الإثنين 27 مايو 2024
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

محافظات

طالب جامعى بكفر الشيخ يعثر على حقيبة بداخلها 20 ألف جنيه فى محطة قطار بيلا

ويرفض الحصول على مكافأة

الشاب الذي عثر على
الشاب الذي عثر على الحقيبة
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

عثر، الشاب إسلام عبد الله رمضان، 24 عاماً، ابن مدينة بيلا، بمحافظة كفر الشيخ، والطالب بالفرقة الرابعة بكلية التجارة جامعة كفر الشيخ، على حقيبة بداخلها مبلغ مالى 20 ألف جنيه على رصيف محطة قطار بيلا، وسلم المبلغ لصاحبه.

وقال "رمضان"،، أنه يعمل بكافتيريا بمحطة قطار بيلا، وكان بالمحطة قطاران الأول مُتجه لكفر الشيخ والآخر يتجه لبلقاس، وبعد فراغ المحطة من الركاب خرج من الكافتيريا ليشترى "سكر وشاى"، وبصالة قطع التذاكر وجد شنطة بعد مُغادرة القطارين المحطة، فحملها وتوجه لشراء "السكر والشاى"، وعندما عاد للكافتيريا دفعه الفضول ليعرف ما تحتويه الشنطة، فوجد مبلغاً من المال وهاتف محمول، فأغلق الشنطة وخبأها، حتى يعثر على صاحبها.

وأضاف "رمضان"، أنه بعد ساعتين وجد رجلاً يدخل عليه الكافتيريا، وعلى وجهه علامات القلق والحُزن، فطلب منه الهدوء لأن الحقيبة التى يبحث عنها بحوزته، وطلب منه علامة للتأكد من ملكيته للحقيبة، وعندما تأكد أنه صاحبها، أعطاه الشنطة، وقدم له صاحبها مبلغاً من المال فرفض أخذ مُقابل لأمانته.

وأكد "رمضان"، إن صاحب الحقيبة شعر ،وأن روحه عادت إليه مرة أخرى بعدما تمكن من إيجاد المبلغ المفقود، مُشيراً إلى أن صاحب الحقيبة وجه إليه الشُكر على أمانته، وقام بمُشاركة تفاصيل هذه الواقعة فى منشور مُفصل عبر موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك"، وهو ما أسعده كثيراً.

وأوضح محمد أبو جاد، صاحب الحقيبة، فى منشور له عبر موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك": "من حوالى كذا يوم أنا ضاع منى مبلغ وتليفون فى شنطة على محطة قطار بيلا وكنت رايح كفر الشيخ ،وللأسف ركبت القطار والشنطة فى المحطة، وكنت مُعتقد إنها راحت، وكنت فى حالة سيئة جداً لأن المبلغ كان 20 ألف جنية، وتليفون oppo، ورجعت محطة بيلا وسألت كذا حد كده محدش فادنى بحاجة".

وتابع "أبو جاد"، "روحت كافتيريا على المحطة وسألت شاب بيشتغل فى الكافتيريا اسمه إسلام عبد الله رمضان وكان إجابته متقلقش اقعد بس هدى نفسك وطول بالك هجبلك حاجه تشربها والشنطة معايا متقلقش مكنتش مصدق إن فى حد زى الشاب ده والله العظيم فى أمانته وجدعنته وأسلوبه الحلو فى الكلام، وقعدنا نتكلم مع بعض وبالفعل فتحت الشنطة ولقيت كل حاجة زى ما هى موجودة".

واستكمل "أبو جاد"، "الشاب ده أخد الشنطة واحتفظ بيها لحد ما يلاقى صاحبها، ولما حبيت أعطيله فلوس علشان أمانته وإنه فعلاً شخص راجل ومُحترم رفض وقالى أنا مش هاخد فلوس أنت أخويا الكبير وثوابى عند ربنا أكبر من أى حاجة، كل إللى عاوز أقوله لإسلام ربنا يحميك يا ابنى أنت إللى زيك قليل والله تسلم تربيتك ابن حلال فعلاً".

ومن جانبهم، أشاد الكثير من أهالى مدينة بيلا بمحافظة كفر الشيخ، بأمانة الشاب إسلام عبد الله رمضان، وحرصه على رد الحقوق لأصحابها، مُطالبين اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، والدكتور عبد الرازق دسوقى، رئيس جامعة كفر الشيخ، بتكريمه، نظير أمانته.