الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تقارير وتحقيقات

الصحة العالمية تدق أجراس الخطر.. الموجة الرابعة من كورونا تطرق أبواب العالم.. تاج الدين: مصر تنتظرها خلال سبتمبر المقبل.. والحداد: الوضع الوبائي لايزال مستقرًا

الموجة الرابعة من
الموجة الرابعة من فيروس كورونا
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

منتصف الأسبوع الجاري، دقت منظمة الصحة العالمية ناقوس الخطر حول خطر كبير يهدد العالم، حيث أعلن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس غيبريسوس، أن البشرية الآن  في خطر حقيقي بسبب انتشار عدوى فيروس كورونا على الرغم من نجاح عمليات التطعيم، فعلى الرغم أن العالم أحرز تقدما كبيرا في تطوير اللقاحات في وقت قياسي، إلا أنه في خطر حقيقي حيث جرى تدمير العديد من النجاحات السابقة.

وفي مصر تزايدت مؤخرا التحذيرات من الموجة القادمة التي من المتوقع أن تدخل مصر في سبتمبر المقبل أي خلال أقل من شهر، بحسب توقعات خبراء الصحة، وخطورتها في ظل التهاون بالالتزام بالإجراءات الاحترازية، وعودة الإصابات في الزيادة مرة أخرى، وشهد العالم أكثر من 3.8 مليون حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال أسبوع، بزيادة تصل إلى 8% مقارنة بالأسبوع السابق عليه.

الدكتور محمد عوض تاج الدين

وقال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية والوقائية، إن الموجة الرابعة من فيروس كورونا ستأتي بنهاية الشهر المقبل، موضحًا أن الحسابات ليست أكيدة ولكن تتماشى مع الإصابات.

وأضاف تاج الدين، أن مصر مرت بالموجة الأولى و الثانية و الثالثة، والفيروس لم ينتهى أو يتوقف، كاشفًا أن الموجات تأتى على مراحل، وفى مرحلة معينة ترتفع وتصل للذروة، وبعد ذلك تنخفض نهائيًا وبعدها تظهر موجة جديدة، ولكن فيروس كورونا لم يختفى لحظة واحدة في أي بلد بالعالم.

وأشار مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية والوقائية، إلى أن متحور دلتا، لم يصل مصر حتى هذه اللحظة، ولكن الفيروس منتشر، ومتحور دلتا متواجد فى 136 دولة بالعالم، ولا يمكن الحسم بأن هذا الفيروس لم يأتي مصر.

الدكتور مجدي بدران

كما قال الدكتور مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، أن المواطن يستطيع اختيار نمط الموجة الرابعة، إما تكون نمط تقليدي مثل حالات كورونا السابقة التي ربما تشمل الاحتجاز في المستشفيات، وربما الحاجة للعناية المركزة وارتفاع معدل الوفيات مرة أخرى، أو الإصابة بمتلازمة ما بعد كورونا طويلة الأمد، ويُهدد المُصابون به الأسرة والمخالطين والمجتمع، وهذا النمط يصيب غير المطعمين ضد كورونا. 

وتابع :" أو يختار نمط معتدل لكورونا بعد التطعيم، وقد يشمل أعراضا خفيفة مع انخفاض الحاجة للمستشفيات والعناية المركزة، وندرة الوفيات، وهذا النمط يصيب المطعمين ضد كورونا، ويقل خطر العدوى للمصابين به للآخرين في المجتمع".

 الدكتور أمجد الحداد 

وقال الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، إن الزيادة في أعداد إصابات كورونا اليومية لا تزال ضعيفة حتى الآن، مضيفًا أن الوضع الوبائي لا يزال مستقرًا رغم تلك الزيادة في أعداد الإصابات.

وأضاف :" لكننا نتخوف من الأيام المقبلة، وكذلك من تخلي المواطنين عن إجراءاتهم الاحترازية، والشعور باطمئنان زائف بزوال الفيروس من مصر". 

وأشار إلى أنه من المتوقع أن تبدأ الموجة الرابعة لكورونا في مصر أواخر الشهر الجاري، أو مطلع سبتمبر المقبل.