الثلاثاء 19 أكتوبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بوابة البرلمان

الجزايرلي: الموروثات الثقافية سبب رئيسي فى ارتفاع معدلات العنف الأسري

النائبة رانيا الجزايرلي
النائبة رانيا الجزايرلي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

قالت البرلمانية رانيا الجزايرلي، عضو لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب، إن الموروثات الثقافية سبب رئيسي فى ارتفاع معدلات العنف الأسري، خاصة التمييز ضد المرأة والتعامل معها كـ«مخلوق ضعيف» على حد وصفها، وإعطاء الحق للرجل بالتعدى عليها أو ممارسة العنف ضدها.

التفرقة فى المعاملة

وأشارت «الجزايرلي»، لـ«البوابة نيوز»، إلى أن بعض الأسر يتعمدون التفرقة فى المعاملة بين الإناث والذكور والعنصرية ضدها، ما يتسبب فى وجود نشء مشوه فى نظرته للمرأة؛ لافتة إلى أنه مع الانفتاح وانتشار مواقع التواصل الاجتماعى تعلمت المرأة الصمود فى وجه ما تعانيه من موروثات ذكورية ما تسبب فى زيادة العنف ضدها.

وناشدت «الجزايرلي»، وسائل الإعلام بتبنى برامج للتوعية ضد الموروثات الثقافية وتوجيه المجتمع بتغيير النظرة الاجتماعية للمرأة؛ مشيرةً إلى أن بطء صدور الأحكام فى قضايا الأسرة أحد العوامل المؤثرة على زيادة العنف الأسري، خاصة أن لجوء المرأة للمحاكم للحصول على حقوقها يتطلب سنوات.

التأهيل النفسى للمتزوجين 

وطالبت بسرعة صدور قانون الأحوال الشخصية والتشريعات التى تحد من الأزمة، إضافة إلى التأهيل النفسى للمتزوجين خاصة أن بعض الشباب يعتمد على الأهل فى الزواج، فضلًا عن السرعة فى إتمام الزيجة، عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي، وإطلاق مبادرات للصحة النفسية لأفراد المجتمع، وتوجيه البرامج التليفزيونية للأسرة المصرية بأسس التربية السليمة.