الثلاثاء 09 أغسطس 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

العالم

تشاد.. مظاهرات "سلمية" مناهضة للمجلس العسكري

مظاهرات للمعارضة
مظاهرات للمعارضة في العاصمة التشادية نجامينا
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تظاهر مئات الأشخاص، اليوم السبت، في نجامينا ضد المجلس العسكري الذي يحكم تشاد منذ مقتل إدريس ديبي رغم الانتشار الكثيف للشرطة.

وكانت منظمات المجتمع المدني في تشاد، قد دعت للتظاهر ضد "مصادرة" المجلس العسكري الانتقالي للسلطة في أبريل بقيادة نجل ديبي البالغ 37 عاما، محمد إدريس ديبي إيتنو.

وقال منسق منصة "واكيت تاما" المعارضة ماكس لولنغارك: "نقاتل من أجل تشاد عادلة.. لن نتوقف ما دام هناك ظلم في البلاد والمجلس العسكري هو الحاكم".

وأعطت السلطات في تشاد إذنا بالتحرك ونشرت قوات أمنية، فيما لم تسجل أعمال عنف.

وتولى مجلس عسكري انتقالي مؤلف من 15 جنرالا برئاسة الجنرال محمّد إدريس ديبي (37 عاما) السلطة في 20 أبريل، إثر مقتل الرئيس السابق خلال معركة ضد متمردين بعد 3 عقود أمضاها في السلطة.

وتعهد المجلس بإجراء "انتخابات حرة وديمقراطية" في نهاية "فترة انتقالية" تستمر 18 شهرا قابلة للتجديد مرة واحدة، فيما اشترط المجتمع الدولي وعلى رأسه الاتحاد الأفريقي ألا تتعدى الفترة الانتقالية 18 شهرا.

وقتل 6 أشخاص بحسب السلطات، و9 بحسب منظمة غير حكومية محلية في 27 أبريل بالعاصمة نجامينا وجنوب تشاد، خلال مظاهرات محظورة جرت بدعوة من المعارضة والمجتمع المدني، فيما تم توقيف أكثر من 600 شخص.

وحلّ المجلس العسكري البرلمان والحكومة وألغى الدستور، لكنه رضخ للضغط الدولي وعين في 2 مايو "حكومة انتقالية" تضم مدنيين برئاسة ألبير باهيمي باداكيه، آخر رئيس للوزراء في عهد الرئيس السابق.