السبت 24 سبتمبر 2022
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم
رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عبدالرحيم علي
رئيس التحرير
داليا عبدالرحيم

تقارير وتحقيقات

بعد تأجيل الجرعة الثانية من لقاح كورونا لبعض المواطنين.. "الصحة": مجرد مسألة تنظيمية ولا علاقة لها بنقص الجرعات .."الطب الوقائي" يطالب بإحضار وثائق لإثبات موعد السفر

لقاح مضاد فيروس كورونا
لقاح مضاد فيروس كورونا
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

خلال الأسبوع الجاري، تلقى عدد من المُواطنين بمحافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية والدقهلية ومطروح، رسائل بتأجيل تلقي الجرعة الثانية من لقاح أسترازينيكا التي كان من المُقرر لهم الحصول عليها، لمدد تتراوح بين 10 و17 يومًا. 

التأجيل السابق اختلف في تفسيره أطباء يعملون بمراكز تلقي اللقاحات، بين نفاد جرعات أسترازينيكا، ووجود خلل في التنسيق بين حاجة مراكز تطعيم المواطنين العاديين، ومراكز المواطنين الراغبين في السفر للخارج.

لقاح فيروس كورونا

وبحسب منى إبراهيم، 50 عامًا، فإنها تلقت رسالة في الساعة الرابعة فجرًا بتأجيل حصولها على الجرعة الثانية والتي كان المُقرر حصولها عليها في مستشفى الزيتون التخصصي إلى 12 أغسطس، مضيفةً أنها حصلت على الجرعة الأولى من لقاح أسترازينيكا في شهر مايو الماضي، وذلك على الرغم من أنها تلقيها حصولها على رسالة من وزارة الصحة الأسبوع الماضي للحصول على الجرعة الثانية من لقاح كورونا. 

وأكدت منى، اتصالها بالخط الساخن لوزارة الصحة للتأكد من الرسالة والاستفسار عن سبب التأجيل، لكنها لم تتلقى ردًا، مشيرةً إلى أنها ذهبت بنفسها إلى المستشفى بشارع العزيز بالله بالزيتون، ووجدت عددًا من المواطنين كان مقرر لهم الحصول على التطعيم اليوم، وجميعهم تلقوا نفس الرسالة، وبالاستفسار عن سبب التأجيل أخبرتهم طبيبة بالمستشفى عن نفاد جرعات أسترازينيكا، وتوافر اللقاح الصيني فقط في الوقت الحالي.

يتشابه ذلك مع ما نشره رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مناطق مختلفة من رسائل بتأجيل حصولهم على الجرعة الثانية من لقاح أسترازينيكا، إلى 11 أغسطس في مستشفى نبروه بالدقهلية وفي المركز الإقليمي لنقل الدم بمطروح وإلى  12 أغسطس في مستشفى العجوزة بالقاهرة، ووحدة طب أسرة البيطاش بالإسكندرية، وإلى 13 أغسطس في مستوصف صدر الجمرك بالإسكندرية، وإلى 18 أغسطس في السنبلاوين بالدقهلية.

وزيرة الصحة

مسألة تنظيمية

ردت وزارة الصحة في تصريحات صحفية، بأن الرسائل التي وصلت لبعض المواطنين، بتأجيل موعد تلقي الجرعة الثانية من لقاح كورونا، لا علاقة لها إطلاقًا بنقص الجرعات، بل هي مجرد مسألة تنظيمية لإتاحة العمل خلال الفترة المقبلة في مركز تلقي اللقاح للمسافرين والبالغ عددها ١٢٦ مركزا على مستوى الجمهورية.

وأضافت الوزارة، أنها بدأت من يوم السبت العمل في ١٢٦ مركزًا على مستوى الجمهورية لإصدار شهادات التطعيم للمسافرين بالخارج، وفي إطار تنظيم العمل والاستعداد لتطعيم المسافرين، ارتأت الوزارة أن يتم تأجيل المواطنين الموجودين بالداخل أيام قليلة، وإتاحة التطعيم للمسافرين باعتبارهم ذات أولوية خلال الفترة الراهنة.

ولفتت الوزارة إلى أنها سوف تتسلم خلال الأيام المُقبلة عدد كبير من الشحنات من لقاح جونسون أند جونسون، ولقاح فايزر وأسترازينكا، إضافة لإنتاجها حوالي مليوني جرعة منه ويجرى تحليله في هيئة الدواء المصرية، ومن المُقرر أن يتم الإفراج عنه وطرحه لتطعيم المواطنين نهاية الأسبوع الجاري.

وكانت وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، قد أكدت في التاسع من يوليو الماضي على توافر اللقاحات. وأضافت  في مداخلة هاتفية بأحد البرامج، أن الحكومة بصدد انتظار طائرة تحمل مزيدًا من الجرعات من نفس اللقاح، إلى جانب مليونيّ جرعة من لقاح "فايزر" إلى جانب كميات كبيرة من لقاح "جونسون أند جونسون" لاستخدامها للمسافرين المطلوب منهم تلقي لقاحات بعينها لإتمام سفرهم، على أن يتم توفيره عبر 179 مركزًا لتلقي اللقاحات، وهي التصريحات التي كررتها الوزيرة في اجتماع مجلس الوزراء الخميس الماضي مع توضيح بأن وزارتها تنتظر تسلم أكثر من 148 مليون جرعة من اللقاحات المختلفة خلال الأشهر الخمسة المقبلة.

ماذا يفعل المسافر في حال نقص التطعيم؟

بحسب بعض التقارير، تسبب نقص اللقاحات خاصة أسترازينيكا في أزمة كبيرة لدى المسافرين للدول الأخرى خاصة التي تشترط الحصول على لقاح أسترازينيكا، حيث لا يوجد لقاح من الذين تشترطهم الدول للحصول عليه، ومن أجل حل ذلك الأمر من المقرر أن يتم فتح المراكز التي وعدت وزارة الصحة بفتحها للمسافرين من قبل، وذلك بعد وصول كميات من لقاحات جونسون أند جونسون ذي الجرعة الواحدة لتطعيم المواطنين المسافرين به، والذى من المُقرر أن يصل مصر بموجب الشحنات المقررة من الـ25 مليون جرعة التي أعلن عنها الاتحاد الأفريقي لمصر عقب أسبوعين أو أقل من الآن وبعدها يتم فحص الشحنة في أسبوعين أي أن بدء تلقى هذا اللقاح للسفر ليس قبل نحو شهر.

محمد عبد الفتاح

ورد الدكتور محمد عبدالفتاح، رئيس الإدارة المركزية للطب الوقائي بوزارة الصحة، قائلاً إن هناك 126 مركز تطعيم ضد فيروس كورونا جاهزة لاستقبال الراغبين في السفر للحصول على اللقاح، ولاستخراج شهادات السفر المؤمنة بـ"الكيو آر كود".

وأضاف، أن الراغب في الحصول على الشهادة المؤمنة لابد أن يثبت أنه يستعد للسفر من خلال إظهار التأشيرة، أو تذكرة السفر، موضحًا أن تقنية الـ"كيو آر كود" تعد تقنية إلكترونية مؤمنة، ومسجل عليها بيانات الشخص.

وأشار إلى أن الراغب في السفر ولم يحصل على اللقاح يمكنه التسجيل على الموقع الإلكتروني للحصول على اللقاح، وسيحصل عليه خلال 72 ساعة.

 الدكتور عبد الهادي مصباح

لا يوجد تأثير على فعالية اللقاح

كشف الدكتور عبد الهادي مصباح، استشاري المناعة والفيروسات وزميل الأكاديمية الأمريكية للمناعة، عن مدى تأثر فعالية لقاح كورونا بعد قرار وزارة الصحة بتأجيل الجرعة الثانية لبعض المواطنين لفترة تتراوح بين 10 أيام إلى أسبوعين، قائلاً :" التأجيل لن يؤثر على فعالية اللقاح".

وبشأن آلية تحديد مواعيد الجرعتين، أوضح مصباح، أن التقسيم يتم على أساس أقصى معدل للأجسام المضادة التي يمكن أن يصل إليها جسم الإنسان من خلال هذا اللقاح، مضيفا: "لو حصل مواطن على جرعة واحدة من استرازينكا فتكون نسبة كفاءة الأجسام المضادة نحو 50%، أما الحصول على الجرعة الثانية ترتفع فوق 90% وبالتالي الجرعة الأولى حماية جزئية وليست كاملة".

وشدد على أنه حال وجود أي ظروف يمنع الحصول على الجرعة الثانية، فيجب على المواطنين اتخاذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا.