدور المحورى الذى يلعبه التعليم الفنى في تحقيق التنمية، والتعاون المستقبلى في هذا المجال من خلال الشراكة مع شركات فرنسية وتوفير أيدى عاملة ماهرة مصرية؛ لتلبية احتياجات سوق العمل بفرنسا.
حضر اللقاء الدكتور رضا حجازى نائب الوزير لشئون المعلمين، والدكتورة شيرين حمدى مستشار الوزير للتطوير الإداري والمشرف على الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، وإلهام إبراهيم رئيس قطاع الخدمات والأنشطة، ومن السفارة الفرنسية بالقاهرة، حضرت كل من نادين ديلاتر نائب المستشار الثقافى، وآن ريكورديل ملحق التعاون فى مجال التعليم، وكريستين جورجو ملحق التعاون للغة الفرنسية.