الإثنين 26 يوليو 2021
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رئيس مجلس الادارة والتحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

ثقافة

"صندوق باندورا".. جديد دار العهد

البوابة نيوز



تصدر قريبا عن دار العهد للنشر والتوزيع رواية "صندوق باندورا" للكاتب الشاب صالح إسماعيل عبد اللا، والتي تشارك ضمن إصدارات الدار في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته 52 التي تنطلق نهاية الشهر الجاري.

يقول الناشر: تتسم رواية صندوق باندورا بطابع تفسي غامض، حيث يذهب بنا الكاتب في رحلة داخل الذات البشرية والصراع الذي لطالما واجهه بينه وبين رغباته المكتومة، ليجعلنا نطرح سؤال على نفسنا"هل يتحكم الإنسان في شهواته أم هي من تتحكم به؟"
بين سطور الرواية ستجدها تتحدث عن الرغبات والشهوات الدفينه في كل إنسان. ماذا سيحدث إذا فتحت صندوق باندورا؟ ذلك الصندوق الذي يحمل جميع شرور البشرية من (حسد وكذب وطمع وكسل وشهوه وغرور وغضب) إن هذا الصندوق بداخل كل شخص يحاربه ويغوية، إذا فُتح الصندوق سيخرج منه ضوء ساطع وهو الأمل، لكن كيف يكون الأمل موجود في صندوق يحمل جميع الخطايا البشرية؟! إنما هذا يدل فقط على أن هذا الأمل زائف ووهمي، وظهوره على شكل ضوء ما هو إلا إغراء وشر بحت تم تزينه بشكل الحُسن. ليس إياد وحده من يواجه هذه الإغراءات، فأنت أيضًا عزيزي القارئ ستتصادم معها، ربما تكون أنت إياد.

ماذا سيحدث إذا قام أحد ما بفتح هذا الصندوق؟! هل سيرى كيان ما فيه بصورة شر أم مُجرد نذوات لا يَضُر إقترافها؟

من أجواء الرواية:

"رويدك يا نفسي، لا تهربي. انا في حاجة إليكِ، وما عاد لي سواكِ... ماذا أفعل بدونك يا نفسي؟"
ما زال سباقه جاري بينه وبين نفسه وكأنهم يجرون وهم في مكانهم،لا شيء يتحرك. لاشيء حولهم غير الظلام، والمكان لا يتغير.
فإذا به يقف مرة واحدة وكأن سيارة تقف لكي لا تصطدم بطفل صغير يعبر الطريق. يجد أمامه صندوق يُشبه الجرة، كبير الحجم.. شكله الخارجي لا يُنبيء بكنز في باطنه، وإنما بما هو أسوء وأغرب.
ينزل على ركبتيه لينظر فيما داخل الصندوق..
ترى التردد مرسوم في رعشة يديه، والخوف يتطاير من عينيه...
ها هو ذا يرفع الغطاء ليجد بداخله ذهب، لكن ليس كالذهب الذي نعرفه! ليس يبرق ولا توجد به لمعة..
ذهب يأخذ اللون الأسود.. يُغوي عين الناظر لغرابة كيانه.