الإثنين 30 يناير 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

الأخبار

هيئة الطاقة المتجددة تضع خطة محكمة للحفاظ على الطيور المهاجرة

الطيور المهاجره -
الطيور المهاجره - صوره ارشيفيه
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أعدت هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة خطة محكمة للحفاظ علي الطيور المهاجرة ، تمر بالقرب من محطات توليد الكهرباء من طاقة الرياح، وعدم تعرض أي منها لأي حوادث دون أن تتوقف المحطات كاملة.

وتمتلك مصر موقعًا جغرافيًا فريدًا جعلها مقصدا للطيور المهاجرة هربا من برد الشتاء في أوروبا، إلى دفء مصر مرتين سنويا، خلال فصلي الربيع والخريف، لذا يعد الصدع الأعظم، مسار البحر الأحمر، ثاني أهم مسارات هجرة الطيور في العالم و تمتلك أيضا أكبر وأحدث محطات لتوليد الكهرباء من طاقة الرياح بالعالم بقدرة  580 ميجا وات، وذلك  من حيث المساحة وعدد التور بينات والقدرات المولدة  من المحطة، وأن المحطة تحتوى على منظومة مراقبة الطيور المهاجرة من خلال الرادار ليتم وقف التوربينات عند مرورها واعادة تشغيلها بعد المرور و هي منظومة تستخدم لأول مرة في العالم و تعد الاحدث والتي ساهمت في الحفاظ على الطيور المهاجرة التي مرت بمنطقة خليج السويس الأسبوع الماضي ولم تحدث أي حوادث للطيور مما يظهر التزام مصر الكامل بمعايير الحفاظ على البيئة.  
وتهاجر الطيور من خلال 3 مسارات، أحدها من خلال ممرين بخليج السويس، الأول يمر أسفل وادي النيل، والآخر من الساحل الغربي للبحر الأحمر، مصر والسودان وإريتريا وإثيوبيا وجيبوتي، أما الممر الثالث هو الساحل الشرقي للبحر الأحمر، السعودية واليمن وصولًا إلى باب المندب، ويتصل مرة أخرى مع الممرين الآخرين، وتستكمل مسارها في شرق إفريقيا. 
وتقع محطات إنتاج الكهرباء من طاقة الرياح في مصر، في مسارات تلك الطيور المهاجرة القادمة من شرق ووسط أوروبا . 
وأكد الدكتور محمد الخياط رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة ؛ على احترام مصر الاتفاقيات الدولية البيئية ومنها حماية الطيور المهاجرة ، واستكمال دورة حياتهم، دون تعريضهم لأي اضرار ، ولفت إلى أن الأيام الماضية شهدت عبور سرب من الطيور المهاجرة  بالقرب من محطات  توليد الكهرباء من طاقة الرياح ونسقت الهيئة عبور أسراب الطيور لحمايتها وضمان عبور آمن لها، مؤكدا أن الهيئة تتعامل بحرفية مع مرور الطيور، وأعدت خطة محكمة لإدارة الموضوع دون أن توقف المحطات بالكامل ، مؤكدا  أن هناك استعدادات تقوم بها الهيئة لحماية تلك الطيور لتجنب اصطدامها بتوربينات الرياح الموجودة بمحطات إنتاج الكهرباء من الرياح ، وذلك من خلال فريق استشاري متخصص، تحت إشراف جهاز شئون البيئة والمشروع القومي لصون الطيور المهاجرة، لمتابعة اسراب الطيور خلال فصلي الربيع والخريف.


وفي نفس السياق أوضح رئيس هيئة الطاقة المتجددة ، انه يتم رصد اسراب الطيور المهاجرة قبل حدود محطات الرياح بحوالي 12 كيلو متر تقريبا ويتم تحديد المسار بكل دقة حتي يتم تحديد التوربينات التي سيتم ايقافها والتي تختلف بحسب المسار وتتفاوت أعدادها لتجنب اصطدام الطيور بالتوربينات، وتختلف مدة التوقف بحسب حجم أسراب الطيور والتي في العادة لا تزيد عن دقائق معدودة.

-مواقع محطات الرياح
جدير بالذكر أنه يوجد بمصر محطات لإنتاج الكهرباء من طاقة الرياح بأماكن مختلفة بقدرة إجمالية تقدر ب 1375 ميجا وات وهي كالآتي ::

-مزرعة رياح الزعفرانة بقدرة 545 ميجا وات وتضم تلك المحطة 700 توربينه من طرازات مختلفة (600 ك.و. - 660 ك.و. - 850 ك.و )..)
  مزرعة رياح جبل الزيت بقدرة 580 ميجاوات وتضم 3 محطات هم :: 
1- محطة رياح جبل الزيت (1) بقدرة 240 ميجاوات
2- محطة جبل الزيت (2) بقدرة 220 ميجاوات
3 - محطة جبل الزيت (3) بقدرة 120 ميجاوات وتحوي علي 290 تربينة رياح من طراز 
G80 (2 ميجاوات لكل تربينة).
- محطة رياح خليج السويس بقدرة 250 ميجاوات وتم بناء المحطة بنظام التملك والبناء والتشييد BOO  4- و تعتبر أول محطة رياح مملوكة للقطاع الخاص في مصر

وتصل تكلفة محطة جبل الزيت لتوليد الكهرباء من الرياح إلى حوالى 12 مليار جنيه ، مشيرا إلى أن هيئة الطاقة المتجددة وضعت خطة محكمة لإدارة الموقف وعمل تناوب بين الورديات لوقف التوربينات حال وجود إشارة بقدوم سرب من أسراب الطيور المهاجرة للحفاظ على سلامتهم و فى نفس الوقت عدم توقف المحطات بالكامل.