السبت 25 سبتمبر 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

تقارير وتحقيقات

مع اقتراب عيد الأضحى المبارك .. أطنان من اللحوم الفاسدة على مستوى الجمهورية.. أطباء بيطريون يوضحون علامات اللحوم الصالحة للاستهلاك.. ومنافذ الزراعة مكسب كبير

قبل عيد الأضحى

اللحوم
اللحوم
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أيام قليلة تفصلنا عن حلول عيد الأضحى المبارك الذي يوافق الثلاثاء المقبل الموافق 20 يوليو، بعد أن تمت رؤية الهلال وإعلان دار الإفتاء المصرية أن غدًا الاثنين، هو "يوم الوقوف بعرفة" التاسع من ذي الحجة، وأن الثلاثاء هو أول أيام عيد الأضحى.

وتزامنا مع ذلك ، أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي رفع درجة الاستعداد بمناسبة عيد الأضحى 2021، بتخفيضات على اللحوم الحمراء تصل إلى 30%، بغرض رفع العبء عن كاهل المستهلكين خلال أيام العيد، سواء كانت رؤوس حية مخصصة للذبح الفوري أو لحوم حمراء.

إجراءات صارمة

من جانبه كشف الدكتور عبدالحكيم محمود، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، أن إجمالي ما تم ضبطه من لحوم ومنتجاتها غير صالحة للاستخدام الآدمى، وذبح خارج المجازر على مستوى الجمهورية خلال الفترة التى تسبق عيد الأضحى المبارك من 10 يوليو 2021 حتى 17 يوليو 2021، بلغت نحو 120 طنا و234 كيلو لحوم، وما زالت الحملات مستمرة.

وكلف السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، والمهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، بتكثيف حملات الرقابة والتفتيش على منافذ بيع اللحوم والدواجن والأسماك وكذلك الاطمئنان على جاهزية المجازر قبل عيد الأضحى المبارك.

وأوضح رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، أن الكميات المضبوطة تتمثل فى لحوم ومنتجات اللحوم غير صالحة للاستخدام الآدمي، وبعضها يتم إعادة تصنيعه، حيث تم تحرير 1004 محاضر بتلك المخالفات والتحفظ على الكميات المضبوطة، لحين عرضها على النيابة المختصة لاستكمال إجراءاتها، وذلك من أجل توفير غذاء صحى وآمن حفاظا على حياة المواطنين من الأغذية الفاسدة أو غير صالحة للاستهلاك الآدمي.

علامات صلاحية اللحوم

بدوره، يؤكد الدكتور فهيم شلتوت، أستاذ الرقابة الصحية على اللحوم، عضو مجلس قسم مراقبة الأغذية كلية الطب البيطري جامعة بنها، ضرورة شراء اللحوم من أماكن معروفة وموثوق بها يُشهد لها بالسمعة الطيبة، والبعد عن الأمكان المجهولة حتى لا يتعرض المستهلك للنصب والحصول على لحوم أو أضاحي غير صالحة للاستهلاك، كما أنه لا بد من التأكد من ذبح الأضحية داخل المجازر المعتمدة، لأنها لا تسمح بخروج سوى الأضاحي السليمة فقط، مضيفًا أنه لا بد من تخزينها بطريقة سليمة داخل الفريزر وعدم وضعها ساخنة بداخله لضمان صلاحيتها خلال فترة التخزين.

ويواصل شلتوت، في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز"، أن اللحوم الصالحة عند شرائها تكون مختومة بختم المجزر ونوعية الذبيحة واليوم الذي تم به الذبح، والطبيب البيطري الذي قام بالذبح، الأمر الذي يكون مصدر ثقة بأن اللحمة صالحة للاستهلاك، لافتًا إلى أن اللحمة الصالحة تكون ذات اللون الأحمر الوردي وذات ريحة طازجة، وذات قوام متماسك، أما اللحوم المجمدة لابد من فحص تاريخ الإتاج والصلاحية، وأن يتم شرائها خلال المدة الأولى من تاريخ الإنتاج لضمان صلاحيتها.

منافذ الزراعة مكسب كبير

كما يضيف الدكتور شعبان درويش، مدير عام الطب البيطرى السابق بالجيزة، أن اللحوم التي يتم بيعها داخل المنافذ الحكومية التابعة لوزارة الزراعة أو التموين مكسب كبير جدًا للمواطنين وبأسعار مناسبة مقارنةً بأسعارها في المحال، مطالبًا المواطنين بضرورة التأكد من صلاحية اللحوم التي يتم شراؤها من مصادر معروفة لدى المواطنين، سواء المصادر الحكومية أو المحلات الخاصة، كما أن اللحوم الصالحة تكون مختومة مما يدل على ذبحها داخل المجازر الرسمية بإشراف طبي من الأطباء البيطريين، أما اللحوم غير المختومة يتم ذبحها خارج المجازر والتي قد تكون مصابة بأي مرض من الأمراض التي تصيب الحيوانات وتنتقل إلى المواطنين.

ويؤكد درويش، في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز"، أن الحكومة توفر اللحوم الجيدة داخل المجمعات الاستهلاكية ومنافذ البيع على مستوى الجمهورية، فهي لحوم بلدي يتم طرحها بأسعار جيدة جدًا للمواطنين.