الأربعاء 01 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الأخبار

آية القماري: الحلم الأول لحياة كريمة كان توحيد جهود الدولة لأجل المواطن

وزيرة الهجرة تشهد
وزيرة الهجرة تشهد توقيع بروتوكول الكنيسة وحياة كريمة والهجرة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

 قدمت آية القماري رئيس مجلس أمناء مبادرة حياة كريمة الشكر للسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج،  والأنبا يوليوس على التعاون الثلاثي، معربة عن سعادتها بتوقيع البروتوكول.

ولفتت بعد توقيع برتوكول ثلاثي اليوم الاثنين بمقر وزارة الهجرة، إلى أن أول أحلام مؤسسة حياة كريمة كان توحيد جهود الدولة لتوفير حياة أفضل للمواطنين، واليوم يتحقق ذلك في التعاون مع وزارة الهجرة والكنيسة المصرية لتكامل كافة الجهود لتقديم الخدمات والوصول للفئات الأكثر احتياجا، معربة عن سعادتها بمشاركة المصريين بالخارج في دعم هذا المشروع القومي العظيم الذي من شأنه النهوض بحياة المواطن المصري.

ويأتي بروتوكول التعاون إيمانًا من الأطراف الثلاثة لدعم تنفيذ أعمال وأهداف مبادرة "حياة كريمة" بالتنسيق وتكامل الجهود المبذولة والتي تستهدف تحسين جودة حياة المواطن والأسر الأكثر احتياجا وفي الوقت ذاته ما يساعد جهود الدولة المصرية لتحقيق وتوطين أهداف التنمية المستدامة "رؤية مصر 2030"، وذلك في إطار توحيد جهود الدولة في ملف الفقر للتخفيف عن كاهل المواطن وتوفير الدعم المالي بما يساعد على رفع معيشة الفرد وتحسين جودة حياة المواطنين.

وتقوم وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج -وفقًا للبروتوكول- بالتواصل مع الجاليات المصرية بالخارج لحثها على التفاعل مع المشروع القومي "حياة كريمة" وتنظيم حملات لمساهمة المصريين بالخارج فيه لتنفيذ أهدافه بما يعود بالنفع العام على المصريين جميعاً وخاصة في المشروعات الخاصة بالمحافظات التي ينتمون إليها.

وتدعم مؤسسة "حياة كريمة" بدعم عمل أسقفية الخدمات لتنفيذ أنشطة التوعية وبناء الإنسان من ورش عمل وندوات وحملات توعية، في مجتمعات وقرى التماس الواقعة بين المجتمعات المستهدفة لعمل الأسقفية ومناطق عمل مبادرة "حياة كريمة" ومتابعة التنفيذ وفق المؤشرات المخطط لها، وإعداد التقارير الدورية وإرسالها لباقي الأطراف.

كما تساهم أسقفية الخدمات العامة والاجتماعية والمسكونية بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية في جهود تدبير التمويل والمساهمات المٌقدمة من المصريين بالخارج، وذلك من خلال العمل مع المؤسسات والجهات الشريكة للأسقفية والمسجلة بالخارج؛ حيث يتيح التبرع لتلك المؤسسات حصول المتبرع على إعفاءات ضريبية، كما ستقوم بالتعاون الفني والتنفيذ الميداني في أنشطة التوعية وبناء الانسان من ورش عمل وندوات وحملات توعية في مجتمعات وقري التماس الواقعة بين المجتمعات المستهدفة لعمل الأسقفية ومناطق عمل مبادرة "حياة كريمة".