الإثنين 24 يونيو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

بوابة العرب

احتجاجات السودان تدخل يومها الثالث| الأمن يغلق الطرق المؤدية لمقر رئاسة الحكومة.. والمتظاهرون يطالبون بحكومة عسكرية

احتجاجات السودان
احتجاجات السودان تدخل يومها الثالث
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

دخل اعتصام قوى الحرية والتغيير في محيط القصر الجمهوري بالسودان، اليوم الإثنين، يومه الثالث للمطالبة بحل الحكومة الانتقالية وتوسيع قاعدة المشاركة.

وكان المتظاهرون توافدوا السبت، تجاه القصر الجمهوري، مقر السلطة الانتقالية،  مرددين  "جيش واحد شعب واحد" ومطالبين بحكومة عسكرية لإخراج السودان، أحد أفقر بلدان العالم، من أزمتيه السياسية والاقتصادية.

وتعددت الشعارات داخل ساحة الاعتصام بين المطالبة بصدور بيان من رئيس مجلس السيادة وأخرى تطالب بتوسيع قاعدة المشاركة وحل الحكومة.

وطالبت لجنة الاعتصام في بيان بالعمل على تكوين حكومة كفاءات وطنية، ‏و‏ توسيع قاعدة المشاركة السياسية.‏ 

كما طالبت لجنة إزالة التمكين وتشكيل مفوضية مكافحة الفساد، و‏ تشكيل المجلس التشريعي والمحكمة الدستورية  بجانب ‏ التحضير للانتخابات في أسرع وقت ممكن، ومعالجة الأوضاع الاقتصادية المتردية.

ونتيجة لهذا، أغلقت قوات الأمن السودانية الطرق المؤدية لمقر رئاسة الحكومة بعدما أعلن محتجون موالون لمجلس السيادة عزهم على إغلاق مقر الحكومة لحين قيام رئيس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك بحلها.

وتشهد السودان مرحلة انتقالية خلال تلك الفترة، وتعتبر تلك المرحلة من أهم المشكلات التي تواجه الحكومة الحالية.

وكان حمدوك أعلن، الجمعة الماضية، أنه "وضع خريطة طريق مع الأطراف السياسية لإنهاء الأزمة"، مشددا على أن "خفض التصعيد والحوار هما الطريق الوحيد للخروج من الأزمة".

وفي سياق متصل، أكدت الولايات المتحدة ثبات موقفها تجاه السودان في الطريق نحو الديمقراطية، وتقديم الدعم الكامل للحكومة المدنية في السودان، وهذا في ظل ما تواجهه البلاد من مظاهرات واحتجاجات، تعزز من موقف الحكومة الانتقالية والالتزام بالأطر الدستورية.

أنتوني بلينكن وزير الخارجية الأمريكي

وكان أنتوني بلينكن وزير الخارجية الأمريكي قد دعا في تغريده على موقع التواصل،  السودانيين إلى اتخاذ خطوات فورية، وملموسة لتلبية المعايير الرئيسية في الإعلان الدستوري.

وأكد ثبات الموقف الأمريكي تجاه الحكومة الانتقالية في السودان، وقال: "نرحب بقيادة عبدالله حمدوك في وضع خارطة طريق للمبادئ للحفاظ على التحول الديمقراطي في السودان، ونحث جميع أصحاب المصلحة على اتخاذ خطوات فورية وملموسة لتلبية المعايير الرئيسية للإعلان الدستوري"

فيما قالت السفارة الأميركية عبر صفحتها على موقع تويتر: "ندعم الانتقال المدني الديمقراطي في السودان بشكل كامل، بما في ذلك تنفيذ المؤسسات الانتقالية والبدء في التحضير للانتخابات"