الخميس 09 ديسمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

البوابة لايت

«خريف» بلا أمراض.. التغذية المتوازنة وارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعى.. أهم النصائح للوقاية

الكمامة
الكمامة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

مع دخول فصل الخريف وتغير الطقس وانخفاض الحرارة نسبيا وانخفاض الرطوبة تزداد معدلات البرد والخطر يزداد مع إهمال التدابير الوقائية في ظل استمرار جائحة كورونا كوفيد -١٩.

وعن أمراض الخريف يقول الدكتور مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز"، إنه يوجد مضاعفات فيروسات البرد وتعدد الأمراض المتلازمة معه من التهابات بالجهاز التنفسي العلوى والتهاب الأذن الوسطي والتهاب الجيوب الأنفية وتهيج حالات الربو الشعبي وتسبب التهاب الشعب الهوائية خاصة في الرضع وناقصي المناعة والمسنين.

وتابع ربما تحدث العدوى بدون أعراض في نحو ٢٠ ٪ من الحالات: وهؤلاء ينقلون العدوى للآخرين بسهولة، يستطيع الشخص المصاب نقل العدوى للآخرين قبل ظهور الأعراض بنحو ٢٤-٤٨ ساعة، وتستمر القدرة على نشر الفيروس إلى اليوم الثالث أو الرابع بعد ظهور الأعراض مما تؤدى إلى إفراز بعض المواد الكيمائية المضيقة للشعب الهوائية، مثل الانترلوكين رقم ١٢ والانتفيرون جاما، وهذا يفسر ارتباط البرد بأزمات حساسية الصدر المتكررة.

حيث تتفاعل الشعب الهوائية بصورة حساسة مع البرد فتضيق الشعب الهوائية فيصاب المريض بالنهجان والكحة وتزيق الصدر، مرضى الربو لديهم كميات كبيره من مادة الايكام ١ وهى مادة تعمل كجزئ لاصق بين الخلايا المبطنة للمجارى الهوائية لكنها تعشق فيروسات البرد فتتغابى أمامها وتفتح لها أبواب الخلايا التنفسية!

وعن النصائح والإرشادات للوقاية من البرد والانفلونزا؛ يقول: نزلات البرد ليس لها تطعيم والحل في الوقاية عن طريق غسل اليدين جيدا بالماء الدافئ والصابون وتجفيف اليدين بعد غسلها، فالأيدي المبللة تنقل الميكروبات بشكل كبير بعكس الأيدي الجافة، وعدم تناول مضادات حيوية بدون استشارة طبيب لأنها تضعف المناعة، وتعمل على زيادة مدة المرض عند الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا كما أنها مخصصة للقضاء على البكتيريا، أما نزلات البرد فتكون فيروسية.

من جهته؛ يقول الدكتور هاني الناظر، استشاري الأمراض الجلدية، ورئيس الركز القومي للبحوث سابقًا، في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز"، فصل الخريف هو فصل التقلبات الجوية، وبالتالي متوقع زيادة حالات الإصابات الجديدة بكورونا، وبشكل ملحوظ الفترة المقبلة، وهذا يتطلب منا جميعا الحرص الشديد.

وعن أمراض الخريف والإجراءات الوقائية لحمايتنا من كورونا، ومشكلات الجلد التي تؤثر على البشرة وتسبب جفاف الجلد وحبوب الشباب بالإضافة للحساسية الموسمية؛ ينصح "الناظر" بالالتزام بالكمامة في الأماكن المزدحمة مع المحافظة على التباعد، وعدم مصافحة الآخرين باليد، وغسيل اليدين بالماء والصابون بعد الرجوع للمنزل.

وقال: "ادعو كل من لم يتلقي اللقاح ضرورة التسجيل للتطعيم، واذكركم أن التطعيم لا يمنع الإصابة بالمرض، لكنه يحمي من المضاعفات الخطيرة، ودخول المستشفى، ومن هنا تكمن أهمية الحرص على ارتداء الكمامة لكل من تلقي التطعيم، ولرفع المناعة يجب الإكثار من شرب المياه، وتناول السلطة الخضراء يوميا، وأكل البرتقال والجوافة والرمان، بالإضافة للمشروبات العشبية، مثل: الشاي الأخضر، واليانسون، والقرفة، والجنزبيل، والليمون المغلي.