الإثنين 29 نوفمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الأخبار

وزير التنمية المحلية يفتتح المدفن الصحى الآمن في قلابشو

جانب من فعاليات الافتتاح
جانب من فعاليات الافتتاح
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news


افتتح اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ، بمشاركة محافظ الدقهلية اليوم السبت المدفن الصحى الآمن بمنطقة قلابشو بمركز بلقاس للتخلص من المرفوضات والقضاء على الحرق العشوائى للمخلفات بالمحافظة وذلك ضمن المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات الصلبة .

جاء ذلك بحضور عدد من أعضاء مجلسي الشيوخ و النواب بالمحافظة والدكتور أحمد سعيد مدير الوحدة التنفيذية للمخلفات بالوزارة والقيادات التنفيذية بالمحافظة والدكتور هشام شريف العضو المنتدب لشركة " إيكارو ".

واستمع وزير التنمية المحلية ومحافظ الدقهلية إلى شرح تفصيلي من مسئولي شركة " إيكارو" التي قامت بتنفيذ وتصميم وتشغيل المدفن الصحي الهندسي في قلابشو ، حيث تم الإشارة إلي طريقة الاستقبال اليومي للمرفوضات الناتجة عن مصانع المعالجة الموجودة في مراكز أجا والسنبلاوين وبلقاس وسندوب والتي تعمل حالياً والمصانع الجاري إنشاؤها في باقي مراكز المحافظة ، حيث يتم إجراء التغطية اليومية وسحب السائل الرشيح وتجميع الغازات ان وجدت ، كما تم الإشارة أيضاً إلي أن هذا المدفن هندسي صحي وروعي فيه أعمال العزل والتبطين طبقاً للموافقة البيئية الصادرة من وزارة البيئة وهذا المدفن تم تنفيذه عَلِي مساحة ٥٠ فدان .  

وتفقد وزير التنمية المحلية ومحافظ الدقهلية المدفن الصحي لمتابعة مراحل التنفيذ للمدفن .  

وقال وزير التنمية المحلية أن الشركة المصرية لتدوير المخلفات " إيكارو" قامت طبقاً للعقد الموقع بينها وبين محافظة الدقهلية بإنشاء وإدارة وتشغيل المدفن الصحي المقام علي مساحة 50 فدان بمنطقة قلابشو ونقل مرفوضات أعمال المعالجة والتدوير من كافة المصانع بالمحافظة إلي المدفن الصحي للتخلص الآمن منها وفقاً للضوابط والمعايير البيئية.

وأكد اللواء محمود شعراوى أن الوزارة تنفذ الخطة الجديدة لمنظومة المخلفات الصلبة بالتنسيق والتعاون والشراكة الكاملة مع وزارات الإنتاج الحربى والبيئة والتنمية الاقتصادية والمالية والهيئة العربية للتصنيع وذلك على أرض محافظات الجمهورية لتطوير منظومة المخلفات والتى تتضمن تطوير البنية الأساسية من محطات وسيطة ثابتة ومتحركة والمساهمة فى رفع كفاءة عمليات الجمع والنقل وإنشاء مصانع للمعالجة والتدوير بأحدث التكنولوجيات العالمية وإنشاء مدافن صحية آمنه تضمن التخلص الآمن من المرفوضات والقضاء على الحرق العشوائى للمخلفات.

وأكد وزير التنمية المحلية أن الدولة تبذل جهوداً كبيرة خلال المرحلة الحالية لتنفيذ المخطط المتكامل لتطوير منظومة إدارة المخلفات الصلبة والتخلص الآمن منها .
 

وأشار " شعراوي " إلي أن الدولة تولي هذا الملف أهمية قصوى لتحسين الأوضاع البيئية والصحية والمعيشية للمواطنين والحد من معدلات التلوث وإقامة صناعة وطنية لإدارة المخلفات وتنمية الاقتصاد الوطنى وتوفير فرص عمل جديدة .

وشدد  على أهمية الدور الذي يقوم  به القطاع الخاص في منظومة المخلفات الجديدة واستكمال الجهود والاستثمارات التي تقوم بها الدولة في هذا الملف بما يحقق الهدف المنشود وعودة الشكل الجمالي والحضاري للشارع المصري في كل المحافظات، مشيراً إلى الدعم الذي تقدمه الحكومة لشركات القطاع الخاص الراغبة في الدخول للمنظومة للحفاظ على صحة المواطن.

وأضاف " شعراوي " أن محافظة الدقهلية ستشهد أيضاً إقامة بعض المشروعات الخاصة بمشروع تطهير مصرف كيتشنر بعد أن تم توقيع عقد الاستشاري الخاص برفع قدرات وانشاء وحدة متخصصة لادارة المُخلفات الصلبة ، وجاري إعداد الخطة الاستثمارية للمشروعات التي سيتم تنفيذها ضمن مشروع تطهير مصرف كيتشنر والتي تتضمن انشاء محطات وسيطة وشراء معدات جديدة ورفع كفاءة المعدات ورفع بعض التراكمات في مقلب نبروه وإضافة خط في مصنع بلقاس .
ومن جانبه أكد محافظ الدقهلية أن المنظومة الجديدة للمخلفات بالدقهلية ستساعد على إعادة الوجه الحضارى لشوارع المحافظة وتحقيق رضا المواطنين عن مستوى تلك الخدمة المهمة .

وأضاف محافظ الدقهلية أن المساحة الكلية للمدفن الصحي تبلغ حوالى 50 فدان ويبلغ العمر الافتراضي للمدفن حوالى 10 سنوات ويتكون من 4 خلايا فرعية حيث تم إنشاء الخلية الأولي عَلِي مساحة ١٢.٥ فدان بتكلفة ٢١ مليون جنيه حيث ستصل التكلفة الإجمالية للمدفن بعد إنشاء باقي الخلايا إلى حوالي ٧٠ مليون جنيه ، مضيفاً أن مدة تشغيل كل خلية عامان و نصف (30 شهر) ، كما تبلغ الطاقة الاستيعابية للخلية الفرعية الأولي حوالي ١.٤ مليون طن والحد الأدنى لارتفاع الخلية 20 م من متوسط منسوب طرق الخدمات ، كما يضم المدفن بعض المرافق من بينها مبني إدارى بمساحة حوالي 180 م2 و مبني مراقبة ميزان بسكول والميزان بوزن 120 طن .

وخلال الافتتاح التقى اللواء محمود شعراوي بأعضاء مجلسي النواب والشيوخ الذين قدموا الشكر لوزير التنمية المحلية عَلِي الدعم الذي يقدمه لمحافظة الدقهلية لتحسين مستوى النظافة بجميع مراكز المحافظة ورفع كافة التراكمات التاريخية وإغلاق المقالب العشوائية وإنشاء العديد من المشروعات الخاصة بمنظومة المُخلفات .

كما أشادوا ببرنامج الـرئيس السيسي لتطوير الريف المصرى ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة والتي ستغير حياة مواطني الريف المصري بالمحافظات المستهدفة .