الإثنين 17 يناير 2022
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بوابة البرلمان

برلمانية تطالب بتغيير مفهوم "الصنايع بختها ضايع" إلى مستقبل وأمان

النائبة ليلى أبو
النائبة ليلى أبو إسماعيل
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكدت الدكتورة ليلى أبو إسماعيل، عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، أن أعضاء البرلمان بشقيه النواب والشيوخ يهتمون بتطوير التعليم الفني، ودعم إقامة المدارس الفنية التكنولوجية الحديثة التي تعمل على تخريج أجيال واعية ومتخصصة في بعض المجالات الصناعية التي تعتمد على التكنولوجيا الحديثة لدعم الصناعة المصرية وتحسين جودتها.

وأوضحت أبو إسماعيل، في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز"، أن اللجنة وافقت على إنشاء هيئة معنية بضمان الجودة والاعتماد في التعليم والتدريب التقني والفني والمهني بشكل خاص بعيدًا عن منظومة التعليم ككل، مشيرة إلى أن هذه الهيئة ستحدث نقلة كبيرة ومختلفة فى تطوير التعليم الفني.
وتابعت عضو اللجنة، أن الدولة المصرية تبذل الكثير من الجهد لتطوير التعليم الفني وتوفير فرص عمل مناسبة لخريجي المدارس التكنولوجية والفنية والتقنية من خلال إقامة مصانع جديدة تناسب كافة التخصصات، مؤكدة على الاهتمام بخريجي التعليم الفني في مصر وتوفير منح تدريبية عالمية للطلاب لضمان جودة الخريجين واتقانهم العمل بعد تخرجهم.
وطالبت عضو مجلس النواب، أولياء الأمور بالمتابعة للمدارس الفنية والمستقبل الذي ترسمه الدولة لخريجي هذه المدارس، علاوة على إتاحة الفرصة للمتفوقين للالتحاق بالكليات التكنولوجية وبالتالي يحصلون على مؤهل عال، مؤكدة  ضرورة عمل حملات توعية بوسائل الإعلام المختلفة حول أهمية المدارس الفنية والتكنولوجية وتغيير المفهوم المتوارث عبر الكثير من السنوات وهو " الصنايع بختها ضايع إلى الصنايع مستقبل وأمان ".
الجدير بالذكر أن الحكومة المصرية اتجهت خلال الفترة القليلة الماضية إلى تطوير التعليم الفني والتكنولوجي والتقني من خلال إقامة مدارس تكنولوجية حديثة تجاوز عددها ال 73 مدرسة علاوة على تطوير التعليم الفني الصناعي بمختلف مجالاته، وذلك من خلال وضع استراتيجية لتطوير التعليم الفني ودور التكنولوجيا الحديثة في تطبيقاتها.
وحظى التعليم الفني باهتمام كبير من جانب الرئيس عبدالفتاح السيسي من خلال التوجيه بإنشاء المزيد من مدارس التكنولوجيا التطبيقية في التخصصات الصناعية والاستثمارية؛ أملا في توطين الصناعات الكبرى، لتصبح السوق المصرية مفتوحة أمام الشباب المصري.
ومن أبرز مدارس التعليم الفني التكنولوجي مدرسة العربي للتكنولوجيا التطبيقية، التقديم للبنين من إدارتي قويسنا وبنها بمحافظتي المنوفية و القليوبية، المجموع 230، مدرسة الإمام محمد متولي الشعراوي للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى، المجموع 230، ومدرسة التكنولوجيا التطبيقية للميكاترونيات، للبنين والبنات من محافظات القاهرة ، المجموع 230، ومدرسة الشهيد أحمد تعلب الفندقية للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى (القاهرة، الجيزة، القليوبية)، المجموع 210، ومدرسة إلكترو مصر للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى ، المجموع 230، ومدرسة الصالحية للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين من محافظتي الشرقية والإسماعيلية، المجموع 210، ومدرسة السويدي للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين من محافظة الشرقية ، المجموع 250، ومدرسة إيجيبت جولد للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى، المجموع 250، ومدرسة أي-تك للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى، المجموع 250، و مدرسة الإنتاج الحربي للتكنولوجيا التطبيقية بالسلام، للبنين والبنات من جميع محافظات الجمهورية، المجموع 250، ومدرسة الإنتاج الحربي للتكنولوجيا التطبيقية بحلوان، للبنين من جميع محافظات الجمهورية، المجموع 230، ومدرسة بي.تك للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى، المجموع 230، ومدرسة WE للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى ، المجموع 250، ومدرسة HST للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من جميع محافظات الجمهورية، المجموع 250 ، ومدرسة الفنون للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى، المجموع 210 ، ومدرسة ريادة للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظة بورسعيد، المجموع 210، ومدرسة مجموعة فولكس فاجن للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظات القاهرة الكبرى، المجموع 250، ومدرسة غبور 1 للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من جميع محافظات الجمهورية، المجموع 230 ، ومدرسة غبور 2 للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من جميع محافظات الجمهورية، المجموع 230، مدرسة GIT للتكنولوجيا التطبيقية، للبنين والبنات من محافظة الأسكندرية، المجموع 210.