الجمعة 02 يونيو 2023
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

ثقافة

عبد السلام الشاذلي: شاكر عبد الحميد نموذجًا للإبداع البشري

على هامش مؤتمر القصة الشاعرة

الدكتور شاكر عبد
الدكتور شاكر عبد الحميد
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قال الدكتور عبد السلام الشاذلي عبد السلام الشاذلي، أستاذ النقد المعاصر، عضو مؤسس للجمعية المصرية للنقد الأدبي، أن حياة الدكتور شاكر عبد الحميد نموذجًا حيًّا للإبداع البشري، فقد استطاع أن يتغلب على الشرط البشري الصعب، وقد تتلمذ "شاكر عبد الحميد" على يد أستاذ علم النفس المرموق الدكتور مصطفى سويف. 

وتابع الشاذلي: "أن الدكتور شاكر عبد الحميد قد استطاع من خلال رسائله العلمية في أن يقرب الدراسة العملية الإبداعية، في جميع جوانبها، وما يمثل منبعها الأصلي، وهو الخيال والتخييلي، والتي تُعد من الدراسات الجمالية للنقد الأدبي، والتي تعتمد على "علم نفس" والشعور الجمعي، وذلك من خلال  تحليل الأساطير القديمة، ودور الرموز لدي تحليل سيكولوجيا الأفراد والجماعات البشرية على حد سواء، وقراءة أعماق النفس البشرية من خلال الرموز في الفنون عامة، والفنون البصرية خاصة".

وأشار إلى أن هذا المزيج بين الدرس النفسي والنقد الفني يتكون المنظور الثقافي لشاكر عبد الحميد، وذلك عبر مسيرة ضخمة من الكتب المؤلفة والمترجمة، التي تتصدر المشهد الثقافي في مصر والعالم العربي، والتي منها "السهم والشهاب: دراسات في القصة والرواية العربية"، والطفولة والإبداع في علم النفس العام،  و"دراسات نفسية في التذوق الفني"، والأسس النفسية للإبداع الأدبي في القصة القصيرة خاصة، والآثار السيئة للمخدرات من الناحية العلمية، و"الأدب والجنون"، وعلم نفس الإبداع، والمفردات التشكيلية رموز ودلالات، والحلم والرمز والأسطورة" وغيرها من الأعمال الإبداعية التي أثرت المكتبة العربية، والمصرية.

وتابع: "تتسم معظم كتاباته بنزعة أكاديمية، سواء من ناحية الترتيب المنهجي للمباحث العلمية لكل فصل من فصول بحثه، أو من حيث توثيق مصادر الكتب ومراجعها، كما يتميز أسلوبه بالسلاسة والنصوح وحسن السبك؛ والده كان معلما، وإذا نظرنًا إلى كتاب "الغرابة: المفهوم وتجلياته في الأدب" – على سبيل المثال- نجد أعلى مراحل النضج في المزج بين النوع النفسي، والنقد الفني الجمالي، في مجمل كتابات شاكر عبد الحميد. فهو تأليف إبداعي خالص،  لايمكن لنا مقارنته، في هذا المجال، إلا بكتاب مفكر مصري آخر".

واستكمل: "كان لاهتمام شاكر عبد الحميد، بالعملية الإبداعية، في جوانبها المختلفة، الشعورية واللا شعورية، أن أولى للأحلام والأساطير والرموز، الجانب الأجل من اهتماماته العلمية، النظرية والتطبيقية على حد سواء، وسواء في ترجماته أو مؤلفاته، بحيث نراه أخذ يوسع من دائرة المزج المعرفي في حياته العلمية، ويتضح لنا ذلك خاصة، في ترجمته الجميلة، لكتب كلود ليفي شتراوس "الأسطورة والمعنى"، وهو مجموعة حوارات ومحاضرات لأبي الإنثروبولجيا البنيوية في عصرنا، الذي بذل جل جهده في العثور على أوجه التشابه والاختلاف بين المجتمعات البدائية، والمجتمعات الحديثة، وما بين الأسطورة والعلم والمعنى الموسيقي".

وتنطلق اليوم الأحد فعاليات الدورة الثانية عشرة من المؤتمر العربي للقصة الشاعرة والتي تقام تحت عنوان "القصة الشاعرة بين الخطاب المنفتح والمعنى المراوغ - في مواجهة الإرهاب الفكري وتداعيات الجائحة"، وتحمل الدورة الـ  12 اسم الناقد الدكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة الأسبق والذي رحل عن عالمنا إثر تأثره بفيروس كورونا، وسيقام حفل الافتتاح في تمام الساعة الخامسة مساء اليوم الأحد الموافق 15 أغسطس الجاري بقاعة السينما والحضارة بالأوبرا.

ويأتي المؤتمر  برئاسة الدكتور عادل عوض – رئيس قسم البلاغة والنقد الأدبي والأدب المقارن بكلية دار العلوم جامعة القاهرة، وأمانة الأستاذ الدكتور عبد الله رمضان – أستاذ الأدب والنقد بكلية اللغات جامعة المدينة العالمية .