الأربعاء 06 يوليو 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تقارير وتحقيقات

بعد توقف 6 سنوات.. السياحة الروسية تعود بـ5 رحلات أسبوعية.. رفع الطاقة الاستيعابية بالفنادق وتوقعات بانتعاشة في القطاع بعد أزمة كورونا

السياحة الروسية
السياحة الروسية
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تستأنفت السياحة الروسية رحلاتها الى مصر، اعتبارًا من 9 أغسطس المقبل، حيث أعلن مركز العمليات الروسية لمحاربة فيروس كورونا، عودة الرحلات لمصر بمساري موسكو – الغردقة وموسكو – شرم الشيخ، بـ5 رحلات في الأسبوع لكل مسار منهما، مؤكدا أنه من المتوقع زيادة الرحلات بعد زيارة الوفد الروسي لمصر لتقييم الوضع الوبائي.

 يأتي ذلك في ظل استعداد جميع المنتجعات السياحية المصرية والفنادق على استقبال السياح بكميات كبيرة، يأتي ذلك بقرب استئناف الرحلات الروسية بعد غياب قرابة 6 سنوات، ويعتبر عودة السياحة الروسية دليل على أن مصر وجهة للروس لما تمتلكه من مقومات سياحية جذابة، كما أن عودة السياحة الروسية تساعد في انتعاش الاقتصاد.

وأعلنت وزارة السياحة رفع الطاقة الاستيعابية من 50 إلى 70% والذي يصب في صالح القطاع السياحى، تزامنا مع تطبيق الإجراءات الاحترازية بالفنادق، ومن المتوقع تنامى الموسم السياحي من خلال عدد السائحين الروس الذين يزورون مصر أكثر من 250 ألف سائح خلال الشهر الواحد، فضلا عن ارتفاع أسعار الرحلات إلى المنتجعات المصرية، وتتجاوز الحد الأدنى الذي حددته وزارة السياحة للفنادق، خاصة مع ارتفاع الطلب من الجانب الروسى.

باسم حلقة، نقيب السياحيين والمستشار السياحى

وفي هذا السياق قال الدكتور باسم حلقة، نقيب السياحيين والمستشار السياحي: “تبدأ الرحلات السياحة الروسية إلى مصر بـ3 لـ5 رحلات اسبوعيا وتزداد بالتدريج، حيث تعتبر السياحة الروسية من الوجهات السياحية الهامة، كانت تشكل 30% من عدد السياح الوافدة لمصر، وهي نسبة كبيرة عودة السياحة الروسية ستزيد من أعداد السائحين والليالى السياحية في مصر".

وأضاف حلقة، أن الاهتمام الأساسي بالنسبة للسياح الروس هو السفر لمدينة شرم الشيخ ومدينة الغردقة حيث بدأت عملية التجهيز والتحضير بالترتيبات الخاصة بشركات الطيران الناقلة لمثل هذه الرحلات، لان بعد اصدار قرار الجانب الروسي باستئناف رحلات الطيران بكل المطارات المصرية بدأ منظمي الرحلات في روسيا بترتيب الإجراءات وحجز الطيران التي كانت غير متاحة خلال الفترة الماضية  وتوقفت لمدة 6 سنوات تقريبا.

وتابع  نقيب السياحيين: “هناك من ينهي تعاقداته مع شركات والبدء في تعاقدات اخرى وتغيير الوجهات السياحية المصرية للسياح الروس التي تعتبر من أهم الوجهات السياحية بالنسبة لهم من حيث تحقيق أرباح جيدة لشركات الطيران أو منظمي الرحلات، متوقعا زيادة عدد الرحلات مع بداية الانطلاقة مع استقبال أول رحلة روسية بمطار الغردقة”.

محمد كارم، الخبير السياحي

من جانبه قال محمد كارم، الخبير السياحي، إن مصر كانت تحاول جاهدة منذ حادثة الطائرة الروسية عودة السوق الروسي خلال الفترة الماضية، وهو من الأشياء الجديدة التي حدثت لعودة السياحة الروسية لما تمثله من أهمية كبيرة بالنسبة للقطاع السياحي المصري، مشيرًا إلى انتعاشة متوقعة في القطاع السياحي مع بدء استئناف الرحلات الروسية.

وأضاف كارم: “مصر من أوائل الدول التي قلت بها نسبة الإصابة بفيروس كورونا، وكذلك من أكثر الدول التي التزمت بتقديم الإجراءات الصحية بالمنشآت الفندقية بشكل دوري ومستمر من خلال القيام بعملية التعقيم والتباعد الاجتماعي، وهو ما ساهم بشكل حاسم في عودة السياحة الروسية مجددًا، ومن الجيد في ظل الازمة العالمية أن معظم المواطنين في الإجازات يغادرون دولهم وتكون مصر هي واجهة استقبالهم وهو ما يساعد على عودة القطاع بشكل جيد”، متابعا أن السوق الروسي من الأسواق الجيدة خاصة خلال الفترة القادمة وعودته من خلال الطيران العارض وذلك يساعد أن يكون الموسم الشتوي من المواسم الجيدة.

وتوقع الخبير السياحي، أن تبدأ الرحلات من رحلة الى 3 رحلات مع الزيادة التدريجية لـ5 رحلات اسبوعية في سبيل الزيادة، متوقعا أن تعود الرحلات بشكل فعلي مع بداية الموسم الشتوي بشهر سبتمبر القادم.