الثلاثاء 07 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تقارير وتحقيقات

مصر تحقق 60% اكتفاء ذاتيا من اللحوم.. خبراءيطالبون بخطة لدعم صغار المربين.. ونقيب الفلاحين: الأسواق تحتاج إلى ضبط أسعار بشكل ضروري

البوابة نيوز
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

في خطوة هامة للارتقاء بالثروة الحيوانية والاعتماد علي المنتج المحلي وتقليل الواردات منها قال المهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، أن مصر تشهد طفرة زراعية كبيرة من خلال تنفيذ مشروعات زراعية كبرى في مناطق متفرقة من الجمهورية وما تحقق من مشروعات ساهم في تخطي أزمة كورونا، والتي لم تؤثر على سلاسل الامداد الغذائي في مصر ولم يحدث نقص في سلعة زراعية واحدة.

مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة

أضاف الصياد، في كلمته خلال مؤتمر الزراعة والغذاء مستقبل الجمهورية الجديدة الذي تم تنظيمه بالقاهرة قبل يومين، أن الانتاج الداجني والحيواني والسمكي حقق طفرة كبيرة، وخلال العام الماضي تم الاعلان عن تحقيق الاكتفاء الذاتي من الدواجن وتصدير بيض المائدة والكتاكيت، وبلغ الإنتاج من اللحوم الحمراء 600 ألف طن بنسبة اكتفاء ذاتي بلغت 60%، بعدما كانت 52% فقط في الأعوام السابقة.

أوضح نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والداجنة، أن هذا نتاج جهد كبير في التحسين الوراثي لقطعان الماشية التي أصبحت ضعيفة بفعل الزمن، بالإضافة إلى مشروع البتلو الذي اُنفق فيه ما يقرب من 6 مليار جنيه من خلال قروض ميسرة للمربين.

أكد الصياد، أنه تم توفير 19 الف فدان في عدد من المناطق لإقامة مشروعات للثروة الداجنة في عدد من المناطق الخالية من انفلونزا الطيور سوف تحقق طفرة كبيرة في الانتاج الداجنى من البيض واللحوم وتساهم في استقرار السوق، مشيرا إلى انه يتم اتباع استراتيجية واضحة خلال التعامل مع الانتاج الحيواني والداجني والسمكي تراعي الظروف الطبيعية في مصر من عدم وجود مراعي، وكذلك الفقر المائي، حيث تعمل وزارة الزراعة على الحفاظ على توازن الأسعار والمنتج في نفس الوقت حتى لا يتعرض لخسائر وذلك من توفير مدخلات انتاج من اعلاف وامصال.

حسين عبد الرحمن أبو صدام نقيب الفلاحين

وفي هذا السياق قال حسين عبد الرحمن أبو صدام نقيب الفلاحين، أن هناك طفرة كبيرة تشهدها الثروة الحيوانية في الفترة الأخيرة بسبب الجهد المبذول من قبل المسؤولين في هذا الملف وخير دليل علي ذلك أن الواردات من اللحوم قلت بنسبة كبيرة مقارنة بالفترة الماضية. 

وأضاف أبو صدام، في تصريحات خاصة "؟للبوابة نيوز" أن اهم خطوة يجب تنفيذها في الفترة القادمة هي ضبط أسعار اللحوم في الأسواق وبيعها بأسعار تناسب الجميع خاصة أن أسعار اللحوم متفاوتة في الأسواق للغاية موضحًا أن السبب في ذلك يرجع الي جشع بعض التجار لزيادة الربح. 

وفي نفس السياق قال الدكتور جمال صيام الخبير الزراعية، أن الثروة الحيوانية تعد أمن قومي لذلك طالبنا مرات عديدة في الفترة الماضية بوجود حلول بديلة الاستيراد عن طريق انشاء مزارع للثروة الحيوانية في جميع المحافظات. 

وطالب صيام، في تصريحات "للبوابة نيوز" بدعم مشروع البتلو ومساعدة صغار المربيين لزيادة الثروة الحيوانية وتقليل فاتورة الاستيراد لو عمل بروتوكول تعاون مع السودان وإثيوبيا والدول التي نستورد منها كميات كبيرة للغاية من رؤوس الماشية.