الإثنين 26 يوليو 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

البوابة سبورت

ممر شرفي من البنك الأهلي لبطل أفريقيا قبل مباراة الليلة

ممر شرفي
ممر شرفي

أقام لاعبو البنك الأهلي، ممرًا شرفيًا للاعبي الفريق الأول بكرة القدم للنادي الأهلي، بعد تتويجهم بلقب دوري أبطال أفريقيا مؤخرًا.

جاء ذلك قبل لقاء الفريقين مساء اليوم الخميس، في اللقاء المؤجل من الأسبوع الخامس والعشرين لمسابقة الدوري الممتاز.

واحتفل فريق البنك الأهلي بالمارد الأحمر، في جو من الروح الرياضية رغم أهمية المباراة لهم بسبب صعوبة موقفهم في قاع الدوري

الأهلي يدخل اللقاء بالتشكيل التالي..

 

حراسة المرمى: علي لطفي.

خط الدفاع: علي معلول – أيمن أشرف – بدر بانون – محمد هاني.

خط الوسط: حمدي فتحي – محمود عبد المنعم كهربا – عمرو السولية – محمد مجدي أفشة – جونيور أجايي.

خط الهجوم: محمد شريف.

هذا اللقاء هو الأول للأهلي، بعد التتويج مؤخرًا بلقب دوري أبطال أفريقيا، حيث كان الفريق قد هزم كايزرتشيفز الجنوب أفريقي يوم السبت الماضي، في نهائي أقيم على ملعب محمد الخامس.

يغيب عن الفريق خلال مباراة البنك الأهلي السداسي محمد الشناوي وأكرم توفيق وصلاح محسن وطاهر محمد طاهر وناصر ماهر وأحمد رمضان بيكهام، لوجودهم مع المنتخب الأولمبي في طوكيو للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية.

يذكر أن قائمة الأهلي للمباراة تضم 21 لاعبًا، على النحو التالي..

علي لطفي ومصطفى شوبير ورامي ربيعة ومحمود متولي وياسر إبراهيم وبدر بانون وأيمن أشرف وسعد سمير ومحمد هاني وعلي معلول ومحمود وحيد وأحمد نبيل كوكا وعمرو السولية وأليو ديانج وحمدي فتحي ومحمود كهربا ومروان محسن ومحمد مجدي أفشة وجونيور أجايي ووالتر بواليا ومحمد شريف. 

ويتواجد الأهلي في المركز الثاني برصيد 51 نقطة من 23 مباراة، في المقابل يتواجد فريق البنك الأهلي في المراكز المهددة بالهبوط حيث يحتل الترتيب الخامس عشر برصيد 25 نقطة متفوقًا بفارق الأهداف عن فريق أسوان صاحب الترتيب السادس عشر.

ويسعى الأهلي للحفاظ على لقب الدوري للمرة السادسة على التوالي، والمرة الـ43 في تاريخه ومواصلة احتكار البطولات على الصعيد المحلي والقاري.

وفي المقابل يمني البنك الأهلي نفسه للخروج ولو بنقطة، تساهمه للخروج من منطقة الخطر التي تذهب بصاحبها لدوري المظاليم.