الثلاثاء 07 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

اقتصاد

500 ألف مسافر بحري متوقع على متن 126 سفينة إلى الإمارات العام الحالي

وفود سياحية
وفود سياحية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

توقعت الإمارات استقبال أكثر من 500 ألف مسافر بحري على متن 126 سفينة بحرية هذا العام، مع انطلاقة الموسم السياحي البحري اليوم الإثنين.

أعلنت حكومة دبي بدء موسم جديد للرحلات السياحية البحرية، وذلك مع استقبال مبنى حمدان بن محمد للمسافرين في ميناء راشد سفينة "مين شيف-6"، وعلى متنها أكثر من 2000 مسافر من مختلف دول العالم، وهي الرحلة الأولى بين العديد من رحلات السفن السياحية الفاخرة المتوقع استقبالها خلال الفترة المقبلة في "ميناء راشد"، وكذلك في "دبي هاربور"، مع توقعات برسو أكثر من 126 سفينة سياحية على متنها أكثر من 500 ألف سائح من مختلف دول العالم خلال هذا الموسم، ما يبشر بموسم سياحي قوي، لاسيما مع تخفيف القيود على السفر في العديد من دول العالم، لتواصل دبي ترسيخ مكانتها كوجهة سياحية مفضلة ومركز عالمي رائد للسياحة البحرية.

وأكد الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لإدارة الأزمات والطوارئ في دبي، أن مؤشرات الأداء القوية لمختلف القطاعات الاقتصادية، لاسيما القطاع السياحي، وما تشهده الإمارة من زيادة مستمرة في أعداد السائحين والزوار، ما هي إلا ثمار رؤية وتوجيهات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ودلائل تشكل مجتمعة برهاناً دامغاً على تخطي الإمارة مرحلة استثنائية، ودليل على كسبها ثقة الزوار بما توفره لهم من أجواء آمنة تكفل لهم أعلى درجات السلامة.

ونوه الى أن صحة وسلامة الزوار والضيوف ستظل في مقدمة أولويات حكومة دبي، وهو ما يتضح في إجراءات وبروتوكولات السلامة والصحة العامة، المطبقة بدقة في كافة منافذ السفر والمرافق السياحية والخدمية في عموم الإمارات، أسوة بباقي القطاعات العاملة في الإمارة.

وقال سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "دي بي ورلد": رغم الظروف الصعبة التي شهدها العالم، تمكنت دولة الإمارات ودبي من إظهار قدر كبير من المرونة في مواجهة ما جلبته تلك الظروف من تحديات عالمية، بمواصلة التطور والتكيف مع المتغيرات المتسارعة؛ وكانت من أوائل المدن في العالم التي فتحت أسواقها في يوليو 2020 لقطاع الأعمال والشركات والسفر، ولاتزال تتبنى هذا التوجه مع الالتزام التام بالامتثال لإجراءات الصحة والسلامة.

وأوضح: يشكل وصول سفينة "مين شيف-6" إلى مبنى حمدان بن محمد للمسافرين في محطة سفن الرحلات السياحية بميناء راشد إضافة نوعية لتحفيز الانتعاش في هذا القطاع، وتشجيع مشغلي خطوط السفن البحرية السياحية القيادية لتسيير المزيد من الرحلات نحو الإمارة، فعبر ميناء راشد، ومحطة سفن الرحلات البحرية المتميزة فيه، التي توفر قيمة مضافة لقطاع السفن البحرية الفاخرة عالميًا، سنواصل سعينا لدعم تعافي صناعة السياحة العالمية، بالتعاون مع شركائنا ودعم أعمالهم وكذلك كافة الأطراف المعنية بهذا القطاع.

ومن جهته قال هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي "دبي للسياحة"، وصول رحلة "مين شيف-6" إلى دبي يبرز أهمية قطاع الرحلات البحرية في الإمارة، وكذلك مكانتها كوجهة سياحية تزخر بمناطق الجذب المتنوعة، مع تطبيق البروتوكولات والضوابط التي تضمن صحة وسلامة مسافري الرحلات البحرية، كما تحمل مؤشرات إيجابية على عودة النشاط السياحي البحري إلى دبي؛ كونها واحدة من الوجهات المفضلة للمسافرين من جميع أنحاء العالم"، مؤكداً أن "دبي للسياحة" ملتزمة بالتعاون مع كافة شركائها بتطبيق بروتوكولات السلامة والصحة العامة لسفن الرحلات السياحية.

وأوضح: نتوقع أن نشهد إقبالاً كبيراً من الزوار إلى دبي عبر الرحلات البحرية مع بدء الموسم الجديد، ولا شك بأن 2021 هو عام استثنائي لنا في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث نستضيف فيه معرض إكسبو 2020 دبي.