الإثنين 25 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

الفائزة بالجائزة الأولى في معرض تراثنا تكشف كواليس حوارها مع السيسي.. عبير: تكريمي من الرئيس فخر وحياة جديدة لأسرتي

عبير صاحبة الجائزة
عبير صاحبة الجائزة الأولى بمعرض تراثنا
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

بخطوات يسبقها الطموح وعشق للحياة والبساطة والفنون والجمال، حيث طبيعة ريف الفيوم بعاداته وثقافاته الموروثة التي تتناقلها المرأة الريفية عبر الزمن والأجيال، تترجم عبير سالم أحمد هذه البساطة بأناملها الذهبية قطع ولوحات فنية يعجز الخيال أمامها من سحر جمالها وبساطتها، لتطلق على مشروعها "أسرة الفن اليدوي" المكونة من صغيرتيها ونجلها، بصحبة والدة زوجها وشقيقته، ويشجعها زوجها الموظف البسيط الذي يهوى الفنون وعشق رسم البورتريهات، لتصبح الفائزة بالجائزة الأولى بمسابقة أفضل مشروع متناهي الصغر بمبادرة حياة كريمة لعام 2021م من محافظة الفيوم، ويكرمها الرئيس عبد الفتاح السيسي ويدعم مشروعها.

من أعمق نقطة في صحراء الفيوم بأحد القرى البسيطة والنائية نهاية محافظة الفيوم التي تبعد نحو 120 كيلو عن المدينة ونحو 300 كيلو عن القاهرة، عبرت المرأة الريفية إلي معرض تراثنا لتعرض منتجات أسرتها الصغيرة التي دأبت وتعلمت وأجتهدت وسهرت لتصنع قطع فنية تسابق فيها زوجها الفنان وعاشق الرسم للبرتريهات للعصور الوسطى كنوع من الغيرة الفنية بمشروعها الذي أسسته منذ 3 سنوات، لتحقيق ذاتها وكيانها بالرغم من عدم محالفة الحظ لها في إستكمال مسيرتها التعليمية وحصولها  فقط علي الشهادة الإعدادية ،إلا إنها ذات ثقافة ووعي تندهش أمامها بكل فخر وإعزاز، ويعمل معها بالمشروع والدة زوجها وكذلك شقيقته وهي من  ذوي الاحتياجات الخاصة، وأبنائها الثلاثة وهم  بمراحل تعليمية مختلفة أكبرهم رحمة 16 سنة، ومحمد 13 سنة، وتغريد 8 سنوات.

حوار بسيط اختصته لـ"البوابة نيوز" السيدة عبير ابنة الفيوم الفائزة بالجائزة الأولي في مسابقة أفضل مشروع متناهي الصغر بمبادرة حياة كريمة لعام 2021 مع الرئيس عبدالفتاح السيسي، قائلة "كرمني ودار حديث بعد ترحيبه وثنائه علي مشروعي وبادلته الشكر على تيسير وتوفير معرض تراثنا الذي قدم لنا حياة كريمة لأسرنا ، وطالبته بتنمية مشروعي وتوسيعه، واستجاب لي الرئيس قائلا "هانشتغل علي مشروعك في قرية تونس فهناك ورش جميلة وإللي انتي عيزاه" ، وأكد لي توفير كافة السبل والتيسرات لتنفيذ مطلبي وهو إتاحة وتوفير مكان خاص للمشروع بقرية تونس الريفية مؤسسة الفن والحرف اليدوية وخروج منتجاتنا للنور ، فتكريمي فخر وحياة جديدة لأسرتي طريقها النجاح ومسئولية كبيرة ودفعة قوية للاستمرار".

وتابعت الفائزة بالجائزة الأولي بمعرض تراثنا أن فكرة التمويل والمشاركة بالمعرض جاءتها من خلال تقديمها علي قرض من تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالفيوم، حيث وفر أشرف درويش، مدير مشروعات المتناهية الصغر بالفيوم، كافة التسهيلات لها تشجيعًا ودعمًا للحرف اليدوية ، قائلة" لو كل شخص أخرج موهبته ونماها في اولاده هتكون جميع الأسر منتجة ونساعد بلدنا ونفسنا  ،وحاجة جميلة بأ قرية ريفية تواصل مع المدينة لتعبر عن تراثنا وتجديده لإعتزازنا به وجميعها مقتنيات من البيئة وبسيطة نقوم بتحويلها إلي قطع فنية ".

وشاركها النجاح والتكريم زوجها أيمن علي عبد الفتاح،  الذي قال “الأسرة جميعها  يعملون بالمشروع الفنون والحرف اليدوية والتي بدأتها منذ 15 عاما بعكس دراستي دراستي لكلية الزراعة ،وفن الرسم هواية وكنت أتوقع تكريم الرئيس السيسي وفوزنا المركز الأول وفخر لنا التكريم ،حيث اجتهدنا ولدينا كمية كبيرة من المنتجات اليدوية في فترة كورونا  وتوقف مهرجان تونس المتنفس الوحيد لنا الذي كنا نعرض به منتجاتنا ، وجاءت المشاركة في معرض تراثنا بمثابة شعاع أمل جديد ودفعة من الطاقة دفعتنا لإنتاج أكبر” .

IMG-20211010-WA0074
IMG-20211010-WA0074
IMG-20211010-WA0073
IMG-20211010-WA0073