الأحد 23 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

التحفظ على 40 شيشة بمقاهى الواسطى في بني سويف

حملات على المقاهي ببني سويف

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

واصلت الوحدات المحلية جهودها في تنفيذ توجيهات الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف بالمتابعة الميدانية لمستوى الخدمات الحيوية، وتنفيذ تكليفات وقرارات رئاسة مجلس الوزراء فيما يتعلق بمواعيد فتح وغلق المحال التجارية العامة والإجراءات الوقائية لمجابهة فيروس كورونا، ومواجهة كافة التعديات على أراضي أملاك الدولة والأراضي الزراعية، وتطوير الميادين والشوارع والقضاء على تراكمات القمامة، وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية.

وتحفظت الوحدة المحلية لمركز ومدينة الواسطى برئاسة المحاسب محمد بكري، على 40 شيشة بعدة مقاهي وكافيهات لعدم الالتزام بقرار حظر تقديم الشيشة كأحد الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، كما تم رفع وإزالة جميع اللافتات الإعلانية غير المرخصة بشوارع المدينة.

كما قامت الوحدة المحلية بالواسطى، بمتابعة رفع 80 طن قمامة ومخلفات من شوارع المدينة وزاوية المصلوب وجزيرة المساعدة وتوريدها إلى مصنع التدوير بالمنطقة الصناعية كوم أبو راضي، إضافة إلى رفع 70 طن نواتج تطهير الترع والمصارف بدائرة المركز، وجمع 100طن من المخلفات المنزلية بدائرة مجلس قروي الميمون وإطواب وميدوم وأبو صير الملق وقمن العروس وإنفسط، ومن جانبها تقوم المجالس القروية بصيانة الكهرباء وأعطال مياه الشرب والصرف الصحي وتجفيف المياه الجوفية وتغطية المصارف وتبطين الترع.

وبالتنسيق مع الجهات المعنية تمكنت الوحدة من وقف وإزالة في المهد لحالة بناء مخالف بالمدينة وتم التحفظ على مواد ومعدات البناء، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، فيما يتم مراجعة تراخيص المباني تحت الإنشاء لضبط التعديات في المهد على الأراضي الزراعية وأراضي أملاك الدولة، في حين تم متابعة أعمال القافلة الطبية الجاري تنظيمها بقرية الديابية وتستهدف إجراء الكشوفات والفحوصات الطبية للمواطنين بالقرية في تخصصات الرمد والأسنان والأطفال والنساء وتنظيم الأسرة والباطنة والعظام، وذلك بالتنسيق مع مؤسسات المجتمع المدني ضمن جهود المحافظة في توفير الرعاية الصحية للأهالي بالقرى الأولى بالرعاية وداخل التجمعات السكنية؛ لتخفيف الأعباء عن كاهل البسطاء وكبار السن.