الإثنين 17 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محافظات

مدرسة العربى للتكنولوجيا التطبيقية تحقق 9 مراكز الأول على مستوى الجمهورية

مدرسة العربي
مدرسة العربي
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

حققت مدرسة العربي للتكنولوجيا التطبيقية التسعة مراكز الأولى على مستوى الجمهورية، للعام الدراسي 2020-2021 وهم يوسف عادل إبراهيم والذي حقق المركز الأول بحصوله على مجموع 684 بنسبة 97.7%، والطالب عبدالرحمن عصام عبد الستار بالمركز الثاني، والطالب محمود إيهاب منصور في المركز الثالث، وحقق الطالب محمد محمود عبدالعزيز المركز الرابع.

وجاء في المركز الخامس كلا من عبدالغفار موسى عبد الغفار، وأحمد أسامة عبدالسميع، كما فاز كلا من الطالب يوسف وجيه يوسف والطالب ابراهيم خالد عبد الستار  بالمركز السابع، والطالب زياد نبيل عبدالعزيز فقد حقق المركز العاشر.
وأعرب المهندس سالم السيد نائب رئيس مجلس إدارة مدرسة العربي للتكنولوجيا التطبيقية عن سعادته بهذا الانجاز، مؤكدًا  أن تحقيقه اثبتت أهمية الفكرة في تطوير  التعليم الفني مؤكدا أن مدرسة العربي تقدم عدد كبير  من المميزات لطلابها بالاضافة إلى  تطبيقها لمناهج دراسية قائمة على نظام التأهيل والجدارات  والاعتماد على معلمين مؤهلين على أعلى مستوى.

ولفت إلى أن الطلاب تحصل على شهادة مصرية معتمدة  ومؤهله بشكل احترافي  لسوق العمل الى جانب التدريب العملي أثناء فترة الدراسة بمصانع وشركات العربي وتمنح  ايضا مكافآت مالية أثناء فترة التدريب العملي.
وقال الطالب يوسف عادل إبراهيم،  أول الجمهورية، عن سعادته بتحقيق المركز الأول انه صاحب قرار   دخول مدرسة العربي بهدف الدراسة العملية والحصول على فرصة عمل أيضا، قائلا إنه من أول دفعة دخلت إلى المدرسة التي جرى افتتاحها منذ ثلاث سنوات وكان هدفه هو دخول كلية الهندسة متمنيا من الله أن يكلل تعبه بالنجاح والتفوق لخدمة المجتمع ونهضة الصناعة والاقتصادي المصري.

وكان قد أعرب الطالب عبد الله رضا عبد الله عبدالحليم، عن بالغ سعادته بحصوله على المركز الأول على الجمهورية في المدارس الفنية لمياه الشرب والصحي قسم معالجة وضبط جودة بمدرسة مياه الشرب والصرف الصحي بمسطرد بمحافظة القليوبية، بنظام الثلاث سنوات بمجموع 696 من 700 درجة، قائلا "تعبت واجتهدت والفضل لابويا بعد ربنا سبحانه وتعالى الي بعتبره مثل وقدوة".

وأضاف "عبدالله"، أن مدرسة مياه الشرب والصرف الصحي ومدارس التكنولوجيا التطبيقية طفرة كبيرة في التعليم سواء الفني أو العام وتمثل نهضة تكنولوجية عظيمة ومستوى تعليمي ومناهج ومباني وطريقة تدريس وتدريب لامثيل لها.

وأوضح "عبدالله"، أن التعليم الفني طريقه سهل لكليات القمة ويختصر طرق كثيرة، مشيرًا إلى أن والده مهندس ميكانيا، ويعمل في مجال مدارس مياه الشرب والصرف الصحي، وهو مثله الأعلى، وتمنى أن يصبح مثله.

ووجه عبدالله الشكر لوالدته ووالده الذين هما السبب الحقيقي في تفوقه وحصوله على المركز الأول في دبلوم المدارس الفنية للتكنولوجيا التطبيقية، مؤكدًا ان والدته موظفة بالبريد، وكانت خير عون له ولأشقائه لمساعدتهم على التفوق.