الخميس 06 أكتوبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

البوابة لايت

الرياضة الأنيقة.. الجمباز تاريخ كبير من المرونة والإلهام

جمباز
جمباز
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

الجمباز هى رياضة أنيقة تتطلب الكثير من القدرة الرياضية، تجمع بين القوة والمرونة والسرعة والبراعة لما تتضمنه من أداء سلاسل من الحركات فى أجهزة مختلفة، ولذا يحتفل العالم فى الثامن عشر من سبتمبر من كل عام بيوم الجمباز العالمي.

فإذا عدنا إلى أصل كلمة جمباز، سنجدها مشتقة من الكلمة اليونانية القديمة «gymnazein»، والتى تعنى الممارسة العارية للرياضة، ولذلك أصبح لرياضة الجمباز مكانة مهمة فى التاريخ، إذ تعود نشأتها إلى اليونان القديمة، حيث ساعدت تدريباتها الرجال على الحفاظ على لياقتهم البدنية والاستعداد للمعركة، أما فى العصر الحديث، يُستخدم يوم الجمباز العالمى للمساعدة فى تشجيع الناس على المشاركة فى هذه اللعبة، وللتأكد من أن الجميع يدركون أهمية هذه التدريبات، لذا تجد أن الكثير من الصالات الرياضية تتحول إلى خلايا نحل من النشاط فى يوم الجمباز، مع المعارض والعروض المتعلقة بالجمباز، بالإضافة إلى الفصول الخاصة التى يمكن أن تساعد الناس على الانخراط فى الرياضة لأول مرة.

وتعد هذه اللعبة من أشهر الألعاب حاليًا فى دورة الألعاب الأولمبية، يتنافس اللاعبون واللاعبات على سلسلة من الألعاب تختلف بين النساء والرجال، للرجال ٦ مسابقات وللنساء ٤، وفى النسخة الحديثة من اللعبة، التى ظهرت فى أوائل القرن التاسع عشر على يد الألمانى «فريدريش لودفيج جان»، المعروف باسم «أبو الجمباز» لتأسيسه سلسلة من مراكز الجمباز، وابتكر جان عددًا من تمارين البار الموجودة اليوم، وهى اللعب على القضبان المتوازية والأعمدة الأفقية للرجال، فى حين انبثقت القضبان غير المستوية للنساء عن القضبان المتوازية.

ومن أنواع الجمباز، الفني، والإيقاعي، الترامبولين، والأيروبكس، فإن مسابقات الجمباز الفنى للرجال تتكون من ٦ أجهزة هى البساط الأرضى وحصان الحلق وحصان القفز وحاليًا يسمى بطاولة القفز، المتوازى وجهاز العقلة كونا فى مجال الجمباز الفني، أما مسابقات السيدات تكون فى مجالى الجمباز الفنى والإيقاعي، وتتكون أجهزة السيدات فى الجمباز الفنى من منصة القفز وعارضة التوازن والحركات الأرضية والتوازى المختلف.

أما الجمباز الإيقاعي، هو نوع خاص من منافسات الجمباز مخصص للسيدات فقط، تقوم فيه اللاعبة بأداء حركات إيقاعية بشكل جمالى رشيق على أنغام الموسيقى وهى تحمل أداة فى يدها، وقد تكون هذه كرة أو صولجان أو طوق أو شريط أو حبل.

وهناك الكثير من لاعبى الجمباز المشهورين الذين أضافوا كثيرًا فى هذه الرياضة. فى الأونة الأخيرة، تبادر للأذهان اسم «سيمون بايلز» صاحبة الـ٢٤ عامًا، التى أصبحت مصدر إلهام كبير للفتيات الصغيرات ولاعبى الجمباز فى جميع أنحاء العالم، حيث فازت ببطولة جميع الأجهزة فى بطولة العالم للجمباز ثلاث مرات أعوام ٢٠١٣، ٢٠١٤، ٢٠١٥.

كما توجت ببطولة العالم ثلاث مرات فى مسابقة الحركات الأرضية أعوام ٢٠١٣، ٢٠١٤، ٢٠١٥، وبطولة عارضة التوازن مرتين أعوام ٢٠١٤ و٢٠١٥، وبطولة الولايات المتحدة الوطنية فى الجمباز أربع مرات فى الأعوام ٢٠١٣، ٢٠١٤، ٢٠١٥، ٢٠١٦، وهى عضو فى الفريق الأمريكى الذى فاز بذهبية الفرق فى بطولة العالم للجمباز الفنى أعوام ٢٠١٤ و٢٠١٥ وميدالية الفرق فى الألعاب الأولمبية الصيفية ٢٠١٦ فى ريو دى جانيرو.

سيمون هى أول امرأة تفوز بلقب بطولة العالم فى مسابقة جميع الأجهزة ثلاث مرات متتالية، وهى أيضًا أكثر لاعبة جمباز أمريكية تزينت بالذهب فى تاريخ بطولات العالم، حيث حصدت ١٤ ميدالية بينها عشر ذهبيات.

ومن ضمن أبطال العالم، توج ابن النيل على زهران أبو القاسم، الذى حصد الميدالية الذهبية بكأس العالم للجمباز ٢٠٢١، وقال وقتها الدكتور إيهاب أمين رئيس الاتحاد المصرى للجمباز فى تصريحات صحفية: «الأبطال المصريون استطاعوا صناعة التاريخ وتحقيق إنجاز غير مسبوق بحصولهم على ٤ ميداليات فى كأس العالم للجمباز الفني، فطوال تاريخ مصر فى اللعبة لم نتمكن إلا فى الحصول على ٣ ميداليات فقط».

ويحتل الجمباز المصرى مركز الوصافة، بعد فوزه بأربع ميداليات بواقع ذهبيتين وبرونزيتين فى بطولة كأس العالم للجمباز الفنى التى أقيمت فى مصر مؤخرًا، خلف أوكرانيا صاحبة الـ١١ ميدالية متنوعة.