الإثنين 27 يونيو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

حوادث وقضايا

البحث عن "رأس" مسجل خطر قتلته زوجته وألقته في نيل الوراق

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تكثف أجهزة الأمن  جهودها للعثور على رأس مسجل خطر، قتلته زوجته، وقطعته، وألقت بجثمانه فى عدة مناطق بالجيزة وقليوب.

واعترفت الزوجة أنها فصلت الرأس عن الجسد، وألقتها من أعلى الطريق الدائرى فى مياه النيل بالوراق ثم قامت بإلقاء النصف العلوى بترعة الصباح والجزء الأخر فى ترعة سلام بقليوب.

ونجحت أجهزة الأمن فى العثور على باقى الأشلاء باستثناء الرأس التي ألقت بها الزوجة فى الوراق. 

وكانت أجهزة الأمن كشفت تفاصيل العثور على أشلاء من جسد مقتل مسجل خطر وبين قيام زوجته بمساعدة زوج ابنتها بتخديره وذبحه بسكين، ثم تقطيع جثته إلى 3 أجزاء، ووضعت كل جزء منها في جوال وتخلصت منها في مصرف. 

وذكرت التحريات أنه لم يتم الإبلاغ عن الواقعة، التي تم ارتكابها منذ 37 يوما، ولكن لكون المجني عليه مسجل خطر، ارتابت المباحث في غيابه المفاجئ لمدة طويلة؛ خوفا من كون غيابه قد يكون مرتبطا بارتكاب جريمة؛ لذا جرى البحث عنه الذي توصل إلى وفاته متقول.

وتوصلت تحريات فريق البحث المشكل برئاسة قطاع الأمن العام وضباط إدارة البحث الجنائي بأمن القليوبية،وبقيادة المقدم محمد حجاج رئيس مباحث قسم قليوب،والنقيب جمعه فؤاد إلى قيام زوجة المجني عليه، 45 سنة، ربة منزل، السابق اتهامها فـي قضية «مشاجرة»، وزوج ابنتها 25 سنة، يعمل طرف المجني عليه، بقتله داخل مسكنهما والتخلص من جثته.

عقب تقنين الإجراءات وباستهداف المتهمين بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام، أمكن ضبطهما وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة؛ لمداومته إساءة معاملة زوجته المذكورة والتعدي عليها بالضرب، فاتفقت مع الثاني على التخلص منه.

وأوضحت التحريات، أن الزوجة قامت بوضع أقراص منومة داخل طعام قدمته للمجني عليه، حتى غالبه النعاس، وأجهزت عليه بسلاح أبيض «سكين» وذبحه ثم قامت بتقطيع جثته لثلاثة أجزاء «علوى - سفلى - منطقة الرأس» بمساعدة زوج ابنتها، ووضعها داخل جوالين وكيس بلاستيكي والتخلص منها بإلقائها بمصارف المياه بأماكن متفرقة

تم اتخاذ الإجراءات القانونية واحالة المتهمين للنيابة التي تولت التحقيق.