الأربعاء 01 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

ملفات خاصة

جيهان حمدى تكتب.. أنواع الشخصيات المرضية

جيهان حمدى
جيهان حمدى
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تختلف  الشخصيات  من فرد إلي أخر وغالبا ما يكون الفرد مزيجا من أنواع شخصيات مختلفة، والشخصية في العموم هى مجموعة الصفات والسمات التي يحدد بها الفرد طريقة تعايشه وتكيفه مع البيئه المحيطة به ينتج عن ذلك النمط السلوكي للفرد، وقد يولد الفرد بهذه  الصفات نتيجة للجينات المتوارثة أو مكتسبه من المحيط من حوله سواء من الأب أو الأم أو المجتمع 

ودراسه أنواع الشخصيات المختلفة هي من الجوانب التي يهتم بها علم النفس حيث يبحث خبراء علم النفس في كيفيه تكوين الشخصية وأهم السمات التي تميز مختلف أنواع الشخصيات سنستعرض هنا انواع الشخصيات المختلفه وأهم ما يميز كل شخصية عن الأخري

أنواع الشخصيات

الشخصية الانطوائية: دائما هذا الشخص يعزل نفسه عن الناس ولايهتم بما يوجه له من نقد فهو بارد المشاعر لحد كبير بل إنه لا يستمع حتي للنصائح وليس للنقد فقط يحب الجلوس بمفردهم ولا يحب تحمل اقل المسؤوليات كما ان ردود أفعالهم باعته سواء في الحزن أو الفرح

‏الشخصيه الهستيرية:  هذه الشخصية نلاحظها في الممثلين والفنانين يعمل أصحابها  إلي لفت الإنتباه فهو علي استعداد من فعل ما هو غريب من أجل أن ينال الاهتمام، ويصاب بالجنون اذا ما انصرفت الأنظار عنه لدرجه تجعله يفعل اي شيئ ولو كان سيئا لاستعاده الاضواء لان بعد الناس عنه هو أكثر ما يؤلمه

‏الشخصيه السيكوباتية: ( الاجرامية ) وهو الشيطان يتحرك هو شخص يهوي ويحب الشر حتي لو كان الشخص الذي سيقع عليه شره لايستحق وهو يتمتع بإيذاء الآخرين دون مبرر ولا يشعر بالذنب يفرض رأيه علي الاخرين بالصوت العالي وبطريقه القوه لايحترم مشاعر الآخرين ولا يبالي باحزانهم وآلامهم سواء الجسدية أو النفسية شخص يعشق التحدي ليصل للنصر علي حساب اللاخرين ويعشق الكذب والاحتيال للوصول إلي أي هدف لديه

‏الشخصيه الساذجة: يتاثر هذا النموذج بأراء الاخرين يستحق لقب الامعه أكثر من أي شخص آخر يتبع الأخرين في القول والفعل يضع ثقته بكل بساطة في الاخرين حتي ولو كان لا يعرفهم ودون أن يقدموا اي اثبات الثقه لايفهم مشاعر من حوله ويفشي أسراره الشخصية

‏الشخصيه النرجسيه: شخصيه تحب نفسها مولعه بذاتها حب النفس والغرور هما ما يحركان الشخصيه وله أساس كبير في كل تعاملاتها مع الأفراد هودائما الافضل في كل شيء

‏وتتميز الشخصيه بالسطحية في التفكير ونظرته للأمور غيور بشكل مرضي ممن يشعر أنهم افضل منه

‏الشخصيه المازوخية: شخص يعشق الإهانة ويتلذذ بها ويري نفسه في ذلك وفي بعض الأحيان يري في العنف الجسدي والنفسي الذي يتعرض له راحه فهو يجد متعته في اعتداء الآخر عليه  تحقيره وهو شخص انهزامي  الطبع

الشخصيه السادية:هي علي العكس من المازوخية فهو شخص يتلذذ بتعذيب الاخرين ويحب أن يصيب الاخرين بالاذي الجسدي والمعنوي ويحد دنيته في ذلك

‏الشخصيه القلقة: هو دائما مايضع نفسه في دائره التوتر والاحتمالات السيئه تميل إلي النظرة التشاؤمية وتوقع السي دائما يكون دائما من ذوي الضمير الحي بصورة كبيرة الي جانب القلق الشديد يحب الدقه المفرطه في كل شيي ويبالغ دائما في تقدير الأمور ويهتم بصغائرها شخص شحيح الثقة

الشخصية الشكاكة: سيء الظن الشك عنده مبدأ حياه كثير الفكر لدرجة تصيبه بالارق وقلة النوم يفترض سوء النيه في البول والفعل الصادر من الغير يتمتع بحساسيه زايده عن الحد ولا يثق في الاخرين بسهوله الي جانب التفكير الغير مستقر يحزن جدا لانتقاد الاخرين ويفكر في هذا النقد ويتأثر بأراء الأخريين لايغفر الأخطاء ولا ينساها

‏الشخصية القاسية:  بعيد كل البعد عن التعاطف مع الاخرين بل يحاول دائما احراجهم لايشعر بالذنب حتي لو تسبب في اللذي للآخرين ويجد فيه نوع من النشوه  عندما يتأذى غيره شخص من طبعه الثأر والانتقام حتي لو لأسباب واهية من وحي الخيال ليبرر قسوته

‏الشخصية الاكتئابية: عندما يتعرض لصدمة تتسبب له بتغيير في طريقه تفكيره لدرجة كبيره يشعر باستمرار بالحزن وأنه شخص غير مرغوب فيه مما يزيد عزلته نظرته سوداوية في تقدير الأمور فهو يريد كل شي سيء

الشخصية الحساسة: كثير البكاء تبالغ في رد الفعل سريعة الغضب والانفعال ينتشر لديها مشاعر الشك تحاول إرضاء الغير ولاتحب أن يكرهها احد

الشخصية العصبية: شديده العصبيه إلا أنه صبور يستثار من اقل شي وعنيد والعناد ينشأ من أصراره علي تحقيق مايربوا إليه يعاني من السهر وكثره التفكير والتوتر

الشخصية التجنبية: ( ناقصه الثقة) هو لايمتلم مقومات القيادة ويخاف من النقد ومن اراء الآخرين وفي اختبارات الوظائف للعمل يختار الوظائف التي  لا تقتضي الاختلاط بالاخرين

الشخصية المعقدة: لايحبه الناس وهو دائم البحث عن العراقيل والعقبات ولا يجد ذلك للآخرين فقط بل ويبحث عنها لنفسه.