السبت 24 فبراير 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي

البوابة التعليمية

وزير التعليم العالي يستعرض تقريرًا حول المشروعات البحثية في مجال الصناعات الاستراتيجية

جانب من الحدث
جانب من الحدث
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تلقى الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا حول المشروعات البحثية فى مجال الصناعات الاستراتيجية، والتي تم عرضها ضمن فعاليات المنتدى الخامس لتسويق مخرجات البحث العلمي الذي نظمته الأكاديمية برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي فى 17 أكتوبر الجارى، بحضور عدد من السادة رؤساء الجامعات والمراكز البحثية، ونخبة من العلماء ورجال الأعمال والباحثين.

وأشار التقرير إلى مشروعات المركز القومي للبحوث فى مجال الصناعات الاستراتيجية والتي تضمنت مشروع "جهاز لفحص الأقمشة" وهو نظام أوتوماتيكى كامل لتحديد عيوب الأقمشة، حيث تحتاج المصانع لهذا النظام وخاصة المصانع التى تقوم بالتصدير بما يسهم فى تقليل العيوب وزيادة جودة المنتج.

كما تناول التقرير مشروع "أفرول للعمال" وهو عبارة عن تجهيز أقمشة تصلح لملابس العمال يتم معالجتها لتصبح مقاومة للمياه وللاتساخ بالزيوت مما يقلل عمليات الغسيل ويزيد من العمر الافتراضي لها، كذلك تصنيع ملابس الحماية المدنية المقاومة للاشتعال لتقليل المخاطر التى يتعرض لها العاملين فى هذا القطاع.

وأشار التقرير إلى مشروع "تصنيع قطع غيار ماكينات النسيج محليًا"، حيث قام المركز القومى للبحوث بعمل التحاليل المطلوبة لمعرفة الخامات المصنع منها قطع غيار الماكينات القديمة الخاصة بصناعة الغزل والنسيج والتى كان يتم استيرادها من الخارج.

ولفت التقرير إلى مشروع "ملابس حماية لرياضة المبارزة" والتى تحمي من أى ضربة خطيرة بالسيف ويتم فيها استخدام مواد ذات بنية نسيجية خاصة لتوفير أقصى درجات الحماية والراحة أثناء ارتداء اللاعب للبدلة طوال اليوم.

وتناول التقرير مشروع "مناديل للتعقيم ضد البكتيريا والفيروسات بتكنولوجيا النانو" والتى يتم استخدامها فى تعقيم الأسطح من الميكروبات والفيروسات لمواجهة انتشار فيروس كورونا، وكذا تم استعراض مشروع "جهاز الكبسلة الميكروية" لعمل تغليف كامل للمواد الصلبة أو السائلة أو الغازية  داخل مصفوف من بوليمرات طبيعية لتكوين جزيئات صغيرة الحجم لاستخدامها فى التطبيقات المختلفة.

وفي سياق متصل، استعرضت الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا خلال فعاليات المنتدى الخامس لتسويق مخرجات البحث العلمي مشروع "مصابيح الليد الأبيض المطورة والخالية من أضرار الضوء الأزرق" حيث يمتاز هذا المصباح بإضاءة مريحة للعين البشرية خاصة للذين يعانون من مشاكل صحية فى شبكية العين، كما يمكن استخدام هذه المصابيح فى المتاحف والمعارض الفنية للحفاظ على البرديات من عمليات الاضمحلال والتى تحدث نتيجة التعرض الطويل لأي مصباح يحتوي على الضوء الأزرق.