الأحد 24 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة لايت

أسباب السكري الكاذب وأعراضه وطرق علاجه

السكري
السكري
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

لمرض السكري نوعين وهو السكري العادي المزمن الذي يصيب الكثير من الناس ومرض السكري الكاذب الذي يعد اضطراب غير شائع يتسبب في اختلال توازن السوائل في الجسم، وتبرز “البوابة نيوز” أعراض السكري الكاذب للتعرف عليه للتعامل معه وأسبابه.
 

-أعراض السكري الكاذب:

1-العطش الشديد.

2-إنتاج كمية كبيرة من البول المخفف.

3-حاجة متكررة للاستيقاظ أثناء الليل من أجل التبول.

 

-أعراض السكري الكاذب عند الأطفال:

1-حفاضات ثقيلة ورطبة باستمرار، بالرغم من تبديلها المتكرر.

2-التبول اللاإرادي.

3-اضطراب النوم.

4-التقيؤ.

5-الإمساك.

6-تأخر النمو.

7-فقدان الوزن.

8-العطش الشديد.

 

-مضاعفات السكري الكاذب في حالة عدم العلاج:

1-الجفاف.

2-قلة اللعاب في الفم.

3-تغييرات في مرونة الجلد.

4-عطش.

5-إعياء.

6-خلل في المحلول الكهربائي وعدم توازن في المحلول.

7-يمكن أن تتسبب أعراض السكري الكاذب في حدوث خلل في الشوارد، وهي المعادن الموجودة في الدم، مثل: الصوديوم والبوتاسيوم، والتي تحافظ على توازن السوائل في الجسم.

8-قد تشمل أعراض اختلال التوازن المنحل بالكهرباء: “ضعف، غثيان، تقيؤ، فقدان الشهية، تشنجات العضلات، والارتباك”.

 

-التصرف المناسب مع أعراض السكري الكاذب:

مراجعة الطبيب فور ظهور الأعراض، وإن لم تظهر جميعها فيكفي الإحساس بالعطش الشديد والتبول الكثير لمراجعة الطبيب.

عادة ما يكون لداء السكري الكاذب الموجود عند الولادة أو بعدها بوقت قصير سبب وراثي، وهذا السبب الوراثي يغير قدرة الكلى على تركيز البول بشكل دائم.

 

-أسباب السكري الكاذب:

يحدث مرض السكري الكاذب عندما لا يستطيع الجسم موازنة مستويات سوائل الجسم بشكل سليم، حيث عندما يعمل جهاز تنظيم السوائل بشكل صحيح، تستطيع الكليتين الحفاظ على هذا التوازن، فتتخلص الكليتان من السوائل الموجودة في مجرى الدم، إذ تخزن السوائل التي لا يحتاجها الجسم مؤقتًا في المثانة على هيئة بول حتى يتم التبول.

كما يستطيع الجسم التخلص من السوائل الزائدة أيضًا عن طريق التعرق أو التنفس أو الإسهال.

يعمل هرمون يدعى الهرمون المضاد لإدرار البول (ADH) على المساعدة في السيطرة على سرعة أو بطء إفراز السوائل، ويتكون الهرمون المضاد لإدرار البول في جزء من الدماغ يدعى تحت المهاد ويخزن في الغدة النخامية، وهي غدة صغيرة توجد في قاعدة الدماغ، وأي خلل في هذا الهرمون قد يؤدي إلى السكري الكاذب.