الجمعة 21 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بوابة العرب

حسم مقعدين بمجلس الشعب الصومالي يدشن رحلة الانتخابات.. ورئيس الوزراء يعرب عن أمنياته بانتهاء الاقتراع بشكل سلمي

صندوق اقتراع
صندوق اقتراع
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

انطلق، اليوم الإثنين، قطار انتخابات مجلس الشعب الصومالي بحسم مقعدين في العاصمة مقديشو.

وبحسب مفوض لجنة إدارة انتخابات المقاعد النيابية للأقاليم الشمالية، خضر حرير، تنافس 4 مرشحين على مقعدين، حيث فاز نائب رئيس الوزراء مهدي محمد جوليد بالمقعد الأول بعد حصوله 97 صوتا مقابل 3 أصوات لخصمه مشتاق إبراهيم يوسف وبطلان صوت واحد .

وفاز بالمقعد الثاني بيحي إيمان عجي بـ91 صوتا مقابل 9 لمنافسه عبدالرحمن حسن إسماعيل وبطلان صوت واحد أيضا.

ورحب رئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلى، في منشور على حسابه في "فيسبوك"، بانطلاق انتخابات مجلس الشعب رسميا اليوم في البلاد، مناشدا الولايات الفيدرالية بدء الانتخابات بأسرع وقت، متمنيا أن ينتهي الاقتراع بشكل توافقي وسلمي.

وتجري الانتخابات التشريعية بشكل منفصل في الولايات الإقليمية لأسباب فنية على الرغم من أنه كان من المفترض أن تنطلق في عموم الولايات بشكل موحد.

والبرلمان الفيدرالي الصومالي يتكون من مجلسين "مجلس الشعب: يضم 275 عضوا، وهو الغرفة السفلى ويمثل العشائر الصومالية، و"مجلس الشيوخ" الذي يضم 54 عضوا هو غرفته الغرفة العليا، ويمثل الولايات الإقليمية.

ويصوت 101 ناخب من مندوبي العشيرة صاحبة المقعد في انتخابات مجلس الشعب التي يترشح فيها من تتوفر فيه الشروط العامة التي يحددها القانون.

وتجري انتخابات مجلس الشعب في 11 مدينة، بواقع مدينتين في كل ولاية من الولايات الخمسة إضافة إلى العاصمة مقديشو، ويقوم بحماية أمن مراكز الاقتراع في الانتخابات العامة قوات الشرطة الصومالية بالتعاون مع بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال (أميصوم).

ووضع اتفاق سياسي حول الانتخابات بين رئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلى ورؤساء الولايات الخمس في مقديشو في 27 من مايو الماضي خريطة الانتخابات على النحو التالي: ولاية جلمدج "36 مقعدا" (طوسمريب 24 مقعدا، وجالكعيو 12 مقعدا)، ولاية بونتلاند "39 مقعدا" (جرووي 24 مقعدا وبوصاصو 15 مقعدا).

وفي ولاية جوبلاند "43 مقعدا"؛ (كسمايو 27 مقعدا وجربهاري 16 مقعدا)، ولاية هيرشبيلى"37 مقعد" (جوهر 15 مقعدا، وبلدويني 22 مقعدا)، ولاية جنوب غرب الصومال"69 مقعد"، (بيدوا 44 مقعدا، وبراوي 25 مقعدا)، أما في العاصمة مقديشو فسيجرى انتخابات 46 مقعدا لأرض الصومال و5 مقاعد لقبائل بنادر القاطنة في العاصمة.

وانطلقت انتخابات مجلس الشيوخ في 29 يوليو الماضي، وتم انتخاب جميع الأعضاء في الولايات الخمس وأرض الصومال باستثناء معقدين اثنين متبقيين بولاية جلمدج ومن المتوقع انتخابه خلال الأسبوع القادم.

وفق دستور المؤقت والاتفاقيات السياسية في البلاد، يتوزع مجلس الشيوخ بواقع 8 أعضاء لأربع ولايات جوبلاند، جلمدج، هيرشبيلى وجنوب غرب الصومال، وبواقع 11 مقعدا لكل من ولاية بونتلاند وأرض الصومال، ويصوت فيها أعضاء البرلمانات المحلية للولايات بينما يقدم رؤساء الولايات القائمة المختصرة للمرشحين بحسب اللوائح التنظيمية للانتخابات العامة.